أخبار الصحف ليوم السبت في 14 ايلول صحيفة ” الديار” | الديار:معركة التمديد لسليمان.. وعون وفرنجية واحتمال رياض سلامة للرئاسة البطريرك الراعي والمطارنة الموارنة قد يعلنون دعوتهم للتمديد لسليمان…حزب الله والاحزاب يردون على رئيس الجمهورية:بيان بعبدا لزوم ما لا يلزم…سليمان طلب رعد وقال له اذا لم نأخذ ببيان بعبدا فالويلات آتية كتبت“الديار”تقول:بدأت معركة انتخابات رئاسة الجمهورية من خلال اجواء بعبدا والبيان الرئاسي والنقاش حول بيان بعبدا وزيارة سليمان لفرنسا وزيارته لنيويورك والامم المتحدة ولقاءاته هناك والمرشح الثاني للرئاسة هو العماد عون الذي يعتبر ان معه الاكثرية العددية لرئاسة الجمهورية. وكذلك الوزير سليمان فرنجية الذي يعتبر صاحب اسهم قوية في معركة الرئاسة اما الاحتمال المعقول جدا فهو الاتفاق على رياض سلامة كمرشح توافقي من قبل الجميع وكمنقذ لأحوال الناس المعيشية ودفع عجلة الاقتصاد في البلاد وتحريك الوضع الاقتصادي والمالي وافساح المجال لالغاء البطالة وجعل لبنان له مركز دولي عالمي وعربي سياسيا كما استطاع حاكم مصرف لبنان ان يضع لبنان في مصاف الدول البارزة في المجال المالي والاقتصادي والمعيشي والثقة بلبنان كدولة ومؤسسات اقتصادية. معالم المعركة ليست واضحة بعد امام اللبنانيين لكن الذين يقرأون بين السطور يرون ان العماد عون مصمم على معركة رئاسة الجمهورية ويعتبر ان حزب الله سيؤيده والرئيس بري سيؤيده وتكتل التغيير والاصلاح سيؤيده والوزير فرنجية سيؤيده رغم التنافر او التباعد حاليا بين عون وفرنجية اضافة الى انه في زيارته للسعودية التي يحضر لها قد يعطي ضمانات لأن الجيش اللبناني يكون القوي وتبقى المقاومة ولكن الجيش اللبناني يكون له الدور الاول على الارض وينحصر دور المقاومة في ردع اسرائيل في حال عدوانها على لبنان. اما الوزير سليمان فرنجية فمن خلال حل الازمة السورية واعادة ارتفاع اسهم الرئيس بشار الاسد دوليا والدعم الروسي والصيني له وامكانية انفتاح سوريا واميركا على بعضهما عبر مؤتمر جنيف 2 لتسوية الحل بين النظام والمعارضة فإن اسهم الوزير فرنجية ارتفعت لان الرئيس بشار الاسد يفضل بالدرجة الاولى ان يكون سليمان فرنجية رئيسا لجمهورية لبنان. ولذلك عزم الوزير فرنجية على ترشيح نجله الاستاذ طوني فرنجية للانتخابات النيابية على الا يترشح هو للانتخابات النيابية. رئيس الجمهورية مدعوم من السنيورة وبالتالي من تيار المستقبل ومن سمير جعجع ومن الرئيس امين الجميل ومن وليد جنبلاط ونواب تكتل تيار المستقبل كلهم مع خطة من السنيورة لذلك اضافة الى ان الرئيس بري قد لا يمانع في التمديد لأنه في الخطوط الاساسية متوافق مع رئيس الجمهورية على خطة الحل في لبنان وتشكيل الحكومة وللبيان الرئاسي واعادة الحوار جديا في المرحلة القادمة واشتراك الرئيس سليمان مع الرئيس بري والرئيس ميقاتي في مبادرة الحل قريبا كي يشكل الرئيس تمام سلام حكومته بعدما وعد الرئيس سليمان الرئيس بري بدعم مبادرة بري في تركيبة الحكومة من 8-8-8. ويمكن اعتبار ان الرئيس سليمان يحظى بدعم واشنطن بقوة ويحظى بدعم باريس ولندن ويحظى بدعم المجموعة الاوروبية وليس عليه فيتو من روسيا ولكن مشكلته هي مع حزب الله فإذا قام بمبادرة ثانية بعدما قام بمبادرة اولى بأنه لا يمكن تشكيل حكومة الا بدخول حزب الله فيها والمبادرة الثانية هي ان يصر على مقولة“الجيش والشعب والمقاومة”مع حسابات ماذا سيكون موقف المستقبل واميركا واوروبا من الموضوع. لكن يبدو ان تسوية جارية هي وضع مبدأ الجيش والشعب والمقاومة والدولة بدأت تأخذ طريقها للحل وبذلك يكون البيان الوزاري لم يقم بتغيير كلمة الدولة بل تكون الدولة عنصر من الركائز الاربع للبيان الوزاري المؤلف من الركيزة الاولى الشعب والركيزة الثانية الجيش والثالثة المقاومة والرابعة الدولة. فإذا رضي حزب الله بهذه التسوية وشعر باطمئنان من الرئيس سليمان فقد يترك التمديد يحصل لكن الآن هنالك شكوك لدى حزب الله بالنسبة لنوايا سليمان قبل التمديد وعادة تزداد الشكوك بعد التمديد اكثر او عشية التفكير بالتمديد ما لم يحصل هنالك ضمانات فعلية تصدر عن طاولة الحوار ذلك ان الرئيس بري سيدعو لاستئناف الحوار واذا صدر عن الحوار بنود ثابتة يقبلها المستقبل وحزب الله تركز على ان المقاومة قد شرعها الطائف عندما قال لحين تحرير الاراضي اللبنانية تبقى المقاومة بسلاحها فإن ذلك قد يسهل التمديد لسليمان اما اذا لم يصدر وثيقة عن الحوار بهذا الشكل فإن حزب الله سيعارض مع بري وعون وفرنجية التمديد لسليمان. وعندها لا يمكن ان يأتي رئيس جمهورية ضد كل هذه الاطراف. لكن بالمقابل علمت“الديار”ان البطريرك الراعي مع المطارنة الموارنة قرروا ان يعلنوا في بيانات آتية في المستقبل ثقتهم بالرئيس سليمان ودعوتهم للتمديد له. وان المبادرة ستأتي من البطريرك الراعي فتؤدي الى احراج حزب الله في معارضة مبادرة الراعي بالتمديد لسليمان كي لا يحصل اصطدام ما بين بكركي وراعي الطائفة المارونية وحزب الله صاحب القاعدة الشيعية الكبيرة. وفي هذا المجال على صعيد موقف الرئيس وموقف حزب الله، رد حزب الله مع الاحزاب الوطنية ببيان على البيان الرئاسي الذي اصدره الرئيس سليمان بشأن بيان بعبدا وضرورة اعتماده وعلمت“الديار”كما يأتي في الصفحة الثانية في المقال الذي كتبه الزميل ميشال نصر ان رئيس الجمهورية طلب من رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد ان يزوره وابلغه ان عدم الالتزام ببيان بعبدا سيأتي عليها بالويلات فرفض النائب رعد هذا المبدأ وقال لا يمكن لحزب الله ان يسير ببيان بعبدا ذلك ان بيان بعبدا كان في مناسبة معينة والآن تغيرت الظروف وبتنا بحاجة لبيان آخر يشبه بيان بعبدا بالخطوط الرئيسية مع اضافات له خاصة تأكيد على دور المقاومة في الوقوف ومواجهة اسرائيل واعداء المقاومة سواء كانوا جاءوا من جبهة اسرائيل ام اخترقوا الجبهة السورية ضد المقاومة. وقال بيان صادر عن حزب الله والاحزاب الوطنية الذي انعقد برئاسة نائب رئيس المكتب السياسي في حزب الله محمود قماطي بأن بيان بعبدا لزوم ما لا يلزم اليه. وبالتالي احترم قليلا بيان حزب الله والاحزاب البيان الرئاسي لكن في الجوهر جاء ضده كليا ويجب على الرئيس سليمان ان يجد الوسيلة هو وحزب الله لتدارك ازمة بهذا الشكل لأنه واضح ان حزب الله لن يتراجع عن موقفه لأنه يعتبره موقفاً قومياً وموقفاً عربياً وموقفاً اسلامياً وموقفاً وطنياً كبيراً وهذا من ثوابته التي لا تدخل السياسة فيها بل ان حزب الله يصر كليا على هذه الثوابت التي لا يمكن التفاوض عليها. وبالنسبة لحزب الله بيان بعبدا سياسة اما المقاومة ودورها فهما من الثوابت التي لا يمكن تجاهلها بلعبة سياسية.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع