أخبار الصحف ليوم الأربعاء في 25 ايلول صحيفة ”. | المستقبل:الرئيس اللبناني يطلب المؤازرة لمواجهة أعباء النازحين.. وكتلة“المستقبل”مستعدّة لتلبية دعوته إلى الحوار سليمان وأوباما:للابتعاد بلبنان عن النار السورية كتبت“المستقبل”تقول:حضر لبنان ومعاناة النازحين السوريين إليه في اليوم الماراثوني الذي شهدته أروقة الأمم المتحدة لمناسبة التئام جمعيتها العامة أمس، وخصوصاً في اللقاء الذي جمع الرئيسين اللبناني ميشال سليمان والأميركي باراك اوباما.. ثم في كلمة رئيس الجمهورية التي شدّد فيها على ضرورة دعم جهود لبنان للحد من أزمة النازحين وتأكيد النأي بالنفس عن الحرب السورية الذي نص عليه تحديداً“اعلان بعبدا”. وبانتظار عودة سليمان الذي تردد انه سيزور المملكة العربية السعودية أيضاً تلبية لدعوة رسمية، عادت كتلة“المستقبل”النيابية لتكرر استعدادها لتلبية دعوته إلى انعقاد هيئة الحوار الوطني، داعية إلى التزام نص الدستور وأعرافه بالنسبة إلى مسألة انعقاد الجلسة التشريعية لناحية ضرورة وجود حكومة مسؤولة تتولى شؤون البلاد احتراماً لمبدأ توازن السلطات وتعاونها! الرئيس سليمان أمل في مستهل اللقاء مع أوباما“في المشاركة المهمة للولايات المتحدة في اجتماع مجموعة الدعم الدولي للبنان لتأمين الدعم السياسي والاقتصادي له ودعم الجيش اللبناني، بالاضافة الى الدعم اللازم لاستيعاب اللاجئين السوريين”، مشددا على“ان شبكة الامان السياسية التي ارساها الدستور اللبناني مرتكزا الى اتفاق الطائف تتطلب مواكبة دولية عبر شبكة امان دولية للبنان في ظل الصراعات التي تتوالى حوله”. ورأى“ان العملية السياسية في لبنان يجب ان تستكمل بتطبيق اعلان بعبدا“الذي نجهد لتطبيق بنوده من قبل كل الاطراف اللبنانية”. وتطرق الى المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية آملا في“ان تكون في سياق المفاوضات الشاملة للوصول الى حل عادل وشامل في المنطقة”، داعيا الى“المحافظة على المكونات الحضارية المتجذرة في الدول العربية عبر اشراكها في العمل السياسي دون النظر الى عددها لا بل الى حضارتها”. من جهته، أثنى الرئيس اوباما على الجهود التي يقوم بها الرئيس سليمان، مجدداً موقف بلاده من“دعوة الجميع في لبنان الى عدم الاقتراب من النزاع في سوريا”، رافضاً“الانخراط الشديد لحزب الله فيه”، وكاشفاً عن زيادة المساعدة العسكرية للجيش اللبناني بمبلغ 8،7 ملايين دولار“من لأجل المحافظة على استقرار لبنان وصون حدوده”. وخاطب أوباما الرئيس سليمان قائلاً“ان الولايات المتحدة تؤيدكم وتدعمكم بقوة من اجل المحافظة على استقرار ووحدة لبنان ونرجو منكم ان تشعروا بثقة تامة باننا سنعمل بشكل جاهد ليس فقط معكم وانما مع الاسرة الدولية من اجل دعم لبنان في هذه الظروف العصيبة، والحؤول دون تدفق هذا النزاع(السوري)عبر الحدود”. وفي كلمته أمام الجمعية العامة شدد الرئيس سليمان على اهمية تشجيع الدول الإقليميّة المؤثّرة على وعي“أهميّة تحييد لبنان عن الصراعات، وعدم فائدة إقحامه في سياسة المحاور، وتالياً تشجيع هذه الدول على تقديم دعم فعلي لمضمون ومقاصد“إعلان بعبدا”، ولنهج الحوار والتوافق، كمثل الدعم الذي تعهّد مجلس الأمن الدولي تقديمه”. وإذ دعا الى استمرار العمل على فرض تنفيذ القرار 1701 بكل مندرجاته، فإنه شدد على ضرورة“تزخيم السعي الهادف لإيجاد حلّ سياسي متوافق عليه للأزمة السوريّة”، معتبرا ان التفاهم الأميركي-الروسي الأخير في شأن الأسلحة الكيميائية“يمكن أن يكون مدخلاً نحو الحلّ السلمي المتكامل”. وشدد على ضرورة ان يتخذ المجتمع الدولي“موقفاً حازماً حيال سبل حماية الاماكن المقدسة التي تطاولها الاعتداءات في أيّ مكان من العالم، وخصوصاً في الشرق الأوسط مهد الديانات السماويّة”، لافتا بشكل خاص الى ما تعرّضت له بلدة معلولا السوريّة التاريخيّة. وأكد“أنّه لا يمكن إلزام الأوطان، كما الأفراد، بالمستحيل وبما لا قدرة لهم عليه، ولذلك يهمني أن أكرّر طلب دعم دولكم للمقترحات التي سبق وتقدّمت بها لتخفيف هذا العبء المتفاقم، وهي تتمحور حول توفير المبالغ والإمكانات البشريّة والماديّة الكافية، وبصورة فعليّة، لتأطير وتنظيم وجود اللاجئين السوريين الوافدين إلى لبنان، وتلبية احتياجاتهم الإنسانيّة والحياتيّة الأساسيّة، علماً بأنّه لم يتم الإيفاء بالالتزامات التي تمّ التعهّد بها في اجتماع الدول والهيئات المانحة الذي قامت دولة الكويت مشكورة باحتضانه بتاريخ 30 كانون الثاني 2013 إلا بصورة جزئيّة. وتعزيز أطر ومساحات إيواء النازحين السوريين داخل الأراضي السوريّة بالذات، في مناطق آمنة تقع خارج إطار النزاع الدائر، علماً بأنّ مساحة سوريا ثمانية عشر أضعاف مساحة لبنان. والموافقة على عقد مؤتمر دولي خاص بموضوع اللاجئين السوريين، لا يكتفي فقط بالدعوة إلى تقديم المساعدات الماليّة، بل يباشر البحث في سبل تقاسم الأعباء والأعداد بين الدول، من منطلق المسؤوليّة المشتركة وفي ضوء السوابق التاريخيّة”. طرابلس وفيما كانت الإجراءات الأمنية الشرعية مستمرة في الضاحية وشوارعها ومداخلها، ابلغ وزير الداخلية مروان شربل“المستقبل”ان اجتماعاً سيُعقد في حضوره يوم الجمعة المقبل في السرايا الحكومي برئاسة رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي ومشاركة نواب ووزراء طرابلس للبحث في تنفيذ خطة أمنية للمدينة في ضوء المطالب التي رفعت غداة بدء تنفيذ خطة الضاحية. إلا ان الوزير شربل أوضح ان الأمر في طرابلس مختلف عنه في الضاحية، باعتبار“ان المدينة تشهد خلافات داخلية كبيرة، وذلك لا ينطبق على الوضع في الضاحية”.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع