أخبار الصحف ليوم الثلاثاء في 17 ايلول صحيفة ”. | اللواء:تخوُّف من تداعيات ربط“حزب الله”مصيره بالنظام السوري خيارات صعبة وحاسمة أمام الرئيس المكلّف كتبت“اللواء”تقول:تشير التطورات التي حدثت في اليوم الاول من الاسبوع، الى ان كفة الاستقرار ما تزال“طابشة”، بالرغم من تزايد المخاوف من ربط“حزب الله”مصيره بمصير النظام في سوريا، لا سيما بعد الكشف عن تقرير لجنة التحقيق الدولية في احداث القصير، والذي سيعرض على مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في جنيف، والذي اتهم عناصر الحزب بارتكاب ما اسماه التقرير بجرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، من خلال استخدام صواريخ محمولة شديدة التفجير تؤدي الى خسائر بشرية وتحدث دماراً هائلاً في المباني. ويرفع هذا التقرير من نسبة المخاوف على الاستقرار اللبناني، وعلى اقدام دول ومؤسسات دولية على خطوات شبيهة بما اتخذته دول مجلس التعاون الخليجي، لجهة معاقبة الحزب او قيادات فيه، على تدخله في سوريا وتحميله عواقب، او بعضاً مما يحمله النظام السوري. ولئن كان هذا العامل من الدوافع الخفية وراء مبادرة الرئيس نبيه بري، وفي صميم النقاشات التي تجري بين اللجنة النيابية التي انتدبها للاجتماع مع رؤساء الكتل والتيارات البارزة، والممثلة اصلاً في طاولة الحوار، فإن النتائج الأولية مع كتلة“المستقبل”وتالياً مع كتلة“القوات اللبنانية”وربما مع قوى اخرى من 14 آذار، لا تؤدي الغاية من ورائها، بسبب ملامح الاجوبة السلبية على ابعاد المبادرة وخلفياتها، وفقاً لمصادر متابعة. وكشف مصدر مطلع ان اعضاء اللجنة الثلاثية لمسوا“امكانية لاحداث خرق”لجهة فتح حوار بين“امل”وكتلة“المستقبل”، لكن من دون تحديث خرق في التفاهم على الخطوط السياسية بين اولوية عقد الحوار او تأليف الحكومة، وتأثير ذلك على صلاحيات الرئيس المكلف الدستورية بالتعاون مع رئيس الجمهورية. ووصف المصدر اللقاء مع النائب ميشال عون بأنه كان مريحاً وداعماً للمبادرة من دون تحفظ ومن دون تقديم ملاحظات تؤثر على تماسك المبادرة وتراتبية النقاط الواردة فيها. اما مصادر كتلة“المستقبل”فأوضحت ان الرئيس فؤاد السنيورة، الذي انعقد اللقاء في مكتبه، فقد شرح بالتفصيل وجهة نظر الكتلة بما يتعلق بمبادرة بري، معتبراً أن تيّار المستقبل هو أهل الحوار، وهو تيّار الحوار، وهو يُرحّب بكل مبادرة لاطلاق الحوار، باعتبار أن الحوار هو الوسيلة الوحيدة للتخاطب، وليس لديه خيار آخر. من هنا، اعتبر الرئيس السنيورة أن المبادرة إيجابية لأنها تنطلق من الحوار، لكنه رأى أن طاولة الحوار يجب أن لا تحل مكان المؤسسات الدستورية، وفي كل الأحوال، اعتبر أن الأولوية يجب أن تكون لتشكيل الحكومة، وأن يكون الحوار بعد تشكيل الحكومة، وبدعوة من رئيس الجمهورية، وأن يكون محصوراً في نقطتين:سلاح حزب الله، ومشاركته في القتال في سوريا. وقال الرئيس السنيورة انه إذا كان هدف الرئيس برّي معالجة الوضع في سوريا على صعيد الحدود والانخراط في القتال إلى جانب النظام، فان هذه المبادرة مناسبة للمعالجة عبر الحوار، بعد تشكيل الحكومة. ووفق المصادر نفسها، فان أعضاء الكتلة طرحوا أسئلة على نواب برّي في بعض المواضيع المحددة التي تتصل بنقاط المبادرة واتفقوا على استمرار التواصل، من دون تحديد مواعيد. ومن المقرّر أن تعقد اللجنة لقاءات اليوم مع رئيس حزب الكتائب الرئيس أمين الجميل ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط?، ومع كتلة“الوفاء للمقاومة”ورئيس حزب القوات سمير جعجع. ميقاتي وتجدر الإشارة، إلى أن رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي الذي كان يزمع إطلاق مبادرته الحوارية هذا الأسبوع، بعدما أنجز وضع مسودتها، أعلن أمس، انه سيتريث في الإعلان عنها، الى حين اتضاح نتائج المبادرات المطروحة، ولعدم زيادة التعقيدات في المشهد السياسي اللبناني. وأكّد امام زواره في السراي الحكومية على ضرورة تمسك جميع الأطراف بالايجابية من أجل التوافق على تشكيل حكومة جديدة، مشيراً إلى أن حكومة تصريف الاعمال، على الرغم من مواكبتها الكاملة لكل متطلبات المرحلة، لا يمكنها القيام بدور الحكومة المكتملة الاوصاف الدستورية، كما أن أية حلول يتم اعتمادها لتسيير عجلة الدولة ضمن المعطيات الدستورية والقانونية، تبقى ناقصة، خصوصاً وان مفهوم تصريف الاعمال وُضع في الدستور لآجال قصيرة. وكان ميقاتي قد لجأ أمس إلى خطوة مالية في غاية الأهمية، من شأنها أن تضخ أموالاً في خزينة الدولة، تؤدي إلى تحريك الركود الاقتصادي، إذ وقّع مشروع مرسوم بإعطاء وزراة المالية سلفة خزينة بقيمة 1210 مليارات ليرة لتأمين العجز في الرواتب والأجور وملحقاتها ومعاشات التقاعد العائدة لمختلف الإدارات العامة لنهاية العام 2013، والناتجة عن الفرق بين أرقام موازنتها لعام 2005 ومشروع موازنة العام 2013 وبين الإنفاق الفعلي لهذا العام. وفي تقدير مصادر مالية أن خطوة ميقاتي أقفلت ثغرة في الوضع المالي، وإن كان مداه لنهاية العام، كان يمكن أن تنفذ منها اضطرابات أمنية، في حال عجزت الخزينة عن دفع معاشات ورواتب الموظفين في نهاية تشرين أول، وهي تزامنت مع إعلان حاكم مصرف لبنان رياض سلامه عن أنه يخطط لتوفير حزمة جديدة من التحفيز لدعم الاقتصاد العام المقبل. الحكومة وعلى صعيد تأليف الحكومة، فما زالت الأمور بين أخذ وردّ بين الرئيس المكلّف تمام سلام والكتل النيابية الرئيسية، من دون التوصل إلى صيغة توافقية حول هوية الحكومة وتركيبتها، حيث ما زال“حزب الله”متمسكاً بالثلث المعطِّل، الأمر الذي يضع الرئيس المكلّف أمام خيارات صعبة لكنها حاسمة. وأشارت مصادر سياسية مطلعة لـ“اللواء”إلى أن الملف الحكومي الذي دخل مرحلة الجمود، أقلّه حتى نهاية الشهر الحالي، ينتظر مصير المبادرات المطروحة والمشهد الإقليمي في أعقاب الاتفاق الروسي–الأميركي بشأن الأسلحة الكيماوية في سوريا. وإذ أكدت المصادر أنه لا يمكن توقّع مفاجآت سارة قريباً بخصوص هذا الملف، قالت في الوقت نفسه إن مشاورات التأليف لن تنقطع بموازاة الاتصالات التي يقوم بها رئيس الجمهورية ميشال سليمان لإرساء الهدوء في البلاد والتخفيف من حدة التشنج حفاظاً على الاستقرار. وتحدثت المصادر عن أن تشكيل الحكومة الجامعة بات أمراً ملحّاً، لافتة إلى أن هذه التسمية قد تكون السمة الوحيدة التي يتفق حولها الجميع في لبنان، معربة عن اعتقادها أن أي تصعيد في المواقف لا يخدم الجهود المبذولة في عملية التأليف المرشحة للتعثّر في حال استمرت الشروط والشروط المضادة. حزب الله وفي تقدير هذه المصادر أن الموقف الذي أعلنه أمس نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم، والذي وصفه لاحقاَ عضو كتلة“المستقبل”النائب نهاد المشنوق بأنه“بدائي”، بدد الآمال بإمكان إنضاج المعادلة الحكومية، إذ قال في المنتدى العربي الدولي لمناهضة العدوان الاميركي على سوريا“إن معادلة الجيش والشعب والمقاومة تعمدت بالدم والتضحيات، وهي سبب قيامة لبنان المستقل، ولا تحتاج إذناً من أحد.. ومن أراد أن يقتلعها يعني أنه يريد أن يقتلع أرواحنا وهيهات منّا الذلة”. إلا أن رفع سقف المواقف لا يعني بالضرورة إقفال الباب أمام التشكيل، إذ أن الحزب الذي يعتبر نفسه منتصراً في سوريا جراء عدم تنفيذ الضربة الأميركية ومعركة القصير رفع سقف مواقفه للحد الأقصى لتحصيل أكبر قدر من المكاسب السياسية، بعد أن وضع في حساباته كل التحولات الإقليمية والدولية، ومنها الاتفاق بين الولايات المتحدة وروسيا وتأثيره على الأزمة السورية والمرحلة المقبلة، بما يعني ذلك احتمال ربط مصيره بمصير النظام السوري. وتخشى أوساط لبنانية، بعد صدور تقرير لجنة التحقيق الدولية في معارك القصير في سوريا، واتهام الحزب بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، أن يكون التوجه الدولي إلى معاقبة الحزب، بعد الانتهاء من معاقبة النظام السوري، وذلك من خلال تدابير واجراءات عقابية ضد الحزب ومؤسساته قد تطال تداعياتها بعض مناحي الاقتصاد اللبناني، بالتزامن مع الاجراءات التي أعلن عنها مجلس وزراء داخلية مجلس التعاون ضد مؤسسات ورجال اعمال محسوبين او متعاملين مع حزب الله. شبكة زحلة وليس بعيداً عن هذه الاجواء، بقيت شبكة اتصالات“حزب الله”حاضرة في المواقف السياسية، بعد تفاقم ظاهرة“الامن الذاتي”للحزب في المناطق الخاضعة لنفوذه في الضاحية الجنوبية والجنوب والبقاع، لا سيما بعد الاشكال بين القوى الامنية ومجموعة تابعة للحزب كانت تصلح عطلاً في الشبكة على اوتوستراد زحلة، ما اثار موجة اعتراض واسعة من الاهالي ونواب زحلة، الذين عقدوا امس مؤتمراً صحفياً انذروا فيه المسؤولين بضرورة تفكيك هذه الشبكة، وإلا فإنهم سيضطرون للقول بأن شبكة حزب الله لن تمر في زحلة. ورأت الكتلة ان مد هذه الشبكة يدخل في سياق الامساك الامني لحزب الله على المجتمع اللبناني، بعد الحواجز التي انتشرت في بعض المناطق وتعدت على اللبنانيين في اطار الامن الذاتي، والذي كرر وزير الداخلية مروان شربل رفضه له وان كان برره بأن الدولة غير قادرة على تطبيق الامن كما يجب، وبسبب عدم وجود الامكانات التي تسمح بذلك. اما“حزب الله”فقد اوضح ان الاسلاك قائمة في زحلة منذ اكثر من خمس سنوات، وان عناصره كانوا يقومون بصيانتها، وهم غير مسلحين، وفي شارع الكرك حصراً، ولم يدخلوا الى قلب المدينة.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع