أقوال الصحف ليوم الاثنين في 26 ايار 2014 صحيفة ”النهار ” | النهار:المبارزة من عمشيت الى بنت جبيل لا تشريع ولا جلسة للسلسلة كتبت النهار:فيما كان امين عام“حزب الله”السيد حسن نصرالله يعلن في ذكرى التحرير أن محور المقاومة يتماسك ويتقدم وينتصر، وأنه لا يزال هناك فرصة حقيقية لإنتخاب رئيس قوي من دون أن يسميه، معتبراً“ان المشروع الحقيقي لدى الفريق الآخر كان التمديد للرئيس ميشال سليمان وليس انتخاب رئيس قبل 25 أيار وتم تقديم ترشيح تحدي بهدف قطع الطريق على ترشيح جدي تجري مناقشته في الأروقة الوطنية”، كانت بلدة عمشيت تغص بالمهنئين من الوسطين السياسي والشعبي لرئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان بعد إنتهاء ولايته الدستورية،“لإحترامه للدستور وللشعب والوطن وحفاظه عليه، وعدم تراجعه عن ثوابته ولا سيما إعلان بعبدا”. وكان لافتا في المواقف التي صدرت من عمشيت ولا سيما من رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط الذي زارها على رأس وفد وزاري ونيابي، الالتزام بالسقوف العالية التي إلتزمها سليمان خلال ولايته، والتي استدعت ردا وإن غير مباشر من نصر الله الذي جدد التأكيد على ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة، وعلى تقدم محور سوريا والمقاومة، مؤكدا على إنتصار هذا المحور”في وجه من يلجأون الى تعطيل الانتخابات الرئاسية هناك”، لافتا الى ان“المشروع المطروح الآن يرمي الى تقسيم المنطقة الى إمارات ومقاطعات ودولة لكل جماعة مسلحة”. وكان المشهد الداخلي توزع امس بين بنت جبيل حيث كان“حزب الله”يحيي ذكرى التحرير وبين عمشيت التي إستقبلت إبنها الرئيس في يومه الاول بعد انتهاء ولايته الدستورية.وقد وصل سليمان الى عمشيت صباحا، حيث أقيم له استقبال حاشد وكان أول الواصلين لتهنئته الرئيس نجيب ميقاتي على رأس وفد ضم الوزيرين السابقين نقولا نحاس ووليد الداعوق، وعقدوا خلوة مع سليمان الذي رفض التعليق على حدث استقباله او في السياسة مكتفيا بالقول بعد الحاح الصحافيين“اليوم خمر وغدا أمر”، مشيرا الى“ان هناك حكومة ولا يوجد فراغ”، آملا الا تطول فترة الفراغ. وتلقى سليمان اتصالات تهنئة، ابرزها من الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند شكره فيه على الجهود التي بذلها طيلة فترة ولايته، معربا عن قلقه على الاوضاع في لبنان، متمنيا“انتخاب رئيس جديد للبنان بأسرع وقت ممكن وتقصير أمد الفراغ الى أقصى حد ممكن”. بدوره رد سليمان شاكرا الاتصال الهاتفي والاهتمام الفرنسي بمؤسسات الدولة اللبنانية ودعمها، مثنيا على أهمية التعاون وتعزيز العلاقات الثنائية على المستويات كافة. واعتبر جنبلاط بعد لقائه سليمان، ان“الرئيس سليمان استثنائي في إدائه السياسي وهدوئه ولم يكن فريقا بل كان لكل لبنان واللبنانيين، لا بد من الدولة، أنا مع اعلان بعبدا ومع الدولة، هذا يوم كبير للبنان، أي رئيس سينتخب سيلتزم بالكلام الجوهري الذي أرساه الرئيس سليمان في قصر بعبدا المتضمن مفاصل اعلان بعبدا والمفاصل الدستورية الدقيقة جدا”. من جهته، رأى وزير الاتصالات بطرس حرب ان“بعض المؤسسات ستتأثر، كالمجلس النيابي بصورة أساسية، لكن مجلس الوزراء سيتابع أعماله من دون ان ننسى ان هناك أزمة في البلد وفراغا في رئاسة الجمهورية، بحيث لا يكون عمل الحكومة كما في الايام العادية، اذ سنستمر بتلبية حاجات الناس ومطالبهم ومشاريعهم في الحدود المعقولة”. بدوره أكد السفير السعودي علي عواض العسيري ان المملكة العربية السعودية“لا تتدخل في الشأن الداخلي للبنان ولا في شأن اي دولة اخرى احتراما لكل الدول”، مشددا على“ضرورة قول كلمة حق عن الانجازات العظيمة التي تميز بها الرئيس سليمان أثناء فترة حكمه”. ورأى العسيري خيرا في ضوء الحراك السياسي خلال اختيار رئيس للحكومة وتشكيل الحكومة، متمنيا“ان نرى حوارا بناء بين كل القوى السياسية لانتخاب رئيس ليستمر لبنان كما نراه اليوم، لان الفراغ لن يخدم هذا البلد، وهو شأن لبناني ومسؤولية ابنائه”.ومع إنقضاء عطلة نهاية الاسبوع، يطوي لبنان صفحة المهل الدستورية التي حكمت المناخ السياسي العام حتى 25 ايار، ليطل على صفحة الفراغ الذي ينتظر ان يستفحل بعمل المؤسسات، ولا سيما المجلس النيابي، في ظل عدم وجود أي دلالات جدية تؤشر إلى خرق على جبهة إنتخاب رئيس جديد للجمهورية. وأول التحديات التي ستواجهها البلاد تتمثل في الجلسة التشريعية التي دعا اليها رئيس المجلس نبيه بري غدا من أجل بحث ملف سلسلة الرتب والروتب. وفي معلومات“النهار”ان الاتصالات جارية من أجل البحث عن المخرج لعدم إنعقاد الجلسة لسببين، أولهما أن لا توافق على السلسلة بعد، وثانيا ان مسألة التشريع في غياب رئيس الجمهورية من شأنها أن تثير إشكاليات وجدل دستوري حول مدى صوابيتها في ظل معارضة فريق مسيحي لمثل هذه الجلسات ووقوف قوى سياسية أخرى موقف مماثل. إذ أكدت مصادر مطلعة في كتلة“المستقبل”عدم جواز القبول بالتشريع في ظل عدم إنتخاب رئيس جديد للجمهورية الا في حالات إستثنائية جدا تتطلب ذلك. وقالت ان امام المجلس النيابي مهمة محددة اليوم هي إنتخاب رئيس جديد للبلاد ويجب أن ينحصر عمله في هذا الاطار ، وان جلسة الانتخاب لا تزال مفتوحة، وسينزل النواب الى المجلس متى تبلور امر في شأن الاستحقاق. لكن المصادر لم تقطع الطريق امام إمكان إنعقاد جلسة تشريعية وإنما ليس لإقرار سلسلة الرتب التي لا تزال تحتاج الى المزيد من الدرس، في رايها، وإنما من أجل امور اخرى إذ قالت ان عدم التشريع لا يعني قفل الباب أمام اي ضرورات قصوى مستجدة. وعلم ان الإخراج لإلغاء جلسة غد في عهدة الرئيس بري.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع