الجبهة الديمقراطية أحيت ذكرى انطلاقتها في صور وكلمات طالبت الاونروا. | نظمت "الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين"، بمناسبة إنطلاقتها ال47 مهرجانا سياسيا حاشدا في قاعة المركز الثقافي الفلسطيني في مخيم البص في مدينة صور، حضره النائب علي خريس وممثلو الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية وجمعيات ومؤسسات ومجالس بلدية ومخاتير ومدير الاونروا في صور وعدد من العاملين فيها وحشد غفير من مخيمات اللجوء وأعضاء الجبهة. وقد تزينت القاعة بالإعلام الفلسطينية واللبنانية ورايات الجبهة وصور أمينها العام نايف حواتمة. بعد النشيدين اللبناني والفلسطيني، وترحيب من عريف الحفل عضو قيادة الجبهة محمود عوض، القى كلمة الجبهة عضو مكتبها السياسي أبو بشار ابراهيم النمر، فدعا الى "اعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية ودعم الشعب الفلسطيني ونضاله"، كما دعا القيادة الفلسطينية الى "اعادة النظر بكل تفاصيل العمل الوطني الفلسطيني بما يقود الى استراتيجية وطنية جديدة في مقدمتها انهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية وتشكيل حكومة وحدة وطنية، والى وقف التنسيق الامني مع الاحتلال ومواصلة العمل على المستوى الدولي بوضع ملف الاستيطان والعدوان امام محكمة الجنايات، بما يقود الى نزع الشرعية عن الاحتلال ومحاصرته على مختلف المستويات". وتمنى "أن تبذل منظمة التحرير الفلسطينية كل الجهود لإسناد صمود شعبنا في سوريا ولبنان كأولوية مطلقة، وأن تشكل خلية ازمة في اللجنة التنفيذية توفر كل اشكال الدعم المالي والعيني لابناء شعبنا النازحين من سوريا". وأكد "حرص الشعب الفلسطيني على امن لبنان واستقراره والتأكيد على سياسة النأي بالحالة الفلسطينية بعيدا عن الصراعات اللبنانية الداخلية". وختم داعيا الى "مواصلة التحركات الشعبية وتوحيدها للضغط على الانروا والدول المانحة حتى تتراجع الانروا عن اجراءاتها الجائرة بخفض الخدمات، وزيادة الموازنة العامة للانروا بما ينعكس زيادة في الخدمات انسجاما مع ازدياد الحاجات للاجئين". كلمة "حركة أمل" ألقاها خريس، فقدم التهنئة للجبهة باسم رئيس مجلس النواب نبيه بري، وأكد ان "تردي الوضع العربي العام لا يختلف عليه اثنان، والوضع الاقليمي المشبع بالحقد والكراهية والصراعات الطائفية والمذهبية ومجازر التكفيريين والارهابيين تدفع بالامور باتجاه افق مسدود في حال بقي التشرذم العربي الرسمي على حاله وبقيت غالبية الشعوب العربية غائبة عن دورها الطبيعي في مواجهة كل هذا الحجم من القتل والذبح والدمار وتفتيت الاوطان". كما أكد ان "الهدف الاساسي لهذه الحروب هو حماية المصالح الاميركية والامن الاسرائيلي، لذلك معسكر الممانعة والمقاومة امتلك زمام المبادرة والهجوم، والمطلوب اليوم توحيد الصفوف والوحدة خلف مشروع المقاومة والعمل على ان تبقى القضية الفلسطينية هي القضية المركزية وهي المكون الجمعي للعرب والمسلمين". كلمة منظمة التحرير الفلسطينية ألقاها عضو قيادة الجبهة صلاح اليوسف، فوجه التهنئة للجبهة في ذكرى انطلاقتها، ودعا الى "انهاء حالة الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية والمقاومة الشعبية مترافقة مع حراك سياسي في كافة المحافل الدولية لمواجهة مخاطر تهويد القدس وتدمير الاقصى وحقوق اللاجئين"، مشددا على "ضرورة التمسك بالحياد الايجابي وعدم الانخراط بالتجاذبات الداخلية لاي بلد عربي"، وداعيا الى "الحفاظ على امن مخيمات لبنان واستقرارها وضرورة تعاطي الدولة اللبنانية بشكل اخوي وانساني مع الشعب الفلسطيني ومساعدته لمواجهة مؤامرة التوطين والتهجير ودعم حق العودة باعطائه حقوقه الانسانية". واعتبر ان "ازمة الاونروا ليست مالية فقط، بل لها ابعاد سياسية بامتياز، وتهدف الى شطب حق العودة"، مؤكدا على "استمرار التحركات الاحتجاجية السلمية حتى تتراجع الانروا عن اجراءاتها مع حماية كل مؤسسات الانروا وعدم المساس بالعاملين فيها"، ومنوها ب"مبادرة اللواء عباس ابراهيم في هذا الموضوع".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع