ليالي رمضان الحزينة في الشمال | تراجع إقتصادي غير مسبوق وجيش من العاطلين عن العمل   مما لا شك فيه ان الأوضاع الصعبة التي يعيشها اللبنانيون انعكست سلبا على التحضيرات التي تسبق شهر رمضان المبارك، والذي تحوّل بفعل الأزمة القائمة الى استحقاق صعب المنال كغيره من الاستحقاقات اللبنانية التي لا يمكن تحقيقها. فبالإضافة للأزمة السياسية وغياب أي بوادر اتفاق بين مختلف الأطراف وإصرار حزب الله على الغرق في الوحول السورية واستمرار الفراغ الرئاسي، فان الأوضاع الاقتصادية والمعيشية تزداد صعوبة يوما بعد يوم خصوصا بعد إغلاق المعابر الحدودية بوجه المنتجات اللبنانية وما يعني ذلك من كارثة اقتصادية كبيرة يدفع ثمنها اللبناني البسيط وأصحاب الدخل المحدود الذين يتقاسمون اليوم مع اللاجئين السوريين ما تبقّى من لقمة عيشهم المغمسة بالدم. هذه الأجواء المسمومة انعكست على التحضيرات والاستعدادات لاستقبال شهر رمضان في معظم المناطق اللبنانية، وقد تكون المناطق الشمالية أكثر المناطق تأثرا خصوصا انها تعيش ظروفا اقتصادية هي الأصعب وسبق ان صنّفتها منظمة الأمم المتحدة بانها الأفقر على حوض المتوسط، وهي بالكاد تستطيع العيش في الأيام العادية فكيف ذلك خلال شهر رمضان الذي تتضاعف مصاريفه بشكل كبير؟! وبما ان الدولة غائبة عن السمع والبصر، فان الأمور ستزداد سوءاً كما يقول أحد العاملين في برنامج العائلات الأشد فقرا التابع لوزراة الشؤون الاجتماعية، والذي يضيف ان «المراجعات والطلبات التي تصل الى مراكز الخدمات الانمائية في محافظتي الشمال وعكار لا يمكن تلبيتها لأنها تفوق إمكانيات الدولة  ولا يمكن لبرنامج محدود بتمويله أن يقدّم الخدمات أو المساعدات المطلوبة، وما يجري معنا يوميا يؤكد على عمق المشكلة المعيشية والاقتصادية التي يتخبط بها اللبنانيين». ويكشف ان مراجعات جديدة بدأت تقدّم الى بعض المراكز وهي «الشكوى من ازدياد البطالة ولجوء الكثير من ارباب العمل الى صرف العمال اللبنانيين واستبدالهم بعمال سوريين بحجة تخفيف المصاريف التي لم يعد بامكانهم تحمّلها نتيجة تراجع أعمالهم بفعل الأزمة الكبيرة التي يعيشها البلد». وهذه المشكلة لم تعد تقتصر على صرف العمال بل ان السوريين بدأوا بتأسيس وانشاء الأعمال الخاصة بهم والتي تؤثر بشكل كارثي على مصالح اللبنانيين الذين لا يمكنهم المنافسة، وظهر ذلك في بعض التحضيرات للشهر الفضيل حيث انتشرت في كل المناطق المحلات التي يملكها سوريون أو يديرون أعمالها والتي تتنوّع بين الحلويات أو الأفران والمواد الغذائية والخضار والفواكه وغيرها وهي بأسعار لا يمكن للبنانيين منافستها ما دفعهم الى إغلاق محلاتهم وبعضهم بات يبحث عن عمل. إضافة لذلك وبالرغم من الحملة التي تقوم بها وزارة الصحة والسعي من قبل مصلحة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، فان أسعار بعض السلع بدأت بالارتفاع بالرغم من الركود الاقتصادي وانعدام تصدير المنتجات الزراعية والحركة البطيئة في الأسواق والتي سمَّاها البعض بالشلل الثلاثي. وفي مجال آخر، فان الخدمات الأساسية، وأهمها الكهرباء، فوزارة الطاقة هي الغائب الأكبر، وساعات التقنين بدأت بالتزايد وتجار توزيع الاشتراكات لا يلتزم معظمهم بالأسعار الرسمية والرقابة الموسمية لا تقوم بواجبها بالطريقة التي تضمن حقوق الجميع. في ظل ما يجري بات شهر رمضان من الاستحقاقات التي تتطلب الكثير من التحضيرات غير الموجودة، وأصبح شهر الرحمة شهرا للعادات التي تحتاج الى كثير من المصاريف والموازنات في بلد تَقَطَّعَتْ فيه كل السبل وسط بحر من الأزمات المحيطة به من كل الاتجاهات. وبدل أن نعمل جميعا لانقاذ ما يمكن انقاذه فان كل فريق يساهم وبعناد موصوف على تمزيق ورقة التوت المتبقية والتي تستر العورة الأخيرة، فالفراغ الحاصل في رئاسة الجمهورية انعكس فراغا على كل القطاعات ومن ينادي بالصلاحيات واسترداد الحقوق استطاع بالفراغ أن يمارس كل الصلاحيات القادرة على التعطيل الذي يؤدي الى افقار الناس وإفلاس مؤسساتهم وهجرتهم نحو مناطق أكثر أمنا بحثا عن مستقبل أفضل حوّله المتصارعون في لبنان الى ماضٍ كئيب. وان كان البلد يعاني بشكل عام إلا ان المعاناة الأكبر هي في مناطق الشمال التي تحوّلت الى مخيم للاجئين دون أن تقوم كل المؤسسات الدولية أو المحلية بواجبها تجاهها، وستزداد أزمتها أكثر في الأيام القادمة من رمضان خصوصا ان منتجها الزراعي لن يتم تصريفه، فالحدود مغلقة وكذلك معبر القلمون باتجاه بيروت. باختصار ليالي رمضان الحزينة في الشمال سيتضاعف حزنها ولن تجد من يخفف عنها طالما ان ميشال عون يعتبر أصهرته ومصالحهم في مقدمة المصلحة الوطنية التي لا يعلو عليها شيئا!!   

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع