الشرق : الاضراب الى اليوم تصعيدا:المدارس “مخردقة”. | كتبت“الشرق”تقول:نفذت هيئة التنسيق النقابية وروابط التعليم الثانوي والأساسي والمهني والمتعاقدين والمتقاعدين وموظفو الادارات العامة امس اعتصاما امام السرايات الحكومية في جميع المناطق اللبنانية، فيما تفاوتت نسبة الالتزام بالدعوة الى الاضراب في المدارس الخاصة، بحيث فتح البعض أبوابه امام الطلاب واقفل البعض الآخر، في وقت اقفلت فيه المدارس الرسمية أبوابها بالكامل. ففي بيروت، نفذ الموظفون والمتعاقدون والأجراء في وزارة الاعلام اعتصاما امام مقر الوزارة في الحمرا، رافعين لافتات تطالب باحالة سلسلة الرتب والرواتب الى مجلس النواب واقرارها، ومحذرين من“التأخير”في انجاز هذا المطلب المحق، مع تأكيد رفض تجزئة او تقسيط السلسلة، معلنين الالتزام بكافة التحركات التي تعتزم هيئة التنسيق المباشرة بها، وصولا الى نيل الحقوق وتنفيذ المطالب التي طال امد انجازها. كما نفذ عدد كبير من الموظفين والأساتذة اعتصاما أمام وزارة التربية في حضور أعضاء هيئة التنسيق النقابية ورابطة موظفي الادارات العامة ورابطات المعلمين ونقابيين، احتجاجا على عدم إحالة سلسلة الرتب والرواتب إلى مجلس النواب، ملوحين بالتصعيد في حال استمرت الحكومة في“المماطلة”. وألقى عضو هيئة التنسيق محمد قاسم كلمة قال فيها:“لا عمل للموظفين والمعلمين من دون إحالة السلسلة الى المجلس النيابي، بعد تردد الحكومة وتراجعها بإحالة السلسلة، لقد كان الوعد قاطعا من الحكومة واللجنة الوزارية المصغرة والموسعة وقالوا أعطونا يومين او ثلاثة، وهذا الكلام منذ أكثر من شهر ما دامت الاعتمادات قد تأمنت. جاء هذا الكلام على لسان رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ووزير العمل سليم جريصاتي وهم يحاولون الان الالتفاف على السلسلة، لكن المعلمين والموظفين التزموا تنفيذ السلسلة. كل ما يجري الآن تتحمل مسؤوليته الحكومة لأنها تؤخر وتماطل بإحالة السلسلة”. ثم القى رئيس رابطة موظفي الادارات العامة محمود حيدر كلمة أكد فيها أن“الموظفين في مختلف الادارات وفي مختلف المناطق التزموا الاضراب اليوم(امس)وسيلتزمون غدا(اليوم)للتعبير عن غضبهم وسخطهم من سياسة المماطلة والتأخير في احالة السلسلة من دون تقسيط الى مجلس النواب”. وسأل نقيب المعلمين في المدارس الخاصة نعمة محفوض في كلمته الرئيس ميقاتي واللجنة الوزارية المصغرة:“أين أصبح الاتفاق يا دولة الرئيس ويا معالي الوزراء؟ بعد 4 أشهر من الوعود تقول يا دولة الرئيس أنا لا أحاور تحت الضغط، ولكن هيئة التنسيق تتصرف بشكل راق جدا ولم تقطع طرقاً ولم تحرق دواليب”. وتابع:”إن الحكومة أمام مأزق فعلي وعلى الحكومة غدا(اليوم)بعد الظهر أن تأخذ قرارا، إما إحالة السلسلة وإما أن تأخذ قرارا آخر وتتحمل مسؤولية هذا القرار أمام الشعب اللبناني، ولن نرفع الاعتصام قبل ان يعطونا حقنا والحكومة التي تعطي قطاعات وتحرم قطاعات أخرى هي حكومة غير عادلة، والحكومة التي تعقد اتفاقات مع هيئة التنسيق ولا تنفذها هي حكومة غير عادلة، فلتتحمل هذه الحكومة مسؤوليتها”. وألقى رئيس رابطة التعليم الأساسي محمود ايوب كلمة تمنى فيها على الحكومة“اقرار السلسلة لأنها تلزمنا بمواقف غير مقتنعين بها”، مشيرا إلى أن“الحكومة تحاول ان تؤمن تغطية للموازنة وتتحجج بالسلسلة، وهم يراهنون على أننا سنتعب ولكننا لن نتعب ونحن متضامنون وكلنا جسم واحد”. وطالب رئيس رابطة الأساتذة المتقاعدين في التعليم الثانوي عصام عزام“بضرورة الاسراع في إحالة السلسلة الى مجلس النواب بعد الأخذ بالاعتبار حقوق الاساتذة المتقاعدين بالاستفادة من الدرجات التي أعطيت لزملائهم لأنها جزء أساسي من الراتب”. وكانت كلمة لرئيس هيئة التنسيق النقابية حنا غريب قال فيها:” نحن ذاهبون إلى التصعيد ومدركون أن كل رواتب الموظفين والاجراء في القطاعين الرسمي والخاص لا يتجاوز 20 % من الناتج المحلي وإذا قارناها مع نسب الاجور في العالم كله فهي أدنى نسبة في العالم، وعندما تعطى الزيادة على هذه النسبة لا تسبب التضخم”. وتابع:”إن موضوع سلسلة الرتب والرواتب دين عمره 16 عاما ونحن لا نكسر الخزينة، هم يأخذون كل سنة من الخزينة 40 % للدين العام. نحن شركاء في الخزينة ونريد حقنا والموظفون هم الاولى بها هم الذين يدفعون نسبة 25 % من الضرائب بينما هم يدفعون 5%، لماذا؟ نريد عدالة في النظام الضريبي والسلسلة تفتح ملف النظام الضريبي في لبنان والتوزيع العادل لردم الهوة بين مستويات المعيشة وبين مستويات الاجور التي اصبحت في ادنى السلم”. ودعا إلى أن“يكون الاعتصام غدا(اليوم)أكثر حشدا وأكثر اتساعا وأكثر تواصلا ووحدة من أجل فرض حقوق الموظفين ومن اجل احالة السلسلة كاملة بشكل معجل من دون تقسيط. وغدا(اليوم)هو يوم إضراب واعتصامات تبدأ من الساعة الثامنة صباحا وتستمر حتى فرض احالة السلسلة. وعم الاضراب سائر المدارس الرسمية في مختلف المناطق اللبنانية، ففي بعلبك رفع المعتصمون لافتات تطالب بالتحويل الفوري والسريع للسلسلة، وتخللته كلمات اكدت على التصعيد والاستمرار في الاضراب حتى تحقيق المطالب. كما اعتصم المساعدون القضائيون وموظفو وزارة العدل صباحا على درج قصر العدل الرئيسي، في حين شهدت بعض المحاكم عملا عاديا. ونفذ موظفو الادارات العامة والاساتذة والمعلمون في القطاعين العام والخاص في محافظة لبنان الجنوبي اضرابا عاما واعتصموا في باحة سراي صيدا الحكومية مؤكدين“ان ما يحفظ الاقتصاد الاصلاح الذي هو مدخل النهوض بالبلد، ومن أهم مقوماته الراتب العادل الذي يحفظ للموظف والعامل العيش الكريم.واكدوا استمرار الاضراب والاعتصام اليوم وصولا الى تحقيق المطالب”. كما نفذ موظفو الدوائر الرسمية والاساتذة اعتصاما امام سراي بعبدا رافعين لافتات تطالب بإقرار السلسلة، انتقلوا بعدها الى امام الدائرة العقارية في قضاء بعبدا، ثم اعتصموا امام مبنى مالية بعبدا ودائرة التربية. وفي عكار، نفذ الموظفون في القطاع العام والاساتذة والمعلمون في القطاعين الرسمي والخاص اضرابا عاما، وشارك العديد منهم في الاعتصام الرمزي امام سراي حلبا الحكومي رافعين مطالبهم وخصوصا احالة سلسلة الرتب والرواتب الى مجلس النواب. وفي الكورة، تفاوت الالتزام بالاضراب فالتزمت المدارس الرسمية والمهنيات وتوقف العمل في المؤسسات الرسمية مع تواجد للموظفين في مكاتبهم. ولبى موظفو القطاع العام في محافظة النبطية دعوة الهيئة الى الاضراب فتوقف العمل في الادارات الرسمية التي توقفت عن استقبال معاملات المواطنين في مختلف الدوائر والاقسام. كما نفذ القطاع التعليمي الرسمي اضرابا في المدارس والثانويات والمهنيات في مدينة النبطية. ونفذ الموظفون والمعلمون اعتصاما امام السراي“رفضا للمماطلة والتسويف في احالة السلسلة من الحكومة الى المجلس النيابي”، وعمدوا الى قطع الطريق العام قرب السراي لمدة ربع ساعة ما تسبب بزحمة سير خانقة على الطريق حيث عمدت عناصر قوى الامن الداخلي إلى فتحها أمام السيارات وحماية المعتصمين”. وفي زغرتا، نفذ الاساتذة في القطاعين العام والخاص والموظفون الاداريون في السراي الحكومي اعتصاما امام مبنى السراي، وشمل الاضراب جميع المدارس الرسمية والخاصة في مدينة زغرتا والقضاء. وفي جزين، اعتصم اساتذة التعليم الاساسي والتعليم الفني والمهني، وموظفو الادارات العامة، وشارك في الاضراب قائمقام جزين هويدا الترك، تضامنا مع المعتصمين. وفي جونيه، لبّى أساتذة المدارس الرسمية وبعض المدارس الخاصة الدعوة إلى الاضراب امس. وتضامن معهم عدد من موظفي الادارات العامة في سراي جونيه والمكاتب الملحقة بها، واعتصموا في الساحة واتخذت القوى الامنية التدابير المشددة لمواكبة الاعتصام الذي بدأ منذ الصباح. وفي طرابلس، نفذ عدد من الموظفين والاساتذة اعتصاما امام السراي التزاما بدعوة هيئة التنسيق النقابية، رفعوا خلالها لافتات تدعو الى اقرار سلسلة الرتب والرواتب، ورددوا هتافات منددة بالمماطلة فيها، في وقت حضر الموظفون الى اماكن عملهم في الدوائر الرسمية وامتنعوا عن استقبال المعاملات. وفي الهرمل، نفذ موظفو الادارات العامة والمعلمون في المدارس الخاصة والرسمية والمتعاقدون والمتقاعدون اعتصاما امام السراي تلبية لدعوة هيئة التنسيق النقابية. وفي جبيل، نفذ عدد من معلمي المدارس والثانويات الرسمية والخاصة والمهنيات، اعتصاما امام السراي، وكذلك الأمر في اقليم الخروب وفي صيدا وفي حاصبياً. وفي زحلة شهد القطاع التعليمي الرسمي والخاص التزاما شبه كامل بالاضراب الذي دعت اليه هيئة التنسيق النقابية، فيما سجل تراجع في حركة بعض الدوائر الرسمية، ولكن من دون ان تتوقف كليا. وتخلل يوم الاضراب اعتصام امام سراي زحلة الجكومي طالب بسلسلة الرتب والرواتب ومستحقات العاملين بالقطاعات التعليمية، فكان ابلغ ما كتب على اللافتات التي رفعها المعتصمون تلك التي حملت عبارة“اعطوا الماما حقوقها”مختصرة مضامين الكلمات التي تخللها التحرك والتي شددت على ان“اقرار سلسلة الرتب والرواتب مدخل حقيقي للاصلاح الاداري والتعليمي وللامن الاجتماعي”. كذلك نفذ موظفو القطاع العام في منطقة مرجعيون، اعتصاماً امام السراي الحكومية في مركز القضاء في جديدة مرجعيون، تلبية لدعوة هيئة التنسيق النقابية ورابطة المعلمين للاضراب، وذلك احتجاجاً على عدم إحالة الحكومة مشروع سلسلة الرتب والرواتب الى المجلس النيابي بصفة معجل، فضلا عن التأخير في رفع اجر ساعة المتعاقدين. وشارك في الاضراب، الهيئات التعليمية في كافة مراحل التعليم الرسمي في مدارس منطقة مرجعيون باستثناء المدارس الخاصة خصوصاً المدارس الكاثوليكية، التي اعتبرت يوم امس يوما دراسيا عاديا حيث داوم الاساتذة كالمعتاد، داخل الصفوف واعطوا الدروس والواجبات الى الطلاب. كما شارك موظفو الادارات العامة والبلديات، الذين رفعوا اللافتات المعبرة عن مطالبهم المحقة والمشروعة، في ظل إجراءات امنية مشددة نفذها الجيش والقوى الامنية في محيط السراي حفاظا على السلامة العامة. وقد دعا المعتصمون الى مواصلة الاضراب اليوم وبكثافة امام سراي مرجعيون الحكومي تلبية لدعوة هيئة التنسيق النقابية. وفي منطقة حاصبيا والعرقوب، لبى الاساتذة والمعلمون في المدارس الرسمية في كافة المراحل التعليمية دعوة هيئة التنسيق النقابية ورابطة اساتذة التعليم الثانوي للاضراب، حيث نفذوا اعتصاماً امام قائمقامية حاصبيا، احتجاجا على عدم إقرار سلسلة الراب والرواتب، وناشد هؤلاء كافة الجهات العمل سريعا لحل هذه المعضلة حفاظا على العام الدراسي الحالي. ولم تتجاوب المدارس الخاصة مع الاضراب، ففتحت ابوابها كالمعتاد امام الطلاب واعتبر يوما دراسيا عادياً. كذلك، نفذ موظفو القطاع العام اعتصاماً سلمياً امام السراي الحكومية في بنت جبيل وتبنين، ورفعوا اللافتات التي تطالب باقرار السلسلة وعدم التسويف والمماطلة والتأجيل والتقسيط. كما توقف العمل في الادارات الرسمية والبلديات، وأقفلت المدارس الرسمية ابوابها امام الطلاب، باستثناء المدارس الخاصة وخاصة المدارس الكاثوليكية، في عين ابل ورميش وعلما الشعب، التي استقبلت الطلاب كالمعتاد واعتبرت يوما دراسيا عادياً. وتحدث باسم المعتصمين، عضو رابطة التعليم الثانوي في منطقة بنت جبيل فؤاد ابراهيم، الذي طالب الحكومة باحالة السلسلة الى المجلس النيابي في اسرع وقت للتصديق عليها.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع