حفل استقبال لاتحاد لنقابات موظفي المصارف وقزي تمنى لمجلسه الجديد. | أقام اتحاد نقابات موظفي المصارف في لبنان حفل استقبال، لمناسبة انتخاب مجلسه التنفيذي. حضره وزير العمل سجعان قزي، رئيس جمعية مصارف لبنان الدكتور فرنسوا باسيل، الامين العام للاتحاد العمالي العام سعد الدين حميدي صقر ومصطفى سعيد ممثل العمال في منظمة العمل الدولية، وحشد من ممثلي إدارات المصارف ورؤساء الاتحادات العمالية إلى جانب مندوبي الاتحاد في المصارف. والقى رئيس الاتحاد جورج الحاج كلمة اشار فيها الى انه في زمن التجديد والتمديد والاستخفاف بالاستحقاقات الانتخابية على اختلافها، وبالاخص على الصعيد النقابي، انطلقت عجلة انتخابات المجالس التنفيذية في اتحاد نقابات موظفي المصارف. كانت البداية بانتخابات المجلس التنفيذي لنقابة موظفي المصارف في لبنان، والنهاية بانتخابات المجلس التنفيذي لاتحاد نقابات موظفي المصارف، مرورا بانتخابات نقابات موظفي المصارف في الجنوب والشمال والبقاع، فاستحقت هذه النقابات بمجالسها واعضائها التقدير والاحترام، كونها حافظت على مبدأ المداورة في المسؤولية وتطبيق الاسس الديموقراطية في تجديد قياداتها. تابع "اتحادنا خارج التجاذب السياسي والطائفي اللذين اضعفا الحركة النقابية في لبنان، ويسعى الى منهجة عمله اليومي ضمن إطار مؤسساتي، مشيرا الى ان "الاتحاد طموحه معالجة اوضاع المتقاعدين في القطاع المصرفي من خلال صندوق تعاضدي يسعى الى ايجاد الحلول التي يحتاجها كل متقاعد على الصعيدين الصحي والمعيشي، ومن اولوياته ايضا بناء افضل علاقات التعاون والتنسيق مع الاتحادات والنقابات العمالية، وسيبقى في طليعة المطالبين بالمساواة في الحقوق والواجبات وبالعدالة الاجتماعية وبدولة القانون". اضاف "كان شعارنا في ما مضى التفهم والتفاهم في مقاربة كل شؤون وشجون الاتحاد واستطعنا من خلاله تخطي العديد من المواجهات وتذليل الكثير من العقبات، وتعاطينا مع جمعية مصارف لبنان على صعيد تجديد عقد العمل الجماعي ومع ادارات المصارف في مفاوضات صياغة اتفاقيات رضائية في حالات الدمج ستبقى مبنية على هذه الصيغة. وإن مواقفنا من السياسات الحكومية على الصعيد المعيشي والاجتماعي تأييدا او رفضا ستبقى ايضا خاضعة لمفهوم التفهم والتفاهم والتزامنا به لا يفسر بتخاذل او تقاعس او انصياع لمشيئة الاقوى، فنحن قوم لا يخاف القوي ولا يتنازل عن حق. نحن حرصاء على الاستمرار في سلوك هذا النهج التوافقي حفاظا على استقرار العلاقة بين طرفي الانتاج في القطاع المصرفي، فأقتصادنا الوطني بحاجة الى قطاع مصرفي متماسك لا تعتريه شوائب او اشكالات، اننا نحن ملائكة هذا القطاع وشياطينه، بتفاهمنا يستمر ويزدهر، وبتجاهلنا وأذلالنا لن يقوى على مواجهة الاستحقاقات الهامة التي تنتظره". وقال الحاج: "على صعيد مفاوضات تجديد عقد العمل الجماعي، وعدنا الابقاء على عقد العمل الجماعي كإطار للعلاقة التعاقدية بين طرفي الانتاج في القطاع المصرفي. وسنطالب بتسريع وتيرة التفاوض مع جمعية مصارف لبنان بهدف انهاء المفاوضات قبل نهاية العام الحالي، وسنلاحق ادارات المصارف التي تتجاهل تطبيق كل بنود عقد العمل الجماعي وبالاخص الزيادة الادارية وتطبيق نظام الاستشفاء للمتقاعدين ودوام العمل وسنسعى بالطرق القانونية لإجبارها على احترام كل نصوص العقد. وسنتابع موضوع المخالفات التي ارتكبتها قلة من ادارات المصارف في ما خص تسديد الفروقات التي نتجت عن تجديد العقد الجماعي في العام 2013 أو في ما خص المنح المدرسية او عدم تسديد الزيادة الادارية متذرعة بصدور مرسوم غلاء المعيشة في العام 2012. وعن تفعيل عمل الصندوق التعاضدي لموظفي المصارف، نقول لقد وجد الصندوق ليبقى ويستمر، كانت باكورة انجازاته اطلاقه مشروع نظام الاستشفاء للمتقاعدين تطبيقا لنص المادة (49) من عقد العمل الجماعي، تطلعاتنا المستقبلية للصندوق تتلخص بتحويله الى مؤسسة لا علاقة لها بالعمل النقابي، عملها رعاية اوضاع المتقاعدين في القطاع المصرفي وتدار بالتعاون والتنسيق مع جمعية مصارف لبنان، فكلانا جمعية واتحاد معنيان باوضاع المتقاعدين من موظفي المصارف"، آملا ان "تنتهي المفاوضات القائمة حاليا مع جمعية المصارف من اجل ايجاد منهجية عمل للصندوق مقبولة من قبل الطرفين بالنجاح، تسفر عن شراكة حقيقية في ادارة الصندوق وفي تحديد آلية عمله، وان فشل المفاوضات سيجبرنا مرغمين الى المضي منفردين في مجابهة الواقع المأسوي للمتقاعدين في القطاع المصرفي وبالاخص في المجال الاستشفائي"، لافتا الى ان "مجلس الاتحاد ضنين على تحمل مسؤولياته في معالجة موضوع التقاعد وهو بصدد تحضير برنامج متكامل من شأنه تفعيل عمل الصندوق في حال لم تثمر المفاوضات مع جمعية مصارف لبنان الى ايجابيات". واكد انه "لن نتهاون مع ادارات المصارف الدامجة والمدموجة التي ترفض او تتقاعس عن صياغة اتفافات رضائية تعطي المصروفين تعويضات تجنبهم العوز وتطمئن الباقين على استمراريتهم في العمل. سيبقى التزامنا بالقيم وبمبادىء العمل النقابي نهجنا وقدم إلى وزر العمل سجعان قزي درع الاتحاد تقديرا لمواقفه من موضوع العمالة الأجنبية وضرورة حماية اليد العاملة اللبنانية من أي منافسة أجنبية. وكان لوزير العمل كلمة في المناسبة شكر فيها اتحاد نقابات موظفي المصارف على التفاته الكريمة، متمنيا "لمجلس الاتحاد النجاح في مهماته المستقبلية والاستمرار في نهجه النقابي الصحيح البعيد عن الطائفية والسياسات الضيقة".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع