رو زار نقابة محامي طرابلس: المحكمة عَزّزت شأن الدفاع | لبّى رئيس مكتب الدفاع في المحكمة الخاصة بلبنان فرنسوا رو دعوة نقابة المحامين في طرابلس يرافقه نائب الغرفة القضائية في المحكمة لوران ويستلن للمشاركة في ندوة تحت عنوان «دور لبنان في تطوير القانون الجنائي الدولي عبر المحكمة الخاصة بلبنان». حضر الندوة كل من نقيب المحامين في الشمال فهد المقدم والمحامي وهبة عياش ممثلاً نقيب محامي بيروت، وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس، المحامية سليمة أديب ممثلةً الوزير أشرف ريفي، النائب سامر سعادة، سعد الدين فاخوري ممثلاً النائب روبير فاضل، العميد مصطفى شريتح ممثلاً قائد الجيش العماد جان قهوجي وفاعليات سياسية وروحية وقضائية وأمنية. ورأى رو أنّ المحكمة تساهم في العدالة الجنائية الدولية. وشرح نظام تمثيل الدفاع قبل انشاء المحكمة الدولية، وتناول تاريخ إنشاء المحاكم الجنائية وكيف تطوّر الدفاع قبل العام 2002 وبعده، مشيراً الى أنّ المحكمة الخاصة بلبنان هي أوّل محكمة جنائية دولية متخصّصة بجرائم الارهاب. وتطرّق الى هدف اللقاءات الدولية التي تنظم للبحث في تطوير الدفاع ومتابعة كلّ ما هو جديد في هذا المجال، مؤكداً أهمية التنوّع الثقافي والقانوني واللغوي في المحكمة. وقال رو: «إنّ محكمتكم تشكل دمجاً قانونياً عابراً للحدود وبدأت إجراءاتها تجد مكانها على مستوى العدالة الجنائية الدولية، وهذه المسألة عزّزت من شأن عمل الدفاع»، لافتاً إلى أنه «لحظة توقيف شخص ما فإنّ شرفنا المهني يدفعنا الى إرتداء ثوبنا لنؤمّن الدفاع». ولاحظ أنّ «العمل لم ينتهِ ولكننا سنصل الى تحقيق العدالة الجنائية بفضل الجهود التي تبذلونها عبر مشاركتكم في مكاتب الدفاع، أنتم المحامون الجدد أهل القانون ومستقبله، ويمكنكم أن تعتبروا أنّ مكتب الدفاع في المحكمة الدولية مكتبكم». ثم تحدّثت المحامية رولا درباس عن تجربتها الغنية من خلال المشاركة في مكتب الدفاع في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان. بدوره، أشار المقدم الى أنّه «على رغم التحذيرات التي تلقاها الضيف الكريم من القدوم الى طرابلس بسبب الأوضاع الأمنية، وعلى رغم أنّ أفراد وأجهزة هذه المحكمة، كانوا يعقدون مؤتمراتهم السابقة في البترون خارج طرابلس بسبب الحظر على القدوم إلى طرابلس، إلّا أنّ ضيفنا الكريم ورفاقه أبوا إلّا أن يعقدوا ندوتهم في عاصمة الشمال، مدينة العلم والعلماء طرابلس». ورأى أنّ «الحكم الجائر في حقّ الشعب اللبناني الذي صدر منذ أيام على المجرم ميشال سماحة، أثبت أنّ القضاء في لبنان لا يستطيع المحاكمة والحكم بقضية كبيرة بحجم شهيدنا الكبير الرئيس رفيق الحريري»، موضحاً أنّ «قضية كهذه تحتاج لتقنيات عالية على صعيد التحقيقات والأدلة الجرمية، ولحصانة كبيرة تحيط بأجهزة المحكمة التي ستكشف جريمة العصر التي كان الهدف منها ضرب الاستقرار والأمن وحرمان لبنان من رجل كبير». وأضاف: «انضمامي الى لائحة المحامين المعتمدين لدى المحكمة الدولية، مكّنني من اختبار المهنية القانونية العالية التي تتمتع بها المحاكم الدولية خصوصاً المحكمة الخاصة بلبنان، بالإضافة إلى الدقة التي تعتمدها المحكمة في إجراءاتها». وقال: «لقد كان لنقابتنا شرف المشاركة في المؤتمر الدولي الثاني لمكاتب الدفاع في المحاكم الدولية كافة المنعقد في لاهاي، وترؤسها أحد ندواتها، والتي صدر عنها مقرّرات مهمة لتحسين العمل القانوني في مكاتب الدفاع الدولية».

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع