الهجرة غير الشرعية للنازحين من المخيّمات الفلسطينية في سوريا عبر. | كارثة إنسانية تستدعي تحرّك «الأونروا» و«منظمة التحرير» وتسوية أوضاعهم في لبنان     ان خبر غرق مركب للنازحين من مخيمات سوريا المهاجرين بطريقة غير شرعية عند الشواطئ التركية الاسبوع الفائت أمر يثير تساؤلات عدة حول الدافع الذي يدفع هؤلاء الى تعريض أنفسهم للخطر وأخذهم هذا القرار، ويطرح علامات إستفهام حول الوضع المعيشي لهؤلاء، ولا شك ان قضية الهجرة غير الشرعية التي يقوم بها لاجئون فلسطينيون من مخيمات سورية كاليرموك والسبينة الى بلاد الغرب، أوروبا بالتحديد، أصبحت قضية يجب التوقف عندها بشكل جدّي وخاصة بعد تزايد هذه الظاهرة بشكل كبير في الآونة الأخيرة مع تراجع التقديمات التي تقوم بها وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين. وكانت استفاقت طرابلس على خبر غرق مركب تهريب ينقل 40 شخصاً فلسطينياً من لاجئي مخيم اليرموك ومخيمات الشمال وسقوط تسع ضحايا من الأطفال والنساء كانوا على متنه في المياه الإقليمية التركية حسب اتصال نقلته الوكالة الوطنية للإعلام. ولم تتضح تفاصيل هذا الحادث وسط تكتّم كبير على الأسماء وان كان لدى الأجهزة الأمنية اللبنانية معلومات أولية عن الجهة التي تقوم بتهريب المهاجرين عبر البحار، وكان المركب كما تؤكد المعلومات «انطلق من مرفأ الصيادين في طرابلس باتجاه تركيا ويملكه ماهر القوت ويقوده محمد الحج، ولدى وصوله إلى المياه الإقليمية التركية غرق بمن فيه جميعاً نظراً لثقل حمولته وعدم وجود المواصفات الصالحة لنقل هذه الأعداد من البشر». «اللواء» جالت في مخيم البداوي والتقت عددا من فعاليات المخيم بالإضافة الى عدد من اللاجئين من مخيمات سوريا الى لبنان، وتوقفت معهم عند الأسباب التي تدفع باخوانهم من النازحين الى اتخاذ القرار الصعب والهجرة عبر البحار الى دول الغرب وتعريض حياتهم للخطر، والذين أكدوا ان الهجرة غير الشرعية لها أسباب عديدة أولها التراجع الحاصل في تقديمات وكالة الغوث «الأونروا» وبالتالي شروط الإقامة الصعبة التي تفرضها السلطات اللبنانية والرسوم المتوجبة على النازح وعدم إيجاد فرص عمل في لبنان لهم. وطالبوا الأونروا والجهات الدولية بالنظر الى حالهم وتقديم المساعدات الضرورية للعيش بكرامة ان كان من الناحية الاجتماعية أو من الناحية الإنسانية، كما طالبوا الدولة اللبنانية العمل على إيجاد صيغة تضمن حرية العمل وتخفيض رسوم الإقامة حتى إيجاد حل لقضيتهم.   خليل { القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين عاطف خليل تحدث قائلا: تعقيبا على خبر غرق قارب يحمل على متنه عشرات الفلسطينيين المهاجرين بطرق غير شرعية، أحمّل المسؤولية للأونروا والمجتمع الدولي الذين أوقفوا المساعدات لهذه العائلات التي أصبحت بلا مأوى بسبب توقف الأونروا عن دفع بدل السكن لهم، وبالتالي زادت من معاناتهم  وجعلتهم عرضة لتجار الهجرة والمهرّبين الذين يتاجرون بأرواح البشر. ودعا خليل المجتمع الدولي الى تقديم المساعدات المادية لهم. وانتقد خليل موقف السلطة الفلسطينية التي لم تقدّم إلا القليل القليل لتلك العائلات المهجرة من مخيمات سوريا الى مخيمات لبنان. وطالب خليل الحكومة اللبنانية الى تسهيل تجديد الإقامات للعائلات وإلغاء الرسوم المتوجبة على ذلك. وأكد على حق المهجرين من مخيمات سوريا أن ينعموا بتقديمات ليتمكّنوا من العيش بكرامة الى حين تأمين الرجوع الآمن والسريع الي مخيمات سوريا لأنها عنوان العودة الى فلسطين تطبيقا للقرار الدولي رقم 194 نقيضا لكل مشاريع التوطين والتهجير.   الأحمد { قال أيمن الأحمد: «نحن نفتقر الى كل شيء وأول المشاكل هو قرارات الأونروا بتقليص بدل الإيواء وبدل الطعام، ونحن نحمّل المجتمع الدولي ونحمّل منظمة التحرير الفلسطينة كل ما يحصل لشعبنا. وأضاف: كذلك الاجراءات التي تتخذها السلطات اللبنانية صارمة، وعندي ولد اتخذت السلطات اللبنانية قرارا بتسفيره بسبب عدم قدرته على إيفاء المبالغ المطلوبة منه للإقامة ولا يستطيع الحصول على المال بسبب عدم وجود فرص عمل في لبنان، ولدينا العشرات من المعاقين وذوي الحاجات الخاصة ولا يوجد أي تعويضات لنا، وهذا ما يدفع شبابنا الى الهجرة بطريقة غير شرعية ليكون أولادنا إما طعما للأسماك واما يموتون في الصحارى. المطلوب من الأونروا أن تتراجع عن قراراتها بحق الشعب الفلسطيني المقهور والمهجر من سوريا، وعلى منظمة التحرير أن تهتم بشعبنا بعد أن تخلّت عنا والتي تحرمنا من أي مساعدة.   الناجي   { منال الناجي قالت: عندما أتينا الى لبنان واجهنا مشاكل كبيرة أولا لناحية الإقامات التعجيزية وشروط الإقامة الجائرة ومنع العمل، والمشكلة الثانية في تقصير الأونروا التي خفّضت تقديماتها في هذا الشهر أكثر نسبة من المهاجرين من أبنائنا بسبب التقليصات في تقديمات الاونروا، وهذا ما يعرّض حياة الأطفال والعائلات من أجل البحث عن العيش بكرامة للخطر، وقد واجهنا كل أنواع الذل في لبنان. وطالبت إما بفتح باب الهجرة وبطريقة شرعية أو تأمين أبسط مستلزمات العيش بكرامة أو أن يؤمّنوا لنا الرجوع الى مخيم اليرموك وأن يجدوا حلا لمشكلتنا سريعا.   الشيخ طالب { من جهته خالد الشيخ طالب رأى ان الفلسطيني في لبنان بشكل عام يعيش ظروف صعبة والنازحين من مخيمات سوريا يفرض عليهم شروط تعجيزية في الإقامة، وبالتالي قامت الأونروا بتخفيض المساعدات وهي بالكاد تؤمّن ثمن الإيواء. وأمام هذا الواقع يقوم أبناؤنا بالمخاطرة بحياتهم ويتعرّضون للخطر في حين ان كل عملية تهريب خطرة، فهي تشبه الاتجار بالبشر ويصبح الإنسان فيها سلعة بيد تجار التهريب. وطالب بإيجاد حل لهذه القضية للحد من  هجرة النازح الفلسطيني عبر البحر حتى لا يعرّض حياته للخطر بسبب الاذلال الذي يتعرّض له.   أبو ناصر أخيرا رأى محمد أبو ناصر ان المعاناة الكبيرة تدفع بأبنائنا للهجرة، فالمأساة من كل النواحي الاجتماعية والإنسانية، وحصل نوع من الإذلال طاول النازح وهو يدفعه نحو الهجرة بسبب الضغوطات التي يتعرّضون لها من كل الاشكال سواء بتخفيضات في تقديمات الأونروا شروط الإقامات الجائرة التي تجعل من شعبنا النازح مطلوب لدى الدولة اللبنانية لعدم قدرته على إستيفاء شروط الإقامة وخاصة للناحية المادية، فأقسى ظروف يعيشها النازح الفلسطيني من مخيمات سوريا. المطلوب إذا حل لهذه المشكلة عبر تأمين المساعدات اللازمة من قبل وكالة غوث اللاجئين  لتأمين المسكن والطعام. الخلاصة { مشكلة الشعب الفلسطيني بشكل عام الموجود في لبنان كبيرة والضغوطات مستمرة  ولا شك ان القضية تستحق الاهتمام، لخّص لنا الحلول أبو خليل موسى المسؤول في اللجان الشعبية في مخيم البداوي، ان الخلاصة لهذه  لهذه الحالة تقضي أولا بتبنّي منظمة التحرير  للنازحين من أبناء شعبنا بكل أطيافه وفي كل مكان وأن تستغل علاقاتها الدولية الدبلوماسية وعليها أن تبحث عن حلول آمنة لبقاء هذا اللاجئ الفلسطيني بعيدا عن الخطر أينما كان في أرض فلسطين وفي أرض الشتات في لبنان وغير لبنان، وان الرسالة الثانية هي شروط الإقامة الجائرة التي تفرضها السلطات اللبنانية التي تدفع أبناءنا الى الهجرة بشكل غير شرعي والتي تفرض البطالة وحرمان الفلسطيني حقوق حق العمل والتملّك، وتعاملها مع النازح السوري على انه سائح. والرسالة الثالثة الى الأونروا التي تعدّ المسؤولة عن تأمين الحاجات الأساسية للشعب الفلسطيني، وعلى الأمم المتحدة أن تفرض موازنة حتى تبقى المؤسسة هي تأكيد على حق العودة وتخصيص موازنة.     

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع