«انتفاضة طرابلس الشعبية» ترد لبلدية جونية نفاياتها | انتشر على نطاق واسع في مدينة طرابلس، امس، شريط فيديو مدته 30 دقيقة، بثّ على مواقع التواصل الإجتماعي، يُصوّر 3 شبان يخرجون 8 أكياس نفايات من الحجم الكبير من صندوق سيارتهم، ويرمونها ليلاً أمام مدخل بلدية جونية، وذلك ردّاً على قيام البلدية باستئجار سائقين لنقل نفاياتها إلى طرابلس سرا. الشريط بث أولاً على صفحة «إنتفاضة طرابلس الشعبية» على الفايسبوك، لأنها هي التي تبنت العملية التي قام بها ناشطون في «الإنتفاضة»، أوضحوا لاحقاً في بيان نشر على الصفحة، أن «هذا التحرّك موجّه إلى بلدية جونية فقط، التي دفعت الرشى لأشخاص فاسدين ليرموا النفايات في مدينتنا طرابلس»، مشيرين إلى أن «ما قامت به هذه البلدية هو تعدّ على القانون وعلى سائر الوطن». وتوجه البيان إلى «أهلنا الكرام في جونية»، بالقول: «إننا في طرابلس نكن لكم فائق الإحترام والمحبة، ونأسف منكم على ما قمنا به، لكن بلديتكم رمت النفايات بين بيوتنا، لذلك فإن هذا الاحتجاج هو إحتجاج على ما قامت به البلدية فقط. فلا يحاولن أحد الدخول بيننا كمواطنين والإصطياد في الماء العكر، فواجبنا جميعاً محاربة هذا الفساد المستشري في بلدنا الحبيب لبنان». هذا التحرّك لاقى ردود فعل مختلفة في عاصمة الشمال، أغلبها كان مؤيداً للخطوة، إذ اعتبر البعض أن «هذا جزء بسيط من الدّين الذي لهم علينا، وهذا أقل الواجب لردّ الأمانة»، وأشاد آخرون بالخطوة التي تعبّر عن «أصالة أهل المدينة وعدم سكوتهم على ضيم»، بينما رفض معارضون لهذه الخطوة ما قام به الناشطون، معتبرين أنه «ادّعينا قضائياً على البلدية بشكل حضاري، اما هذه الخطوة فمعيبة وغير حضارية». خطوة رمي أكياس النفايات أمام البلدية «رمزية وتحمل مدلولات»   لكن من هم هؤلاء الناشطون الذين قاموا بهذه الخطوة، وهل صحيح أنه لا إرتباط سياسيا لهم مع أي جهة ولا يتلقون دعماً من أي طرف. ثم ماذا عن الشائعات والأحاديث الكثيرة المنتشرة في طرابلس عن أن الناشطين في حملات المجتمع المدني الكثيرة، مثل «حراس المدينة» ومبادرون» وسواهما، وأخيراً «إنتفاضة طرابلس الشعبية» يحظون بدعم وغطاء سياسي وأمني من أطراف معينة في المدينة وخارجها؟ يؤكد الناشط في «الإنتفاضة» علاء جمال حسين أنهم «لا يتلقون دعماً من أي جهة، لا مالياً ولا سياسياً ولا أمنياً، ولا نقبل أصلاً تلقي أي دعم حتى لا نرتهن للطرف الذي قد يدعمنا»، لكنه أوضح بالمقابل أنهم «ينسقون خطواتهم مع حملات في طرابلس وخارجها، مثل حملات «عكار منا مزبلة»، و»طلعت ريحتكم» و»بدنا نحاسب» وغيرها. يوضح حسين ان خطوة رمي ناشطي «الإنتفاضة» أكياس النفايات الثمانية أمام بلدية جونية هي خطوة «رمزية وتحمل مدلولات»، وأكد أنهم «مستمرون في حملتنا ولن نتوقف»، إلا أنه رفض الإفصاح عن الخطوات المقبلة لهم، مشيراً إلى أن «خطواتنا تعتمد مبدأ المفاجأة، وأي خطوة نقوم بها سنعلن عنها لكن بعد قيامنا بها». وعما إذا كان ما يقومون به يعرّضهم للخطر أو يخضعهم للمساءلة القانونية، يكشف حسين أنه «تلقينا سلسلة نصائح وتنبيهات، بعضها من أجهزة أمنية، طلبت منا التوقف عن تحركنا، لكننا رفضنا»، مؤكداً أنه «لو كنا نخاف لما قمنا أصلاً بالحملة، فنحن أصحاب حق ندافع عنه». غير أن ما يقوم به ناشطو «الإنتفاضة «لا يقتصر على هذا الجانب فقط. يوم أمس جهزوا قرابة ثلاث باصات لنقل مواطنين إلى بيروت من أجل المشاركة في الإعتصام أمام مجلس النواب الذي دعت إليه حملات المجتمع المدني. دعوة الناشطين للمواطنين لهذه الغاية نشروها على صفحتهم على الفايسبوك، واكدوا فيها انهم «لا يقبلون رشوة، لا من قطر ولا من السعودية، ولا من تيار المستقبل ولا من تيار العزم ولا غيرهما». وأكدوا أن مشاركتهم في تحرّك أمس في بيروت هو «لنقول لهذه لطبقة السياسية وكل من يدعمها: أنتم فاسدون ونحن من سيحاسبكم»، وأن «هذه الطبقة السياسية نسيت شعب طرابلس سنوات كثيرة، والآن عندما صار تحركا صادقا في الشارع قررت أن تجرب ركوب الموجة وتفشله، لكن نحن سنكون لها بالمرصاد».

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع