النفايات تحولت الى ابداع بريشة الفنان حسّان الصمد في "مركز. | افتتح الفنان التشكيلي الدكتور حسّان الصمد في "مركز الصفدي الثقافي" معرضاً تحت عنوان "لوحة المنظر الطبيعي اللبناني المحدث 1: الغرابة المألوفة ام الثقافة المقبولة؟" لمجموعة من اللوحات المستوحاة من مشاهد ازمة النفايات الحالية، بحضور ممثل النائب محمد الصفدي الدكتور مصطفى الحلوة، والنائب السابق جهاد الصمد، ومدير معهد الفنون الجميلة في طرابلس الدكتور ناصر حسين، ومدير مركز الصفدي الثقافي السيدة نادين العلي عمران، واساتذة الجامعة اللبنانية ومهتمون. وتخلّل الافتتاح عرض موجز لأبرز نشاطات "مجموعة الشرطي البيئي" في "مؤسسة الصفدي"، التي تُعنى بالحفاظ على البيئة من خلال نشر التوعية وتنفيذ مشاريع بيئية في طرابلس.   واعتبر الصمد في كلمته ان "الشعب اللبناني شبع واتخم خلال الاشهر القليلة الماضية من المشاهد في المناطق والمدن اللبنانية التي يعاينها اما بالعين المباشرة اومن خلال مئات الصور الفوتوغرافية والريبورتجات على شاشات التلفزة وشبكات التواصل الاجتماعي والتي تظهر النفايات في كل مكان" لافتاً الى ان "الذاكرة الجماعية للاجيال لن تغفر او تنسى من كان السبب في ادارة هذه الازمة عن طريق العجز او التجاذبات" مبرزاً هاجساً ملحاً وهو ان "يألف اللبناني هذه المشاهد والظواهر العبثية السريالية في حال طالت الازمة اشهراً بعد". واشار الصمد الى انه "قدّم في بعض لوحاته نماذج عن المظاهر الشاذة التي تُرتكب بحق الطبيعة في لبنان قبل بداية ازمة النفايات الحالية والتي اصبحت بدورها فلكلوراً او مشهداً عادياً في بعض المناطق اللبنانية ولدى فئات المجتمع كافة كغزو الشاطئ اللبناني بالنفايات والمساحات الخضراء، متسائلاً عن "جبال النفايات التي تشكلت على اطراف كل من طرابلس وصيدا والكرنتينا، والتي اصبحت بدورها معالم بيئية لا تتجزأ من هوية المكان". ورأى الصمد ان "المسؤولية الاخلاقية والوطنية والجمالية تقع على عاتق كلّ فرد في المجتمع، وان التعبير الرافض لهذا الواقع المستجدّ ضروري ان كان عبر الضغط او التظاهر او النقد الكلامي"، مشيراً الى ان "لوحاته اتت ايماناً منه بأن الفنان لا ينبغي ان يكون بيلاطسياً محايداً بل يجب عليه ان يضع الاصبع على الجرح مهما تسبب من الم وان ينقل بأمانة مشهدية الامر الواقع بحسب نظرته واسلوبه الفني والا يكتفي بالتفرّج او نقل الجانب الجميل للواقع"، متسائلاً "هل كان مصطفى فرّوخ وعمر الانسي وصليبا دويهي وغيرهم من الفنانين ليقبلوا بهذه الحالة الشاذّة؟"   بدورها، اعتبرت مديرة قطاع التنمية الاجتماعية في "مؤسسة الصفدي" السيدة سمر بولس نجار في كلمتها  ان "قطاع التنمية الاجتماعية في المؤسسة يعمل منذ نحو 10 اعوام لتحقيق التنمية عبر مبادرات عديدة" معتبرة ان "الركائز الاساسية لهذه التنمية هي البيئة  ذلك الاطار الذي نتفاعل معه ويتفاعل معنا"، موضحة ان "السبب وراء انشاء المؤسسة "مجموعة الشرطي البيئي" المؤلفة من مجموعة اطفال من منطقة طرابلس القديمة يعود لايمانها بأن الاطفال يتفاعلون مع الطبيعة اكثر من اي فرد آخر ويتعايشون معها ويقدرون قيمتها". واوضحت ان "المجموعة تربّت على المفاهيم البيئية وتطوّرت مع الايام حتى اضحى افرادها مواطنين مسؤولين عن حماية بيئتهم". واشارت الى ان "الهدف كان ان يصبحوا العين الناقدة التي تستطيع ان ترى ما رآه الفنان حسّان الصمد من اذى وضرر لحق بالطبيعة وان تتوجع وتتحرّك اما بمبادرات بيئية على نطاق منطقتها او بتحركات مطلبية مع المسؤولين حتى يؤدوا دورهم او من خلال توعية محيطهم من اهل واصدقاء حول المشاكل البيئية وحثّهم على ان يكونوا ايضاً عناصر تغيير".   واعتبرت ان "اولاد هذه المجموعة اليوم وبعد 10 اعوام تشكلت معهم مجموعة جديدة من الشرطي البيئي" موضحة ان "تواجدهم في المعرض اليوم هو ليقولوا للفنان حسان الصمد ان وجعه هو وجعهم وانهم سيساعدونه على طريقتهم حتى يعيد للمساء لونه الفضي وتعود انامله ترسم لوحات فنية صافية من دون وجع او سواد". من جهتها، اشارت عضو مجموعة الشرطي البيئي الشابة فضيلة وهبي ان "المجموعة تألفت من شباب وفتيات من منطقة طرابلس القديمة انضموا الى "مركز شبابنا" التابع لمؤسسة الصفدي لرغبتهم بتوفّر مساحات خضراء او حدائق يفجرون طاقاتهم فيها لاسيما ان طرابلس كانت ولا تزال تعاني من مشاكل بيئية ما دفعهم الى لفت نظر المواطنين اليها". وتابعت: "من هنا بدأت المجموعة بإقامة حملات توعية وتشجير ومشاريع عدّة والعمل على تقليص هذه المشاكل تدريجياً لجعل من طرابلس مدينة الاحلام".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع