طرابلس تصرخ في وجه الدولة: "الكرامة قبل الضمان" | منذ سنة وشهرين ومحمد (سائق تاكسي) ينتظر إنجاز معاملته في مركز الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في طرابلس، وبالرغم من مرور 14 شهرا على تقديمها فان نحو ألفيّ معاملة بحسب الارقام تسبقها، ما يؤكد أنها تحتاج الى خمسة أشهر إضافية وربما أكثر لانجازها وصرفها. لم تعد أزمة الضمان الاجتماعي تخفى على أحد في لبنان، ولم تعد القصص والحكايا التي يرويها المضمونون والتي بلغت حدود الخيال في الاهمال، تفاجئ أي متابع، لكن ما يثير الاستغراب هو الصمت المطبق من قبل المسؤولين المعنيين الذين لم يحركوا ساكنا حتى الآن حيال معاناة أكثر من 45 ألف مضمونا يقوم على خدمتهم 17 موظفا فقط، بالرغم من الحلول الكثيرة المتوفرة أمامهم، وبالرغم من التحركات الضاغطة التي يقوم بها المجتمع المدني الذي فتح ملف الضمان على مصراعية، وقد بلغت تحركاته ذروتها أمس بالاعتصام الحاشد الذي نفذه أمام مركز الضمان بمشاركة هيئات ونقابات وشخصيات من مختلف مكونات المدينة إضافة الى حشد من المضمونين. وتشير المعلومات الى أن الادارة المركزية للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تلقت سلسلة مراجعات من قيادات سياسية في طرابلس تطالبها بسد العجز الكبير في الموظفين الحاصل في مركز طرابلس، حيث أن الكادر الاداري كاملا في هذا المركز الذي يعتبر إقليميا يبلغ نحو 85 موظفا لا يوجد منهم سوى 17 وأكثرهم من خارج طرابلس ويغادرون أعمالهم في وقت مبكر وأكثرهم أيضا ممن قاربوا الوصول الى سن التقاعد. كما تلقت الادارة سلسلة إقتراحات لسد هذا العجز عبر الاستعانة بالفائزين في إمتحانات المجلس الخدمة المدني سواء من طرابلس أو من خارجها خصوصا بعد أن عاد الأمن والاستقرار الى ربوع المدينة، أو تعيين موظفين من طرابلس بالفاتورة بعد إخضاعهم لاختبار أو دورات في كيفية عمل الضمان، خصوصا أن هناك الآلاف من حملة الشهادات يعانون من البطالة، لكن هذه الاقتراحات لم تلق حتى الآن آذانا صاغية، ولم تتمكن القيادات السياسية في طرابلس من الضغط لانجاز هذه التعيينات، كما يتمكن وزيرا المدينة في الحكومة أشرف ريفي ورشيد درباس من إتخاذ موقف حازم تجاه هذه الأزمة أو إيجاد وسيلة ضغط جديدة قادرة على التخفيف من حالة الشلل المسيطرة على الضمان. وكانت هيئات المجتمع المدني والنقابات العمالية وحشد من المضمونين نفذوا ظهر أمس إعتصاما حاشدا أمام مركز الضمان في طرابلس ورفعوا اللافتات التي تحدثت عن معاناتهم وأكدت أن "الصندوق تحول في طرابلس الى مركز للعذاب، وليس مركزا للضمان"، مطالبين كل القيادات المعنية إيجاد حل سريع، خصوصا أن "مركز طرابلس بات قنبلة موقوتة قد تنفجر في أي لحظة". وروى المضمونون معاناتهم وكيف أن معاملاتهم بدأت تأخذ سنة ونصف السنة لانجازها، وأن الموظفين باتوا يعطون المواعيد بعد سنة كاملة بشكل رسمي، في حين أن سائر المراكز في الشمال تنجز معاملات المضمونين لديها في مهلة تمتد بين 15 الى 30 يوما. وهدد بعض المضمونين بالاعتصام المفتوح أمام مركز الضمان وإقفال أبوابه إذا ما إستمر الوضع على ما هو عليه من الشلل، مؤكدين أن الآلاف من المضمونين لم يعودوا يقدمون أي معاملة بسبب المعاناة والذل والقهر التي يواجهها المضمون ضمن هذا المركز. وألقى حازم درويش كلمة باسم المضمونين توجه فيها الى رئيس الجمهورية المغيب قسرا، وقال: طرابلس شهدت الخطط الأمنية، وأقصيت عن الخطط الانمائية، وصرختنا اليوم تدق ناقوس الخطر، حيث أقتحمت لقمة الفقير ودواءه فأورثتنا الذل قبل الضمان وبعده. وأضاف: ساعات من الانتظار لتخليص المعاملات الاستشفائية، وسنوات لتخليص المعاملات الدوائية، اللهم عدا السمسرات والواسطات، ومطلبنا هو حفظ كرامتنا ومساواتنا ببقية المناطق اللبنانية حيث تنتهي المعاملات في إسبوع أو إسبوعين كحد أقصى وهذا لا يتم إلا بملء الشواغر. وتابع درويش: إن تحركنا اليوم هو خطوة تحذيرية ثانية في إطار تحصيل حقوق هذه المدينة، وهو صرخة في وجه كل مقصر سواء في إدارة الضمان أو السياسيين المعنيين بحاجات المدينة ومتطلباتها، ففي زمن الثورات طرابلس تعود للخارطة، وستطالب بحقوقها وكرامتها، والضمان ملف فتحناه، ولن يتم إغلاقه قبل الوصول الى الخاتمة السعيدة، وهنا سنصرخ بأعلى صوت ردا على يعانيه المضمونون من ذل على أبواب مركز طرابلس: "الكرامة قبل الضمان". وكان النائب محمد كبارة أصدر بيانا أيّد فيه تحرك المجتمع المدني، وإعتبر أن ما تشهده أروقة الضمان في طرابلس هو جريمة موصوفة بكل المقاييس، محذرا الدولة من غضبة الفقير المقهور.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع