الإجتماع الدوري للهيئة العامة لحاضنة الاعمال في غرفة طرابلس ولبنان. |   الهيئة العامة لحاضنة الأعمال "البيات" في غرفة طرابلس ولبنان الشمالي تقر التقرير الموجز عن تقدم سير العمل في الحاضنة خلال العام 2015 وتثني على الدور الرائد الذي تقوم به "الحاضنة " بإعتبارها اليد اليمنى للتنمية المحلية والوطنية ***** إثر إجتماع للهيئة العامة لحاضنة الأعمال "البيات"  برئاسة توفيق دبوسي ومشاركة  المستشارين المهندس رشيد جمالي والأستاذ عبد القادر علم الدين والذي أوجز خلاله مدير عام الحاضنة فواز حامدي بحضور نائب المدير نصري معوض تقريره المفصل عن تقدم سير العمل في الحاضنة خلال العام 2015 وما تم تحقيقه خلال مسيرتها في العام المنصرم. دبوسي إستهل الرئيس دبوسي كلمته مرحباً بالمستشارين رشيد جمالي وعبد القادر علم الدين وبكافة الحاضرين مثنياً على علاقات التعاون البناء الذي يعطي قوة دفع لحاضنة الأعمال "البيات" لما تحققه من نجاحات في مضمار دعم وتشجيع على إنشاء وتطوير المؤسسات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في مجتمعنا الإقتصادي الشمالي والوطني. وأعلن موضحاً :"إنني في كل مناسبة ألتفت فيها الى حاضنة الأعمال "البيات" ، أجدد إعجابي وتقديري لمدى الدور الديناميكي المتحرك الذي يقوم به فريق العمل الإداري والتقني المتجانس، مؤكداً على ثقتي  بهذا الدور المميز الذي تلعبه "الحاضنة" على مستوى تنمية الشاملة بالرغم من قساوة الظروف وصعوبتها، ومع ذلك فكلنا ثقة بأن ليس هناك أموراً مستعصية لا يمكن التغلب عليها وإيجاد الحلول الناجعة لتجاوزها بإرادة لا تلين". وتابع دبوسي:" في الحقيقة ما أعلن عنه من موقف يثني على دور الحاضنة  تؤيده شهادات الرأي العام الإقتصادي في لبنان ودنيا العرب وأصدقائنا الدوليين، وما توصيف سعادة سفيرة الإتحاد الاوروبي في لبنان كريستينا لاسن بإعتبار الحاضنة هي اليد اليمنى الإنمائية لطرابلس ولبنان الشمالي، وذلك بفعل نقاط القوة التي تمتلكها الحاضنة وتستثمرها لصالح التنمية الإقتصادية والإجتماعية  ". علم الدين وجمالي وكان المستشارين عبد القادر علم الدين ورشيد جمالي قد اثنيا "على ما ورد في كلمة الرئيس دبوسي واعلنا تقديرهما للخطوات المتقدمة التي تخطوها "حاضنة الاعمال" وذلك بفعل المكانة المميزة التي باتت تحتلها في مجتمع الأعمال، وتشهد عليها الإنجازات التي تتحقق لصالح مشاريع النهوض الإقتصادي والتنمية الإجتماعية". حامدي وكان التقرير الذي أوجز فيه مدير عام الحاضنة فواز حامدي مسيرة "بيات  " خلال العام المنصرم 2015 "تم خلاله قطع موازنتها العامة، كما تضمن إشارة الى أن المشاريع التي أنجزت  وتمحورت في غالبيتها حول كيفية تقديم الدعم للمنشآت والمشاريع المتناهية الصغر، إضافة الى تمكين المرأة إقتصادياً ودعمها كقوة دافعة للتنمية في منطقة شمالي لبنان، كما يهدف مشروع التمكين إلى الحد من التفاوت بين الجنسين والمساهمة في تحسين سبل العيش للنساء اللواتي يتمتعن بفرص اقل بالنسبة للرجال وتسهيل الوصول إلى الخدمات القائمة والمفيدة لزيادة مشاركتها في النمو الاقتصادي والتنمية الإجتماعية. وتضمن التقرير إشارة الى عدة مشاريع تتبنى الحاضنة تنفيذها من خلال شراكتها مع الجهات الدولية المتعاونة ومنها التشجيع على  إستخدام الطاقة الشمسية وتنظيم المؤتمرات والندوات وورش العمل التي عقدت في عدد من المدن والمناطق اللبنانية  وتنفيذ سلسلة من الإجراءات التي تهدف إلى رفع مستوى الوعي العام حول فرص وإمكانات إستخدام الطاقة الشمسية في بلدان حوض المتوسط وحلولها كطاقة بديلة ومتجددة، كما تطرق التقرير الى مشروع تحسين حركة النقل البحري بالإستناد الى برنامج  MEDPORTS الذي يهدف الى التعاون الإستراتيجي المستدام لتعزيز الكفاءة المتعددة الوسائل لموانىء البحر الأبيض المتوسط.                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                               وكذلك مشروع BALADI الذي يفضي الى التحالف البلدي لبناء التنمية والإستثمار المحلي للنهوض الإقتصادي والإجتماعي، وهو مشروع تتعاون في تنفيذه منذ عام 2013 بلديات من مختلف المناطق الشمالية هي: عكار، طرابلس، المنية الضنية، زغرتا، الكورة، بشري، البترون. إضافة الى مشروع  PRIME لتعزيز التدريب ما بين الأجيال في دول المتوسط - وغرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس ولبنان الشمالي،في مجال تصميم المجوهرات وصناعتها. وتتمثل أهداف المشروع في دعم التدريب ما بين الأجيال ونقل الخبرات في مجال صناعة الفضة والذهب والمجوهرات لتنمية حضور الابتكار المتوسطي على الساحة الدولية". وحددت بأن "المجموعة المستهدفة تشمل رجال أعمال شباباً يسعون إلى تأسيس شركات جديدة أو تولي إدارة شركات قائمة تملكها العائلة. ويشار إلى أن الدول المشاركة في البرنامج هي أربع: لبنان، مصر، إيطاليا واليونان. إضافة الى عدد من البرامج الدولية لا سيما الاوروبية منها التي تعمل على وضع هذه مضامينها في خدمة التنمية الإقتصادية والإجتماعية  ليس على نطاق الشمال وحسب وإنما على النطاق الوطني الجامع". وخلص حامدي الى توجيه "أسمى آيات الشكر والإمتنان بإسمه وبإسم فريق الحاضنة الى الرئيس توفيق دبوسي الراعي الأساسي والداعم لتطلعات الحاضنة وكذلك الشكر الموصول للسادة رشيد جمالي وعبد القادر علم الدين الغيارى على إنجاح مسيرتها".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع