جمعية العزم والسعادة الإجتماعية تنشط في ترميم المدارس الرسمية | تضع جمعية العزم والسعادة الاجتماعية نصب أعينها استراتيجية واضحة في التعاطي في المسائل الانمائية والاجتماعية والتربوية خاصة، وهي اليوم ضمن هذه الاستراتيجية لديها خطة كاملة في الاهتمام بالمدارس الرسمية، وأبرز أوجه هذه الخطة تأهيل المدارس الرسمية في طرابلس وتحسين أوضاعها، وهي تقوم منذ سنتين بإعادة تاهيل عدد من المدارس الرسمية كانت تعاني من اهمال كبير وكانت بحالة بنيوية سيئة للغاية وخاصة تلك المدارس الرسمية المستأجرة في طرابلس التي ليس لإدارة المدرسة أي إمكانية لإعادة ترميمها وحتى المالك يعجز عن ذلك لأساب معروفة لدى الجمعية وبالتنسيق مع وزارة التربية اللبنانية والمنطقة التربوية في الشمال تحديدا وتجمّع لجان الأهل يقوم قطاع الإنماء في جمعية العزم بهذه المهمة باتقان.   ليس هذا الأمر بالجديد على جمعية العزم، فهي منذ سنين تعطي للمدرسة الرسمية والجامعة اللبنانية اهتماما خاصة يبدا بصيانة عدد من الغرف في الجامعة اللبنانية، في كلية العلوم وغيرها، وتأسيس وتجهيز مركز العزم الأبحاث البيو-تكنولوجيا التابع لكلية الصحة في الجامعة اللبنانية الفرع الثالث ومن ثم تنظيم دورات دعم مدرسي للطلاب في المدرسة الرسمية في الشهادات المتوسطة والثانوية ومتابعة أوضاع الطلاب في كل مراحل التعليم الثانوية والمتوسطة الابتدائية والجامعية من خلال شباب العزم الذي يقوم بدور كبير في هذا الإطار، والحديث يطول في هذا المضمار كل ذلك بتوجيهات وإلحاح من قبل الرئيس نجيب ميقاتي وشقيقه الأكبر طه اللذين يعملان بصمت في خدمة طلاب المؤسسات التربوية الرسمية اللبنانية في طرابلس والشمال ولهم بصمات طاهرة فيها لا تخفى على أعين أحد. واليوم تتم عملية ترميم عدد من المدارس الرسمية كخطوة تجاه المدرسة الرسمية الأم، وكما يقول القيّمون على هذه الأعمال في جمعية العزم تتم عملية الترميم حسب الأسس والمعايير والمقاييس لتصبح مؤهّلة صحياً وعملانيا، وتأتي أعمال التأهيل المنفذة وفقاً لحاجات الأبنية المدرسية ومتطلباتها، ومنها جعل البناء المدرسي أكثر ملائمة من الناحية التربوية والصحية وبشكل يراعي أولا حاجات الطلاب النفسية واللوجستية، والمدارس التي طالتها عمليات الترميم هي: مدرسة الأرز الرسمية للبنات أبي سمراء ترميم كامل ومدرسة اليازجي الرسمية في أبي سمراء ترميم كامل ومدرسة لقمان للبنات في التبانة ترميم كامل ومدرسة روضة أبي سمراء الأولى ترميم كامل ومدرسة القبة الجديدة الرسمية في جبل محسن ترميم كامل ومدرسة النشء الجديد في منطقة التل ترميم كامل، وبقية المدارس ترميم جزئي وهي: مدرسة المستقل في السويقة ومدرسة التدريب ومدرسة النور ومدرسة التربية الوطنية وثانوية اندريه نحاس ومدرسة الروضة الرسمية - بنات.   حاماتي: جمعية العزم أعادت مدارس إلى الحياة وبعثتها بعثاً جديداً   { وفي هذا الإطار، تقول رئيسة المنطقة التربوية في الشمال نهلة حاماتي متحدثة عن عملية تأهيل المدارس الرسمية التي يقوم بها قطاع الإنماء في جمعية العزم قائلة: أن تفتح مدرسة يعني أن تغلق سجنا، ولكن ماذا إذا أعدت مدارس الى الحياة وبعثتها بعثا جديدا لتقوم بدورها في احتضان النشء والارتقاء بالأجيال تربية وهداية الى الطريق القويم وان في ذلك عملا يثاب عليه فاعله مرتين، مرة من الله، فهو سبحانه وتعالى يحثُّ على العلم وهو العليم الحكيم ومصداقا لقوله في القرآن الكريم (قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ) و(قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ)، ومرة أخرى يثاب على هذا العمل الجليل من قبل المجتمع ومن قبل الوطن فان تنتصر للعلم وأن تنتصر للمدرسة فهو انتصار لتقدّم المجتمع وإرتقاء للوطن بل هو انتصار على عوادي الجهل والجهالة والعماء. ليست الوطنية شعارات جوفاء تطلق وليست تنظيرا لا يسمن ولا يغني، الوطنية لا تتحقق إلا بالانتماء الخالص الى الوطن والسبل متعددة وفي رأسها أن نقدّم لأجيالنا ما يعينهم على تحقيق شخصيتهم وعلى الانتقال من ظلمات الجهل الى أنوار اليقين وليس كالعلم سبيلا الى ذلك. انني إذ أتكلم على أهمية إعادة مدارس الى الحياة فإنما أتحدث عن جمعية العزم والسعادة الاجتماعية الزاهرة، هذه الجمعية الناشطة جدا التي قامت بترميم مجموعة من المدارس الرسمية كانت في حالة مزرية جدا وخضعت لترميم كامل على يدها، ناهيك عن صيانة لست مدارس أخرى. وما يعطي هذا العمل الطيب أهميته ان هذه المدارس جميعا تقع في مناطق يعاني أهلها ظروفا معيشية اقتصادية صعبة، وليست جهود هذه الجمعية وفعالياتها المتعددة مقتصرة على هذا الشق التربوي فحسب بل انها تقوم ببرنامج الدعم المدرسي المجاني منذ سنوات لطلاب الشهادات المتوسطة والثانوية بما يؤهلها للنجاح في الامتحامات الرسمية. وهكذا فان جمعية العزم والسعادة تعنى بالبنية التربوية، بشرا وحجرا إذا جاز التعبير، ولن ننسى أيضا في إطار الكلام عن البنية التحتية المدرسية فان جمعية العزم تقدّم دعما ماليا كبيرا لتركيب فلاتر لمياه الشرب في ثلاثين مدرسة رسمية في طرابلس مبدية استعدادها لتعميم ذلك على سائر المدارس في طرابلس، وهنا لا بد لي من أن أنوّه بدولة الرئيس نجيب ميقاتي الذي أعرب عن استعداده لاستكمال هذا العمل أمام نادي روتاري طرابلس الذي يتابع هذه المهمة. وتابعت: انني من موقعي كرئيسة المنطقة التربوية في الشمال وبما نمثل من مرجعية تربوية، اتقدّم باسم وزارة التربية والتعليم العالي بالشكر الجزيل للقيّمين على جمعية العزم والسعادة وبالتحديد مشرفها العام الدكتور عبد الإله ميقاتي، وهنا لا بد لي من أن أؤكد على مسلّمة وهي ان جهود المجتمع الأهلي أساسية في نجاح العملية التربوية وكذلك إيصالها الى أهدافها المرجوة وانه مفهوم جديد في العمل العام ذلك ان الدولة لا تستطيع أن تقوم بكل الأعباء التي يحتاجها المواطنون لا سيما في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان. وختمت: الشكر كل الشكر نرفعه للرئيس نجيب ميقاتي باسم وزارة التربية الى الرئيس نجيب ميقاتي، فجزاه الله خيرا لما يقدّم من جزيل المساعدة والدعم لأبناء مدينته وأبناء وطنه.   منقارة: ترميم المدارس الرسمية خطوة رائدة للقطاع الإنمائي في جمعية العزم   { منسق تجمع لجان الأهل في طرابلس حسين منقارة تحدث عن هذه الخطوة مثنيا باسم أهالي الطلاب على هذه الخطوة وقال: بناء على توجيهات الرئيس نجيب ميقاتي طلب منا ان نقوم بجولة على المدارس الرسمية في طرابلس من أجل التوقف على وضعها البنيوي، البناء والصفوف والانشاءات، ووضعنا دراسة على هذه المدارس وقدّمناها للقطاع الانمائي في جمعية العزم والسعادة الاجتماعية وبعد ان قام فريق هندسي من قبل القطاع بوضع دراسة مفصّلة عن حاجات هذه المدارس والأولية لها وبدأ العمل منذ سنة ونصف على إصلاح عدد من المدارس منها مدرسة اليازجي وثانوية الحدادين بنات وغيرها من المدارس، ويستكمل القطاع الانمائي في جمعية العزم عمله في المدارس الأكثر حاجة وهناك مشاريع للعام القادم 2016 لترميم عدد من المدارس الرسمية في طرابلس. وأضاف: ان هذا العمل يعتبر حاجة ملحّة كونها كانت في حالة سيئة جدا لا إنارة ولا ملاعب جيدة وحتى المقاعد كانت بحالة مزرية، وتحوّلت هذه المدارس من حالة الى حالة وانعكس ذلك على الطلاب انفسهم الذين انتقلوا من الظلام الى النور، هؤلاء الطلاب الذين يعيشون في ظروف صعبة جدا وهم بحاجة الى اهتمام كبير في كل النواحي الاجتماعية والمعيشية وغير ذلك، وحتى الأسرة التعليمية في هذه المدارس أصبح لديهم حافزا للأفضل. وختم منقارة قائلا: نحن كلجان الأهل في طرابلس نتوجه بالشكر الكبير لجمعية العزم والسعادة الاجتماعية وخاصة القطاع الانمائي، ونشكر أيضا الرئيس نجيب ميقاتي الذي يترك بصمات جيدة في كل مكان. 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع