ندوة حول "عزل المنشآت للحماية من الزلازل في الأبنية. | خاص : tripoliscope - ليلى دندشي   نظم فرع المهندسين المدنيين الإستشاريين في نقابة المهندسين بطرابلس ندوة" حول عزل المنشآت للحماية من الزلازل في الأبنية والجسور- التجربة الإيطالية "حضرها نقيب المهندسين ماريوس بعيني ورئيس اللجنة العلمية الدكتور باسم بخاش وحشد من المهندسين في نقابتي بيروت وطرابلس. وشارك في الندوة ثلاثة مهندسين مثلوا اتحاد المهندسين اللبنانيين في دورة تدريبية أقيمت  في ايطاليا في أواخر العام الماضي حول التقنيات المستخدمة للعزل المعتمد للحماية من العوامل الطبيعية وأهمها الزلازل في الأبنية والجسور بدعوة من شركة fip الإيطالية ،وهم رئيس فرع المهندسين المدنيين الإستشاريين في نقابة بيروت المهندس إيلي رزق ، وأمين سر الفرع المهندس راشد سركيس ،ورئيس فرع المهندسين المدنيين الإستشاريين في نقابة طرابلس المهندس سيمون معوض.   رزق وأطلع رزق الحضور بعضا من المعرفة التي إكتسبها الوفد خلال الدورة التدريبية في إيطاليا وخاصة لجهة المبادىء التي يجب إعتمادها للإضاءة على المواصفات و"الكودات "المعتمدة لتأكيد مطابقة التطبيق للمعايير الملزمة والأعمال المنفذة من قبل الشركة في سياق ترجمة الأبحاث والمحاضرات وما رافق ذلك من نقاش علمي. وقال:  ان العزل الزلزالي هو طريقة جيدة جدا للحماية من الزلزل، فهو بدلا من ان يعتمد فكرة مقاومة المنشأ للزلزال بطريقة الـ Shear Walls المعتدمة تقليدياً، يتوجه بالحري الى عزله عن الارض وبهذه الطريقة تتحرك الارض وما يتصل بها بشكل مختلف عن ما فوق الارض وبذلك لا يتعرض البناء والمنشأ للزلزال انما يحافظ على حركة مختلفة تقترب الى الثبات منها الى الحركة. أضاف: لا بد من فتح ملفات الكثير من الجسور في لبنان والكشف عليها وتقييمها لضمان حسن تحقيق كل جزء من الجسر ووظيفته الهندسية الواجبة وإستعمال التقنيات في الأبنية والمنشآت القائمة وغير المصممة أصلا لتحمل الهزّات الأرضية لا بد ان تطرح في نقابتي بيروت وطرابلس ضرورة تنظيم عمل المهندسين والشركات التي تنفذ الأعمال بطريقة DESIGN AND BUILD.   معوض ثم  ركز معوض على التقنيات المستخدمة في الجسور وهي التي استخدمت منذ عقود غابرة وقد تبين لاحقا امكانية استخدامها في الأبنية، الا انه توسع في شرح ماهية التطبيق واهمية العمل على الصيانه الدورية في حين ان هناك عدة اكسسوارات تساعد على ضبط حركة الجسر في حال تعرضه لأي ارتجاج او حركة افقية .ثم تناول تقنية الفواصل التي تؤمن حرية الحركة في الجسر بين قطعة واخرى وضرورة مراقبتها تباعا وصيانتها الدورية لتوفير الإستدامة لها وسلامة المارة والآليات وتوفير اكبر قدر من التلف فيها وفي ممتلكات المستخدمين.    سركيس   وتناول سركيس المسائل المتعلقة بالتخفيف من اخطار الزلازل، وقدم للحيثيات التي دفعت لتبني استخدام العوازل في الأبنية بعد الجسور بزمن، وكانت التجربة الايطالية اكثر توسعا بعد الزلزال الذي ضرب مدينة لاكويلا على بعد حوالي 100 كلم شمال شرقي روما والذي دمر الكثير من مبانيها التراثية والقديمة والجميلة،وقد انشأ الايطاليون منطقة متكاملة من الأبنية الجديدة مستندة على هذه التقنية ، فعزلوا المباني في تلك المنطقة بشكل كامل مستخدمين العوازل في الطابق الارضي فوق الأعمدة الدائرية التي وفرت مساحات حركة ومواقف للسيارات بشكل مريح جدا، وقد وفرت هذه العملية وجود منطقة آمنة تجاه اية حركة زلزالية في المستقبل القريب والبعيد.   وقال:أما على الصعيد الفني فإن العوازل التي تتوزع على الاجزاء الحاملة للبناء بشكل يؤمن توزيع الاحمال دون اي اختلاف عن الطريقة التقليدية في الدراسات الانشائية، الا انها تختلف تماما في مفهوم مقاربة الامر في الاحمال المرتقبة افقيا والناتجة عن الزلزال او اية عوامل طبيعية اخرى (رياح وغيرها..) الا ان هذا الامر ايضا له حدوده المنطقية في ارتفاع الابنية الا انه يصيب بما لا يحتمل الشك العدد الاكبر من الابنية التي تقام على الاراضي اللبنانية.   وأضاف:ان تقنية العزل في المباني يشكل قفزة نوعية في عالم البناء ولا سيما لجهة تغير وجهة المقاربة بين التشدد في متانة معية للبناء مقامة للعوامل الطبيعية الى توفير السلاسة اللازمة في البناء وتخفيف الاوزان قدر المستطاع وعزل البناء (كل ما هو تحت الارض يتصل بالارض وحركتها- وكل ما هو فوق الارض يكون مستقلا تماما في حركته الا في ما يسمح له التصميم به من علاقة مدروسة.   وتابع: ان من اهم التطبيقات العملية التي تتجه اليها هذه التقنية هي المستشفيات التي تقع ضمن المناطق المعرضة للزلازل، حيث يمكن عزل مبانيها القائمة والجديدة على السواء، وهكذا يمكن ضمان سلامة هذه المنشآت ابان وقوع زلزال وتوفير المكان السليم للمعالجة، لكل من يتعرض لأية اصابة خلال الزلزال.    جعارة ثم كانت مداخلة للمهندس بيار جعارة رئيس الفرع الخامس في نقابة مهندسين بيروت،حول العوازل المطاطية apparreils d appuis en elastometre)  المستعملة في مقاومة الزلازل. وقال:ان مقياس هذه العوازل ترتبط مباشرة بالأوزان المحمولة عليها كما وأن هذه المواد تخضع إلى تجارب عديدة قبل إستعمالها ومنها طريقة تفاعلها مع الزمن ومع الإجهاد.وطريقة العزل هذه تقضي بإنشاء فاصل في المبنى بين القسم المراد عزله (وهي طبقات المبنى العليا) والقسم السفلي السائد والمرتكز على اساسات المبنى.فتوضع العوازل بين القسمين بتوزيع مدروس ويكون عندها القسم الأعلى المعزول "عائما" على القسم الأسفل. وتابع:عند حصول الهزة الأرضية يتحرك القسم السفلي مع تحرك الأرض بينما يتحرك القسم العائم ببطء أكثر بسبب العوازل المطاطية مما يحميه من الإنهيار. وأعقب ذلك حوار بين المحاضرين والحضور .  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع