الشمال بين تعيينات الحكومة وسياحة الوزير | خلال استقباله البطريرك بشارة الراعي في السراي الكبير أعلن رئيس حكومة المصلحة الوطنية تمام سلام أن حكومته قامت بملء شغور 35 مركزا في الإدارة العامة وبصورة خاصة موظفي الفئة الأولى، وفي مراجعة لهذه التعيينات الانجاز بالنسبة لحكومة لم يتعدّ عمرها المئة يوم، نكتشف أن حصة الشمال من هذه التعيينات لم تكن بالمستوى المطلوب. وهذا الأمر يطرح تساؤلات كبرى حول حقوق أبناء الضنية والمنية وطرابلس وعكار وزغرتا وبشري والكورة والبترون، وفي ذلك إجحاف سياسي وإداري خصوصا ان هذه مناطق تضم الكثير من الكفاءات العلمية والإدارية سواء تلك الموجودة في الإدارة العامة أو من خارج الملاك الوظيفي. وكأن الحكومة تريد أن تقتصر حصة الشمال على الخطة الأمنية، وقد لمسنا ذلك من خلال التأجيل الدائم لاقرار المشاريع التنموية بحجة المزايدات المناطقية التي أطلقها عدد من الوزراء للمطالبة بمشاريع مماثلة لمناطقهم متناسين ان طرابلس تحديدا لم تشهد أي عملية تنموية أقله منذ أربع سنوات. وكان الأحرى بهم السعي الى انصافها عبر المطالبة باقرار مشاريعها وانصاف أبناء الشمال عموما من خلال التعيينات التي تعامت عن حقوق هذه المناطق، فماذا ينقص ابن الضنية والمنية عن ابن بيروت وغيرها كي لا يتم تعيينه في وظائف الفئة الأولى؟ ولماذا لا ينظر لأبناء طرابلس سوى بالعين الأمنية والعسكرية؟ ولماذا يقتصر دور ابن عكار على «البدلة العسكرية» وتقديم الشهداء للواجب الوطني؟ ففي ذاك التعاطي الرسمي والسياسي من الحكومة ومن بعض الأحزاب اجحافا بحق هؤلاء لا يمكن السكوت عنه، ولا بد من التنبيه إليه خصوصا ان عجلة التعيينات مستمرة بعد عودة الروح والحياة الى كثير من المؤسسات والمراكز التي سيطر عليها الفراغ مدة طويلة بفعل المناكفات والخلافات السياسية الضيقة. والمطلوب اليوم من القيادات والفعاليات السياسية والوزراء والنواب الشماليين التعاون لفرض عددا من موظفي الفئة الأولى على مستوى الوطن وان كان الأمر توزيع حصص فلهذه المناطق حصتها أيضا ومن غير المسموح التعاطي معها كمناطق درجة ثانية، وهي التي أثبتت التزاما وطنيا وقدّمت الكثير من التضحيات وحان الوقت كي تسترد جزءا من حقها على دولة ما زالت تتصرف وكأنها تعيش في زمن الاقطاع. سياحة الوزير باهتمام بالغ تابع اللبنانيون الحملة التي أطلقها وزير السياحة ميشال فرعون للتحضير لموسم الاصطياف، ولتشجيع السياح الذين انقطعوا عن لبنان للعودة لتمضية فصل الصيف وأيام العطل في ربوع بلاد الأرز. ومما لا شك فيه ان العمل الذي يقوم به الوزير والحملة الإعلامية الضخمة المرافقة لنشاطه ضرورية لإعادة الحياة الى القطاع السياحي الذي وصل الى حافة الانهيار بفعل التوترات الأمنية في الفترة السابقة وإصرار حزب الله وحلفائه على حماية حملة السلاح وخاطفي رجال الأعمال وزرع الفوضى في كل زاوية من زوايا لبنان. والهدف الأكبر من حملة وزير السياحة هو استرجاع قسما من السياح الخليجيين الذين منعتهم بلادهم من زيارة لبنان خوفا من تعرّضهم لمخاطر أمنية هم بغنى عنها، وتشير بعض المعطيات الى ان السائح الخليجي كان ينتظر تحسّن الأوضاع الأمنية في لبنان للعودة مباشرة وخصوصا اولئك الذين لا يرغبون بتمضية اجازاتهم في أوروبا وغيرها. ولكن الملفت في ما يجري ان حملة الوزير الإعلامية والإعلانية لا تستهدف الترويج لمختلف المناطق اللبنانية، فطرابلس والضنية مثلا غائبة تماما عن هذه الحملة التي تتوقف عند أسوار البترون. وهذا عمل غير مقبول لأن وزارة السياحة هي وزارة كل المناطق السياحية اللبنانية ومن واجبها التعريف بالمناطق غير المعروفة والإضاءة على مقوّماتها السياحية وتقديم التسهيلات والمعلومات الكافية للسائح وزيادة مروحة الخيارات أمامه لاختيار المنطقة التي يريد. ولكن التصرف وكأن السياحة تنحصر في مناطق معينة هو تصرّف غير مسؤول يجب إعادة النظر به قبل بداية الموسم والا يمكن اعتبار ما حصل تصرّفا مقصودا. وان كانت حجة البعض ان هذه المناطق لا تملك المقومات السياحية المطلوبة للمنافسة على جذب السياح فهذا كلام مردود وغير منطقي لأن المقوّمات الطبيعية والمرافق الموجودة في الضنية قادرة على تقديم هذه الخدمات يطريقة أفضل من غيرها ومن واجب الوزير وفريق عمله إعادة النظر بهذه الحملة لتشمل جميع المناطق اللبنانية التي تحمل المزايا والمواصفات السياحية. المصدر:جريدة اللواء – ملحق لواء الفيحاء والشمال(كتب نظيم الحايك )

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع