طرابلس تتخلص من «قادة المحاور» | سلّم ثلاثة من قادة المحاور في باب التبانة أنفسهم الى الجيش اللبناني مساء أول من أمس، وهم ممن تورطوا في الاعتداء الاخير على دورية للجيش كانت تقوم بمداهمة في حي البازار في باب التبانة. وبهذه الخطوة تكون الخطة الامنية إستكملت حلقاتها بعد شهرين تماماً من انطلاقتها الناجحة، وتكون عاصمة الشمال تخلصت نهائياً ممن كانوا يعرفون بـ«قادة المحاور»، بعدما أوقف الجيش معظمهم عبر المداهمات، فيما آثر آخرون منهم تسليم أنفسهم. وأعلنت مديرية التوجية في قيادة الجيش في بيان، أنه «على أثر عمليات الدهم التي نفذتها قوى الجيش بحثاً عن المتورطين في الاعتداء الذي تعرضت له دورية تابعة للجيش يوم امس(الأول)في محلة باب التبانة–طرابلس، أقدم كل من المدعوين طلال مصطفى العيسى وخالد جمال الراعي ومحمود مصطفى الحلاق على تسليم أنفسهم الى مديرية المخابرات، وهم من المشاركين في الاعتداء المذكور والمطلوبين للعدالة بعدة مذكرات توقيف. وبوشر التحقيق مع الموقوفين باشراف القضاء المختص، فيما تستمر قوى الجيش بتعقب باقي المتورطين لالقاء القبض عليهم». ولعلّ الدور الذي يقوم به الجيش وشعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، في ملاحقة المطلوبين بمذكرات توقيف، او من خلال المداهمات المتواصلة لأماكن وجود المطلوبين ، الفارين من وجه العدالة، ومصادرتهم لكميات كبيرة من الاسلحة والذخائر في غير منطقة، هو الذي وضع حداً نهائياً للفلتان الذي عاشته المدينة، وأعاد الاعتبار الى حضور الدولة بكل مؤسساتها، وهو ما بدا واضحاً من خلال الاستياء العارم في مدينة طرابلس عموماً وفي باب التبانة خصوصاً لما تعرضت له دورية الجيش واصابة تسعة من عناصرها بجروح من قبل «مطلوبين» لا يتجاوز عددهم أصابع اليد الواحد يلعبون بمصير مدينة وأهلها. ويشعر أبناء التبانة وجوارها بإرتياح واسع، حيال توقيف قادة المحاور، والمداهمات التي نفذت في جبل محسن وأدت الى توقيف مسؤولين عسكريين في الحزب «العربي الديموقراطي» الذي فرّ مسؤول العلاقات السياسية فيه رفعت عيد والمطلوب بمذكرات توقيف، كما والده علي عيد المطلوب بتهمة تهريب منفذي تفجيري مسجدي التقوى والسلام في طرابلس. ويأمل أهالي التبانة أن تستمر الاجهزة الامنية في بسط سلطتها والعمل على تفكيك هذه المجموعات الطارئة في حياة المدينة، لتستعيد باب التبانة حياتها الطبيعية وتتخلص من كل المظاهر الشاذة فيها، وما فتح الشوارع على بعضها البعض وتلاقي جميع مكونات العائلة المحلية، الا دليل واضح على دور علي ورفعت عيد في تحريض الناس على بعضها البعض وبثهما للفرقة واللعب على وتر العصبيات غير الموجود أصلاً في المنطقة التي تقوم على العيش الواحد، وتدفع باتجاه تحقيق السلم والاستقرار. المصدر:جريدة المستقبل(كتب علاء بشير )

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع