العزم للأطباء نظم ندوة حول "الوقاية من امراض الفم والأسنان" |   في سياق دعم الحملة الوطنية للوقاية من أمراض الفم والأسنان (الصحة المدرسية)، نظم قطاع أطباء العزم ندوة توعوية حول الموضوع، حاضر فيها رئيس الهيئة الوطنية لصحة الفم والأسنان في وزاة الصحة العامة البروفيسور د.منير ضوميط، وذلك في مركز العزم الثقافي (بيت الفن)، في ميناء طرابلس، بحضور حشد من الأطباء وأولياء أمور الطلاب.   د. صابونة بداية كلمة ترحيبية لمنسق "قطاع أطباء العزم" د.سعد الله صابونة أشار فيها إلى أهمية صحة الفم والأسنان، خاصة بالنسبة إلى الأطفال، ودور أطراف التربية (الأهل والمدرسة) في التوعية والمراقبة، معلناً عن استعداد "العزم" المستمر للمساعدة التوعوية في هذا المجال، من خلال الفعاليات التي تهدف إلى التثقيف والتنمية المستدامة.   د.ضوميط ثم استهل د. ضوميط كلامه بالإشارة إلى أن صحة الأسنان لا يمكن فصلها عن موضوع الصحة العامة للإنسان، خاصة وأن المنظمة العالمية للصحة تصنف أمراض الفم والأسنان في المرتبة الثالثة من حيث الخطورة بعد أمراض السرطان، والقلب والشرايين، مشدداً على أهمية الوقاية التي ترتكز على أربعة عوامل أساسية: أولاً، التثقيف الصحي الفموي الذي يعتبر أساساً في الوقاية، ويشكل العمود الفقري لهذا المفهوم، من خلال تنظيف الأسنان صباحاً ومساءً، لمدة ثلاث دقائق، وخاصة عند الأطفال ما بين سن 3 إلى 12 سنة، باستخدام معجون أسنان يحتوي على معدل مناسب لمادة الفليورايد. وشدد د. ضوميط على ضرورة مراقبة الغذاء المسبب للتسوس، لا سيما السكاكر والحلويات، حيث إن تكرار تناول هذه المواد، أكثر ضرراً من الكمية، خاصة وأنها تتحول إلى حمض يفتك بميناء الأسنان، ويحدث ثقباً في داخلها. ولفت د. ضوميط إلى خطورة إهمال فوائد مادة الفليورايد، التي تتوافر في الأسماك وبعض الخضار، إضافة إلى الشاي وبعض مياه الشرب، مشيراً إلى طرق عدة يمكن من خلالها الحصول على هذه المادة، منها الطريقة الموضعية التي يلجأ إليها طبيب الأسنان باستخدام هلام أو "فرنيش" يحتوي على هذه المادة لمرتين في السنة، أو المضمضة باستخدام مادة الفلورايد، أو بالطريقة "المجموعية"، أي بإضافة هذه المادة إلى مياه الشرب، وهي غير متوافرة في لبنان، كما يمكن استخدام الملح "المفلور"، والأقراص المفلورة، وهي طريقة متبعة في لبنان. كما أشار د. ضوميط إلى إمكانية استخدام المواد السادّة،  حيث يعمد طبيب الأسنان إلى ختم الشقوق على السطوح الطاحنة للأضراس، وهي عملية سهلة، ومن شأنها منع عملية التسوس عند الأطفال.   وأكد على أهميةالعلاقة الوطيدة بين الأهل والمدرسة، ومراقبة تنظيف الأسنان والاعتدال في تناول السكاكر، إضافة إلى مراقبة تنظيف الأسنان، وإعطاء دروس في التثقيف الصحي الفموي، دون أن ننسى دور الدولة في هذا المجال، كل ذلك من شأنه أن يؤدي إلى خفض نسب الإصابة بتسوس الأسنان في لبنان. واختتمت المحاضرة بأسئلة ومشاركات من الحضور تمحورت حول كيفية الحصول على المعلومات الصحيحة المتصلة بالموضوع، وكيفية إقناع الأطفال بالإقلال عن تناول السكريات، ودور الأسرة والمدرسة في هذا الأمر، إضافة إلى الأساليب الصحيحة للعناية بالفم والأسنان. 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع