دار العلم والعلماء ينظّم لقاء حول "مستقبل المسيحيين والمقدسات. | تحت عنوان"مستقبل المسيحيين و المقدسات في القدس" نظم دار العلم والعلماء بالتعاون مع الشبكة الدولية لأجل فلسطين، وقطاع المرأة في "تيار العزم"، حواراً مفتوحاً مع رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس المطران عطالله حنا، عبر أثير تلفزيون القدس، وذلك في قاعة الفيحاء في طرابلس وبحضور ممثل الرئيس نجيب ميقاتي الدكتور عبد الإله ميقاتي، و حشد من الفعاليات الدينية و الثقافية والاجتماعية، و ممثلين عن الفصائل الفلسطينية . النشيد الوطني اللبناني افتتاحاً، فكلمة ترحيب من رئيس مجلس إدارة "دار العلم والعلماء" عبد الرزاق القرحاني، ثم بدأ المطران حنّا مداخلته بتوجيه تحية من القدس الى المشاركين في هذا اللقاء وقال : " لن تكتمل صورة القدس الا من خلال هذا التعايش و هذا التلاقي الإسلامي المسيحي، في أقدس بقعة من العالم، أحييكم جميعاً وأنتم تلتقون في طرابلس، هذه المدينة التي زرناها في وقت من الأوقات، و تعرفنا عليها و على شخصياتها، ولمسنا المحبة و الوقوف الى جانب قضيتنا الفلسطينية، قضية الأمة العربية بكل مقوماتها و كافة أحرار العالم، وبكافة انتماءاتهم واثنياتهم وطوائفهم.أحييكم باسم الأقصى والقيامة وباسم المسيحيين والمسلمين ".   وتابع: "عندما نتحدث عن اوضاعنا في فلسطين و عندما نتحدث عن مقاومتنا للاحتلال من اجل تحرير أرضنا و استعادة قدسنا، إنما نتحدث كأسرة واحدة وعائلة واحدة اسمها الشعب العربي الفلسطيني، ونحن شعب يناضل من اجل الحرية والكرامة و الاستقلال، ونحن شعب نسعى الى ان تعود المقدسات السليبة الى أصحابها، وان تعود القدس الى اصحابها لكي تكون عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة، و من المدينة المقدسة اتحدث معكم اليوم في المدينة التي احتفلت بعيد القيامة حسب التقويم الغربي، و ستحتفل في مطلع شهر ايار بعيد القيامة حسب التقويم الشرقي، على امل ان تكون هذه المناسبات مصدر تلاقي بين ابناء هذه الامة". و قال: الحضور المسيحي في فلسطين تراجع في شكل ملحوظ منذ النكبة والنكسة، و هناك هجرة مسيحية متواصلة من الاراضي المقدسة في فلسطين المحتلة بسبب سياسيات الاحتلال وعنصريته . واكد المطران حنا على ضرورة وحدة العرب في مواجهة المشروع الصهيوني، و الابتعاد عن الاقتتال فيما بينهم في وقت تشهد المنطقة صراعاً بين أبناء البلد الواحد، والصف الواحد، لان الوحدة العربية قوة للعرب وللقضية الفلسطينة . د. عبد الإله ميقاتي ثم توجه الدكتور عبد الاله ميقاتي الى المطران حنّا بكلمة باسم الرئيس نجيب ميقاتي قائلا :" في بداية كلامي إليكم، أود أن أنقل لكم تحيات دولة الرئيس نجيب ميقاتي، وإعتذاره عن عدم المشاركة شخصياً بداعي السفر، و قد كلّفني شرف تمثيله". تابع:" لا شك أن لبيت المقدس خصوصاً، ولفلسطين عموماً مكانة عظمى عند المسلمين والمسيحيين. فهي الأرض المباركة بما تمثله من مهبط الأديان السماوية، وملتقى الرسالتين الإسلامية والمسيحية.والقدس عند المسلمين أولى القبلتين بما في القبلة دائماً من مغزى ومعنى، و فيها ثالث الحرمين، المسجد الأقصى الشريف، بما لكل حرمٍ من أهمية ومكانة، وهي مسرى رسول الله عليه الصلاة والسلام بما في الإسراء والمعراج من معانٍ ودروس وإعجاز وتكريم. والقدس عند المسيحيين، مدينة القبر المقدّس و فيها كنيسة القيامة، المكان الذي يخرج فيه الإنسان من سلطان الجسد إلى إنطلاق الروح. لذلك، فالقدس تمثل فعلاً مدينة الشراكة المصيرية والتلاحم المستمر، بين المسلمين والمسيحيين. هذه الشراكة التي يجب ترجمتها فعلياً تمسكاً بالوجود وبالأرض وبالهوية، و في مقدمتها تمسكنا بالقدس مسيحيين ومسلمين". وقال:" إننا، يا سيادة المطران، نؤمن بأن المسيحيين في الشرق هم ضمير رسالة المسلمين إلى الغرب وبأن المسلمين هم ضمير رسالة المسيحية في الشرق وبأن وحدة المصير هو واقعنا الذي نتمسك به، مهما حاول المفسدون العمل على نفخ نار الفتنة و الفرقة. واننا نؤكد على تمسكنا بكل مسيحي في بلاد الشرق وندعم صموده وبقاءه في هذه البقاع المباركة، ففي تعدديتنا غنى نفخر به".   وختم د. ميقاتي بالقول: : من طرابلس، مدينة العلم والعلماء، ومدينة العيش الواحد، في تاريخها وحاضرها ومستقبلها، بمسلميها ومسيحييها نحيي صمودكم ومقاومتكم في وجه الإحتلال الغاشم، رغم كل التعديات والتهجير المنظم الذي يقوم به هذا العدو المحتل لتهويد مدينة القدس. ولنا الشرف أن نكون معكم في كل عمل يصب في حماية المقدّسات والمقدسيين".   مداخلات ثم كانت مداخلات لكل من : الأب إبراهيم سروج، رئيس دائرة أوقاف طرابلس عبد الرزاق اسلامبولي، والدكاترة: لورا صفير، هاشم الأيوبي، وليد الأيوبي،.علي شندب، عماد غنوم، رابعة فتحي يكن، المحاميين عبد الناصر مصري و مصطفى عجم، المسشتارة فاتن مرعب، منسقة منتدى العزم للتنمية الاجتماعية مريم صالح، صالح حامد، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية اركان بدر. وفي الختام قدم الدكتور عبد الإله ميقاتي درعا تكريماً للمطران عطا الله حنا تسلمه عماد عيسى ممثل الشبكة الدولية لأجل فلسطين

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع