أميركا الأيبيرية في قلب طرابلس فرحاً ثقافةً ورقصاً لأول مرة في الشرق. | انطلق مهرجان "إيبيرو أميركا" مساء امس بمشاركة السفارات التسع الممثلة للدول الإيبيرو أميركية. ويستمر على مدى عشرة أيام في عاصمة الشمال طرابلس بتمويل من الاتحاد الاوروبي وبتنظيم من مؤسسة الصفدي ومعهد سرفانتس الاسباني. وتخلل حفل الافتتاح عرض موسيقي لفرقة "روخو ديل ليبانو". الاحتفال استهل بالنشيد الوطني اللبناني ثم القى مدير عام مؤسسة الصفدي رياض علم الدين  كلمة قال فيها "المهرجان يمثل الوجه الحقيقي الذي نراه لمدينة طرابلس بالرغم من محاولات التشويه المتكررة والفاشلة"، وأضاف أن "هذا المهرجان هو تظاهرة ثقافية مميزة، ستجعل من طرابلس مركزاً للاحتفالات، للتعارف والحوار من أجل بناء مدينة سلمية وثقافية، مدينة تستحق أن توضع مرة أخرى على الخارطة الثقافية في لبنان". وتابع علم الدين : "نتطلع بتفاؤل لبناء تعاون مميز ومتين مع السفارات المشاركة، فهذا المهرجان الحدث، يشكل نقطة انطلاقة أساسية نحو تثبيت دعائم هذا التعاون لسنوات قادمة".                وختم بالقول إن الثقافة هي أحد خياراتنا الأساسية في مؤسسة الصفدي لتحقيق رسالتنا التنموية. بدوره، اعتبر مدير معهد سرفانتس لويس خافيير سييرا، أن "المهرجان يشكل نقطة التقاء بين القارات الثلاث الآسيوية الأوروبية والأميركية وبالتالي مزج للغات العربية، الإسبانية والبرتغالية". وبلفتة إيجابية إلى طرابلس قال سييرا إنه "من البديهي رؤية العمل على إعادة بناء مدن مهدمة واستبدالها بمدن جديدة وتالياً تدمير ما بُني على مدى آلاف السنين. ولكن هذا ليس حال طرابلس التي نجحت في بناء مبان جديدة تم تكريسها للثقافة والفن والاقتصاد مع الحفاظ على إرثها التاريخي خالقة مساحة التقاء للثقافات والحضارات فريدة من نوعهاعلى مرّ العصور. مساحة جغرافية عظيمة تجمع العالم العربي والبلدان الإيبيرو أميركية والأوروبية." وختم سييرا مؤكداً أن "هذا المهرجان ليس إلا بداية لتعاون سيكون طويل الأمد"، شاكراً "كل من ساهم في إقامة مهرجان إيبيرو أميركا". من جهته، اعتبر المستشار في بعثة الاتحاد الأوروبي، مارسيلو موري، أنه "في ظلّ ظروف عدم الاستقرار المتزايد في لبنان، يأتي هذا المشروع كمثال حي على إرادة الشعب اللبناني في العيش بسلام والعمل معا لبناء مستقبل أفضل". واستتبع  الافتتاح بحفل استقبال تذوق خلاله الحاضرون أشهى الأصناف والمأكولات من موائد البلدان المشاركة وهي اسبانيا، والأرجنتين، وبوليفيا، والبرازيل، وشيلي، والمكسيك، والبيرو، والأوروغواي وفنزويلا. اشارة الى ان اليوم الثاني من المهرجان الاحتفالي سيتضمن إفتتاح جدارية درج النملي في طرابلس بمشاركة سفارة الأورغواي وسيتم خلاله تكريم الفنان عبد الله الحمصي المعروف بأسعد والذي يسكن في المنطقة . وستجول سفيرة الأورغواي في قصر النملي وفي محيط الدرج للإستماع الى قصص تاريخية من أهالي المنطقة . وسيختتم النهار بحفل تانغو راقص يؤديه الثنائي العالمي "إستبان وفرجينيا" من الأورغواي.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع