مشروع مرأب ساحة التل: المواقف غير ثابتة | "أنت مع مرأب ساحة التل أم ضدّه؟". بات هذا السؤال يعبّر عن انقسام حاد حول مرأب السيارات تحت الأرض، الذي ينوي مجلس الإنماء والإعمار إنشاءه في ساحة جمال عبد الناصر وسط منطقة التل. ازدادت حدّة الانقسام مع انقلاب بلدية طرابلس من رفض المشروع الى الموافقة عليه في غضون أسبوع واحد فقط، نتيجة ضغوط علنية مارسها مباشرة الرئيس سعد الحريري، الذي استدعى أعضاء البلدية إلى منزله في وسط بيروت، وفرض عليهم التراجع عن موقفهم المعارض. لكن ذلك لم ينهِ كل معارضة للمشروع، إذ يتصدر الرئيس نجيب ميقاتي ومروحة واسعة من الناشطين ومنظمات المجتمع المدني حملة لتعطيل المشروع، في حين يقف تيار المستقبل في صف داعمي المشروع، في ظل اتهامات لوزرائه ونوابه بالحصول على تنفيعات ورشى لإمراره. هذه الاتهامات تستند الى أن المشروع لا تزيد كلفته الفعلية على 10 ملايين دولار، ولكن رُصد له 24 مليون دولار! تبرير البعض أن فائض المبلغ سيكون لتأهيل محيط الساحة، فلماذا لم يلحظ ذلك في الخرائط الرسمية للمشروع؟ ومع ذلك، فإن منسقية تيار المستقبل في المدينة، استغربت، في بيان لها بعد صمت طويل، ما وصفته بـ"الحملة المنظمة (...) من دون أي مبررات وحجج واقعية"، رافضة "الأسلوب الذي تتبعه بعض القوى السياسية في المدينة، من خلال التصويب على بعض المشاريع الإنمائية، وهي في حقيقة الأمر، تسعى إلى استهداف تيار المستقبل ورئيسه سعد الحريري، من خلال تعطيل أي إنجاز إنمائي يمكن المساهمة في تحقيقه على أرض الواقع لخدمة أبناء طرابلس"، ومؤكدة أن "لا صحة للادعاءات التي روّجت لها بعض الأطراف السياسية حول تدخل الرئيس سعد الحريري في سبيل فرض تنفيذ مشروع مرأب التل". هذا الإرباك على ضفة التيار الأزرق يقابله إرباك مماثل على ضفة ميقاتي. إذ صدر عنه في غضون 48 ساعة 3 مواقف متناقضة حول المشروع. نقل عنه رئيس بلدية طرابلس نادر غزال بعد اجتماعه معه أول من أمس، أنه "بعد اطلاعه على الشرح المفصل، أكد أنه مع أي مشروع تنموي أو خدماتي للمدينة، وأنه مع القرار البلدي الأخير"، إلا أن مكتب ميقاتي عاد وأكد أنه "مع أي مشروع تنموي أو خدماتي للمدينة، وضرورة إنشاء مشروع متكامل في وسط المدينة، يأخذ بعين الاعتبار تجميل واجهات الأبنية والمساحة المجاورة للمشروع"، ثم أوضح مكتب ميقاتي في بيان له أمس أن ما "تم نقله عن لسانه" هو "كلام مجتزأ"، وأكد "وقوفه مع كل مشروع لمصلحة طرابلس، وأن للمدينة رأيها بما يخطط لها، وأولوياتها أيضاً". الإرباك على ضفة التيار الأزرق يقابله إرباك مماثل على ضفة ميقاتي   وسط "همروجة" الانقسام السياسي والشعبي والإعلامي حول المشروع، ظهر رأي ثالث يمثله أصحاب الاختصاص من مهندسين تحديداً، منضوين في حملة الحراك المدني المكونة من 35 جمعية وهيئة مدنية طرابلسية. أحد أعضاء الحملة وأمين سرّ فرع المهندسين المعماريين في نقابة مهندسي طرابلس، المهندس فادي عبيد، أوضح لـ"الأخبار" أن "كل الآراء متفقة على أن تنفيذ المرأب وحده غير مقبول، وينعكس سلباً على جواره، وعليه طرحنا منذ نحو شهرين اقتراحاً لم نعرضه على الإعلام حتى لا ندخل في سجالات مع أحد، مع خرائط ودراسات أولية، يقضي بإقامة 4 مواقف فوق الأرض في منطقة التل وجوارها، بدل إقامة موقف تحت الأرض، وأن التكلفة المالية للمواقف الأربعة أقل من تكلفة المشروع المقترح بنحو 3 أضعاف على الأقل". ويكشف عبيد أن "أحد المواقف الأربعة موجود، وهو موقف تحت أرض مدرسة السلطانية خلف مركز مالية طرابلس، يتسع لنحو 200 سيارة وهو غير مستخدم في الوقت الحالي، وقد تبين للأسف أن بلدية طرابلس لا علم لها به". ورأى عبيد أن "من بديهيات العمل الهندسي تقديم دراسة جدوى حول أي مشروع، وإذا تبين وجود مشروع بديل بأسعار أقل وشروط أفضل يعتمد المشروع البديل، وهو متوافر في هذه الحال"، ولفت إلى أن "تكلفة إدارة مرأب للسيارات تحت الأرض مكون من 4 طبقات تحت الأرض أمر صعب ومعقد عندنا، لجهة إنارته والحفاظ على نظافته ونظام التهوئة فيه". وأشار عبيد إلى أن وفداً من الحملة جال على معظم المسؤولين وقدّم لهم اقتراحاته، موضحاً أنه "آثرنا عدم الخوض في سجالات حول الموضوع مع أي طرف، لأنه بات من يعرف بالمرأب ومن لا يعرف يعطي رأيه فيه، وخصوصاً بعد تسيّس المشروع"، لكنه كشف "أننا ندرس قانونياً إمكانية تحويل الأموال المخصصة للمرأب بما يناسب اقتراحنا، أي إقامة 4 مرائب فوق الأرض بدلاً من مرأب واحد تحت الأرض، بعدما علمنا أنه إذا رُفض المشروع فإن أمواله ستطير". لكن ليس هذا هو الهاجس الوحيد حول المرأب، إذ كشفت مصادر أمنية لـ"الأخبار" عن "وجود تحفظات كثيرة حول المرأب أبلغت لبعض الجهات، منها أنه "إذا لجأت مجموعة مسلحة وإرهابية إلى داخل المرأب، وتحصنت داخل جدرانه الباطونية، فمن سيخرجها منه، وهل نريد إقامة مخيم نهر بارد جديد وسط منطقة التل؟".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع