طرابلس تغرق في مياه الأمطار | مني بعض أهالي طرابلس وجوارها، أمس، بأضرار بالغة بسبب «اجتياح» مياه الأمطار الشوارع والبيوت والمحال التجارية.   قرابة الثالثة بعد منتصف ليل الاثنين ـ الثلاثاء، طافت المياه في شوارع البحصاص وباب الرمل ومحرم وطلعة الخناق والأسواق القديمة والقبة وباب التبانة وجبل محسن والمنكوبين، وصولاً إلى البداوي. تقول سيّدة مقيمة في حي محرم: «طاف بيتي كله وصرخنا على الجيران لمساعدتنا بإخراج الأولاد منه»، وتشير إلى أثاث منزلها المتواضع الذي غمرته المياه: «كل شي راح، لكن إن شالله هويات الأولاد وكتبهم ما يصيبهم شي». تتابع: «يا ريت فيي سافر مع أولادي من هالبلد مع السوريين». في الحيّ نفسه، انهار جدار منزل متواضع بسبب ضغط السيول المتدفقة، ما سدّ الباب الرئيسي للمنزل، واضطر سكانه إلى «الخروج منه بثياب النوم قبل أذان الفجر». يندر وجود بيت أرضي لم تدخله المياه، من مدخل طرابلس الجنوبي وصولاً إلى مدخلها الشمالي، وتحديداً تلك التي تقع في أسفل منحدري منطقتي أبي سمرا والقبة، وهي مناطق شعبية وفقيرة، ما جعل السكان ينهمكون في ورشة كبيرة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من أغراض شخصية ومن أثاث المنازل. الأضرار في المحال التجارية لا تقل عما لحق بالبيوت. صاحب محل لبيع قطع غيار السيارات في باب الرمل، لم يتمالك نفسه وأخذ يصرخ: «اخترب بيتي. ما في بلدية، ما في دولة، والله العظيم شي عيب». لم يتم إحصاء الأضرار حتى الآن، إلا أن جولة في الشوارع تُظهر انهيار عدد من جدران الدعم فوق سيارات كانت متوقفة قربها، وأدى ذلك الى قطع بعض الطرقات صباحاً، الأمر الذي تسبب بازدحام كبير لحركة السير عند مداخل طرابلس لجهة الكورة وزغرتا والضنية. تسبّبت السيول في البداوي بانهيار جدران خشبية في مزارع لتربية المواشي غمرتها المياه، وأدى ذلك وفق تقديرات إلى نفوق أكثر من 150 رأساً من الماشية، فضلاً عن تدفق السيول باتجاه أحياء في المنطقة. وأوضح رئيس بلدية البداوي حسن غمراوي أن البلدية «لم تستطع لضعف الإمكانات لديها القيام بأكثر مما قامت به»، مناشداً الهيئة العليا للإغاثة ووزارة الأشغال «المساعدة والتعويض على المتضررين». حمّل الكثيرون البلديات ووزارة الأشغال تحديداً المسؤولية، لأنهم لم يقوموا بتعزيل قنوات تصريف مياه الأمطار. وعزا عضو بلدية طرابلس خالد صبح ما حصل أمس إلى 3 أسباب: الأول طبيعي بسبب تدفق مياه الأمطار والسيول من مناطق مرتفعة كأبي سمرا والقبة باتجاه مناطق منخفضة كالأسواق وطلعة الخناق وباب الرمل ومحرم وغيرها؛ والثاني عدم إنجاز مشروع بنى تحتية في المناطق المتضررة، وهو الذي يفترض إنجازه بسرعة بعد الذي شهدته هذه المناطق أخيراً؛ والثالث أن مجرى وادي مشمش الذي يمر وسط المناطق القديمة وهو يمتد من مجرى وادي هاب حتى البحر، لحقت به تعدّيات نتيجة مخالفات بناء، ما بات يستدعي إزالة هذه المخالفات فضلاً عن توسيعه».

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع