احتفال باليوم الوطني للتعاضد الصحي في الاونيسكو والكلمات شددت على. | احتفل اتحاد صناديق التعاضد الصحية في لبنان، قبل ظهر اليوم في قصر الاونيسكو، باليوم الوطني للتعاضد الصحي، برعاية رئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا بالنائب ميشال موسى وبمشاركة وزارتي الصحة والزراعة. حضر الحفل ممثل وزير الزراعة اكرم شهيب انور ضو، النائب عاطف مجدلاني، الوزير السابق كريم بقرادوني، المطران رولان ابو جودة ومدراء عامون لصناديق التعاضد الصحية، رئيسة جمعية "واحة الشهيد" فاطمة قبلان وشخصيات. موسى النشيد الوطني، فكلمة عريف الحفل عبد الحميد عطوي الذي اشار الى انه "يوم وطني للتعاضد وكل ايامنا في سبيل الوطن تعاضدية، نجتمع فيه مع من تفانوا في خدمة الانسان من اجل وطن خطت تاريخه البطولات ونمت على دروبه الاجساد وعلى اطلاله رفعت رايات الشموخ". موسى ثم القى النائب موسى كلمة راعي الحفل، أشاد فيها "بتجربة الاتحاد الرائدة في المجال الصحي ودورها الوطني القائم على المشاركة بين المواطن والدولة". وقال: "ان الصناديق التعاضدية تحولت الى صيغة علمية متطورة في البلدان المتقدمة". واشار الى ان "هيئات مدنية في لبنان اقدمت على تشكيل هذا الاتحاد معززة الفكر التعاضدي، باعتباره اداة انسانية للحفاظ على كرامة الانسان، ومن هنا يعتبر اتحاد صناديق التعاضد اضافة رائدة في المجال الصحي". وقال: "ان استمرار تعطيل المؤسسات وتعطيل انتخاب رئيس للجمهورية هو عودة بالبلاد الى الوراء، ولكن رغم الضبابية التي تشوب الحياة السياسية فاننا نأمل بالحوار الذي يرعاه الرئيس بري باتجاه تأمين قانون انتخابي". واضاف: "ان منطقتنا تعيش حالات مضطربة، لذا فان بلدنا مدعو الى الالتفاف حول مؤسساته الامنية والعسكرية وحمايته، ودعوة الحكومة الى القيام بواجباتها واولها ملف النفايات". ضو ثم القى ضو كلمة الوزير شهيب، أشار فيها الى "كرة النار التي بين يدي الوزير شهيب اي ملف النفايات والى فشل السياسات السابقة في معالجته". ونقل عن الوزير شهيب "استعداده لمساعدة اتحاد صناديق التعاضد لما لها من انعكاس ايجابي على الصحة"، منوها "بدور وزارة الصحة ولجنة الصحة النيابية في تخفيض فواتير الدواء واقرار الوصفة الطبية الموحدة"، مشيرا الى "ان صناديق التعاضد تغطي 10% من الكلفة الاستشفائية العامة في لبنان". مجدلاني من جهته، اكد رئيس لجنة الصحة النيابية مجدلاني انه "مهما تبدلت العناوين تبقى النقطة المحورية هي كيفية تأمين افضل خدمات صحية للمواطن"، مشيرا الى ان "هدف الرعاية الصحية لكل المواطنين ترادفه كلمة الكرامة"، موجها التحية الى وزير الصحة العامة وائل ابو فاعور. وعرض مجدلاني للواقع الصحي في البلاد والفئات التي يشملها الضمان، من العسكريين والموظفين في الدولة، ثم المنتسبين الى اتحاد صناديق التعاضد، اما الفئة الرابعة فهي من اللبنانيين الذين يعتمدون على وزارة الصحة". وقال: "هناك خلل، والامر يحتاج الى معالجة خصوصا للفئة الرابعة التي تحتاج الى رعاية صحية مع كرامة، دون ان تطرق ابواب السياسيين"، داعيا الى " إزالة الفوارق الصحية بين اللبنانيين لان ما يجري هو طبقية صحية". وكشف عن "عدد من الاقتراحات ومن بينها ضمان الشيخوخة، والبطاقة الصحية"، مؤكدا "السعي لمناقشة الناحية الصحية للبنانيين كافة بكل كرامة، من اجل عدالة صحية شاملة ينشدها الجميع". كركي والقى عياد السباعي كلمة المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي محمد كركي، اكد فيها "ان نظرتنا الى اتحاد صناديق التعاضد هي نظرة احترام لما تقدمه من خدمات لحوالى 240 الف مواطن". وقال: "ان ما يجمع الضمان الاجتماعي واتحاد صناديق التعاضد هو تقديم الخدمات الصحية للمواطنين". كما تحدث عن "عدد من الانجازات التي حققها صندوق الضمان الاجتماعي، ومنها:اعتماد الوصفة الطبية الموحدة وتأمين كلفة زراعة قلب اصطناعي وزراعة صمام قلب دون عملية". خميس ثم عرض مدير عام تعاونية موظفي الدولة يحي خميس عمل التعاونية والتي تضم 82 الف منتسب، ويستفيد منها اكثر من 327 الف موظف في الدولة اللبنانية"، مشيرا الى "استراتيجية عمل التعاونية وهدفها في خدمة المواطن ونوعية الخدمة". سابا والقى كلمة اللواء الطبي في الجيش اللبناني العقيد سعادة سابا، الذي أشار الى "مسألة الطبابة باعتبارها من هموم المواطنين"، داعيا الى "تكاتف الصناديق لتخفيف العبء على خزينة الدولة وجيوب الناس". واوضح سابا "ان الطبابة العسكرية تقدم الخدمات في المستشفى العسكري ومن خلال التعاقد مع المستشفيات، كما تقدم خدمات طبية في مجال الاسنان والعلاج الفيزيائي اضافة الى تأمين الادوية". وأشار الى "تأهيل الكوادر الطبية والممرضين المستمرة في الجيش"، كاشفا "ان 12% من اللبنانيين العسكريين وعائلاتهم يستفيدون من الخدمات الطبية في الجيش". واشاد" باغلاق وزير الصحة ابو فاعور بعض المستوصفات الصحية غير المستوفية للشروط". وطالب " بتأمين الخدمات الصحية لجميع المواطنين واعتماد تعرفة واحدة موحدة، والتنسيق بين المؤسسات والصناديق للوصول الى سياسة استشفائية لائقة، وايضا تأمين الطبابة في مرحلة الشيخوخة وضمانها وغيرها من المطالب الملحة بما يعطي الامان الصحي والامان النفسي للمواطن". برنار كما القى رئيس التعاضديات الفرنسية إتيان برنار عبر الشاشة كلمة بالمناسبة. ضو اما الكلمة الاخيرة فكانت لرئيس اتحاد صناديق التعاضد الصحية غسان ضو الذي اكد انه "رغم الصعوبات، فان الحركة التعاضدية تنمو وصناديق التعاضد الصحية تنتشر وتعبر كل المناطق اللبنانية حتى اصبح عددها يفوق 70 صندوقا ومنتسبوها حوالى 320 الف مواطن". وقال: "لكن ماذا عن اوضاع باقي المواطنين الذين لا ضامن صحي لهم، وهم يشكلون ثلث الشعب اللبناني"، لافتا الى "ان موازنة وامكانيات وزارة الصحة لا تكفي، وان قدرة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لا يمكنها استيعاب شرائح جديدة من المجتمع دون استحداث مصادر تمويل، تحول الاوضاع الاقتصادية لدى سائر مصادر الدخل ان تؤمنها". واعلن "ان احد وزراء الصحة السابقين عرض فكرة اصدار بطاقة صحية تغطي المواطنين الذين لا ضامن لهم، وعرض عدة مصادر تمويل، ايضا حالت الظروف الاقتصادية الصعبة ان تحققها". وتابع: "بعدها تم عرض امكانية اصدار وزارة الصحة لبطاقة صحية لهؤلاء المواطنين تغطي نسبة مئوية معينة من كلفة الاستشفاء تتناسب مع امكانية ميزانية وزارة الصحة، وان يلجأ هؤلاء المواطنين للانتساب لصناديق تعاضد صحية تتولى تغطية هذه الفروقات ويكون فيها جميع اللبنانيين مضمونين تجاه مخاطر المرض والاستشفاء عبر آلية تعاون تجمع المواطن والوزارة وصناديق التعاضد"، مؤكدا "ان الدراسات الاكتوارية التي اعدت لهذه الغاية تظهر ان اعتماد هذا الحل ممكن ومتيسر وهو ينقل مجتمعنا نحو آفاق الطمأنينة والاستقرار". واشار الى "ان اعتماد نقابة المحامين منذ اشهر قليلة انشاء صندوق تعاضد صحي هو ابلغ دليل على تبني هذه النخبة من مجتمعنا الفكر التعاضدي". وقال: "نحن مستمرون ولدينا مشروع تعديل لاهداف الاتحاد بحيث يتمكن من انشاء صندوق دعم لوقف الخسارة للصناديق ولادارة ذاتية مباشرة مع مقدمي الخدمات من مستشفيات ومختبرات وخلافه بحيث تتمكن بالوفر الذي سيتحقق من انشاء مراكز طبية اولية ومستشفى تعاضدي". واكد "ان دعم المسؤولين لحركتنا التعاضدية واعتماد خدماتنا وتقديماتنا تؤدي حتما لامتصاص حركة الحراك الاجتماعي في ساحات بيروت، ويوفر نوعا من الامان على الصعيد الاجتماعي"، مشيرا الى "ان صناديق التعاضد ستكون شريكا وضامنا ومساهما اساسيا في اقرار نظام الرعاية المرتجى لجميع اللبنانيين تكملة لتقديمات وزارة الصحة والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع