تواقيع لمنشورات دار سائر المشرق في معرض الكتاب انطلياس | صدرت عن "دار سائر المشرق" سلسلة منشورات جديدة، في إطار المهرجان اللبناني للكتاب للسنة 35، دورة غريغوار حداد، الذي تنظمه الحركة الثقافية في أنطلياس في دير مار الياس، منها: "البطرك مسعود" ما من بطريرك في الكنيسة المارونية يحمل اسم "مسعود". ولكنه ليس بأسطورة. قصته حقيقية وشخصيته ليست من نسج الخيال. لقد عاش في القرن الرابع عشر وحبريته دامت عشر سنوات كانت كافية لأن تكون مفصلية في التاريخ الماروني، بعدما طبعته باستشهاد أمسى دينا على الأجيال المتعاقبة. كان جبرائيل من حجولا رمزا للمقاومة الإيمانية السلمية من أجل بقاء كنيسة الموارنة حرة على الأرض اللبنانية. وقد رفعه اتضاعه إلى الكرسي البطريركي من غير أن يسعى إليه، ثم قادته قداسته إلى جلجثة الشهادة. إن جبرائيل أو مسعود الذي أصبح ضريحه مقاما للتبرك للمسلمين كما للمسيحيين، نموذج عن التثاقف والتلاقح الفكري والروحي الذي أثمر بعد قرون دولة لبنان الكبير، وحبة قمح في حقل التجربة اللبنانية الفريدة. يوقع الإعلامي سليم بدوي روايته "البطرك مسعود" الخميس 10 آذار بين الرابعة والسابعة. "في انتظار الانفجار الآتي" "بقوة لاإرادية"، و"بسخرية ماكرة"، يجمع فوزي يمين شظايا الحروف المتطايرة جراء الانفجارات المتتالية التي شهدتها سنوات عمره في وطنه "الذي لا وطن له سواه"، محاولا رسم لوحات تعبيرية بالغة العمق والدلالات في فضاءات عملية حسابية معقدة تدخل في ما يسمى "علم الاحتمال"، فإذا به يقيس المسافات الزمنية الممتدة بين انفجار وآخر، ليكتشف ما إذا كانت هناك روابط خفية وثابتة ومشتركة تجمعها، عله يتمكن من استنباط معلومة دقيقة تؤهله لمعرفة الفاصل الزمني الصحيح، ولو بنسبة تقريبية، ليتوقع على أثرها موعد حدوث الانفجار الآتي. ولكن، هل يستطيع أحد من خلال التوقعات أن يستبق الحدث، أم إن الحدث هو الذي يظل يستبق كل التوقعات؟ في هذا الكتاب، سيواجه القارىء رياحا وجدانية، وانطباعات شخصية، و"لطشات" نقدية، وتحليلات رياضية، وكلمات مناسباتية، وترجمات لأغان، وقصائد، وقصصا، أسهمت في تكوين ثقافة الكاتب وتلوين حياته، ما يجعل مروحة الموضوعات المطروحة هنا واسعة، ومفتوحة على كل الاحتمالات. يوقع الدكتور فوزي يمين كتابه "في انتظار الانفجار الآتي" السبت 12 آذار بين الرابعة والسابعة. "السلفية والسلفيون الجدد: من أفغانستان إلى لبنان" مقاربة علمية وموضوعية تسعى إلى فهم السلفيين انطلاقا من خلفياتهم الفكرية، الدينية وواقعهم المتأثر بالتحولات الاجتماعية والسياسية. من دون أبلسة أو تبرير، يعمل الباحث السوسيولوجي الدكتور سعود المولى، حسه النقدي المرهف بأسلوب مبسط، ويحترم، في الوقت نفسه، أعلى المعايير العلمية، ليقدم الى القارئ موجزا عن تطور الفكر السلفي بمختلف تشعباته والمراحل التي مر بها في الأماكن التي أدى أدوارا مهمة فيها مثل مصر والسعودية وسوريا وأفغانستان ولبنان. بتناوله هذه المسألة الشائكة، قام المؤلف بشرح الصلة بين سلفية اللبنانيين والسلفية الوهابية والمؤسسات الدينية السعودية من جهة، والسلفيات العربية كافة من جهة ثانية، ثم تلك السلفية الجديدة الناشطة منذ 11 أيلول. وهو حاول رصد كل أشكال وجماعات السلفية اللبنانية التي تأثرت بالتيارات العربية السائدة وتقديم صورة واقعية موضوعية عن أبرز رجالاتها وعن بداياتها ومآلاتها. يوقع الدكتور سعود المولى كتابه "السلفية والسلفيون الجدد: من أفغانستان إلى لبنان" الأحد 13 آذار بين الثانية عشرة ظهرا والثامنة والنصف مساء. "أهؤلاء هم اللبنانيون؟" لبنان ليس فعل إيمان ديني حتى يشعر المرء بأن الركون إلى شيء من الرجاء الماورائي قد يعينه على تجاوز عثرات الحياة اليومية. لبنان كيان سياسي اجتماعي قانوني معتل، قبل أن يكون أنشودة غناءة. وما اعتلاله المزمن سوى الوجه القاتم لمآسي الآلاف من اللبنانيين الذين يعانون الذل وإلاهانة والفقر والتشرد والتهجير والتسلط والاستغلال. فلا يجوز لواضعي القصائد اللبنانية أن يعزوا الناس بالتأمل السكوني في بهاء الدعوة اللبنانية، فيما الإنسان في لبنان والبيئة ساقطان في التهلكة. مستند الكتاب التأمل في أحوال الأمم الراقية نسبيا، تلك التي نضج فيها الوعي الاجتماعي، فأفضى بها إلى احترام شرعة حقوق الإنسان، والاحتكام الطوعي للقوانين المقترنة بها. خلاصته أن اللبنانيين أذعنوا لنوائب الدهر، فأضحوا كالأشلاء المتناثرة لا تجمعهم قضية اسمية، ولا تحركهم غاية شريفة. أما فرضيته الأساسية، فالقول ببلوغ الاجتماع اللبناني شفير التفكك والانحلال، حيث أمسى لزاما على كل لبناني أن يحزم أمره. فإما الرضوخ والقبول بالإلغاء الذاتي، وإما الانتفاض والتطوع للانقاذ في الدائرة الصغرى، فالدائرة الوسطى، فالكبرى. يوقع الدكتور مشير كتابه " أهؤلاء هم اللبنانيون؟" الأحد 13 آذار قبل الندوة التي ستقام حول الكتاب عند الساعة الرابعة والنصف عصرا وبعدها. "جميلة مجموعة قصصية" يطلق بطرس حبيقة في هذه المجموعة القصصية سراح التاريخ من ذاكرته ليحرر الحاضر من كل الأغلال التي تكبله وتعوق تقدمه في إطار دورة عجلة الزمن الطبيعية نحو المستقبل، فيبدو في كل تجليات إشراقات في وحه كأنه يقدم الى القارئ خير شكوى: "أشكو نفسي لنفسي لعلها تتحرر من هذه الشكوى كما يتحرر الخاطئ بالاعتراف من الخطيئة". من هنا، تتجدد اعترافات الكاتب الشهية في سياق مجموعته بسلاسة مبهرة تستمد عناصر رونقها من أسلوب سردي أنيق يسكب أبجديات اللغة مساحات مقدسة من البراعة الأدبية المسكونة بالتوهج والعنفوان، فتبدو جميلة كأنها المرأة-الوطن. "مدينة سقطت منذ زمان: هدمت أسوارها كجدران من كرتون، سبيت غنائمها وكنوزها. فلا ترى أمامك ما تحتل، وكل شيء قد احتل قبلك"، ثم يبدو الواقع كما أنه نقيض الماضي "يظل واقعا إلى أن يقع تناقض، فيصبح ماضيا. وما الماضي إلا واقع تجاوزه واقع آخر، فخلفه وراءه مرميا في سلة النسيان". يوقع المحامي بطرس محفوظ حبيقة روايته "جميلة وقصص أخرى" الجمعة 18 آذار بين الثالثة والسادسة، في جناح "الدار". وتنظم الدار ندوات وتواقيع لكتب أخرى في جناح الدار وتمنح أيضا حسومات على منشوراتها السابقة بهدف تشجيع الناس على القراءة.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع