لهذه الأسباب عكّار لن تتجاوب مع دعوات السفارة السعوديّة للتضامن... | يلف الصمت تيار المستقبل وانصاره في عكار، كما يلف معظم القوى والتيارات السياسية الناشطة على الساحة العكارية منذ اعلان الرئيس سعد الحريري استقالته «القسرية» من مكان احتجازه في الرياض. متضامنون مع تيار المستقبل من فاعليات دينية وسياسية زارت مقر «المستقبل» في عكار في بادرة يمكن وصفها بالمستنكرة في مضمونها لما يحصل مع الحريري ولكن دون الافصاح عن موقف واضح من السعودية بالرغم مما نمّت بعض المواقف عن استياء شبه اجماع عكاري من اجراءات السعودية غير المسبوقة بحق رئيس حكومة لبنان. في الايام القليلة الماضية شهدت عكار محاولات الخروج الى الشارع استنكارا لما اعتبروه اقامة اجبارية او احتجاز حرية رئيس حكومة لكن سرعان ما تبلغ هؤلاء قرار قيادة التيار الازرق بالتزام الهدوء وعدم القيام بأي حركة في الشوارع خشية اختراق الجموع الشعبية ومنعا لاستغلالها ولحماية السلم الاهلي. وفي ظل هذا الواقع سرت في عكار شائعات ان السفارة السعودية سوف تعمد الى استدعاء عشائر عربية في عكار ورؤساء بلديات ومخاتير ووجهاء الى مقر السفارة لتأليبها وتحريضها واعلان مواقف الولاء للادارة السعودية الجديدة في اجراءاتها الاخيرة وفي خطوة التفاف منعا للتضامن مع الحريري والمطالبة بالافراج عنه، غير ان ما حصل ان بعض الوجوه العكارية قد دعت الى لقاء عشائري موسع تحت سقف الدولة لتأييد مواقف الرئيس العماد ميشال عون والمطالبة بعودة الحريري غير ان اتصالات جرت أدت الى الغاء اللقاء العشائري منعا لاي حساسية في المرحلة الراهنة مع أي طرف سياسي. حسب المصادر ان السفارة السعودية في بيروت تهيبت دعوة العشائر العربية في عكار او رؤساء البلديات في المنطقة لان هناك من نصحها بان التلبية لن تكون على قدر التمنيات ومن شأن ذلك ان يلقى ردود فعل سلبية حيث ان معظم العكاريين في حالة انسجام مع العهد الجديد بقيادة الرئيس العماد ميشال عون وما يراه الرئيس عون هو السياسة الحكيمة التي علق عليها العكاريون آمالهم، وقد كان ايضا لرئيس التجمع الشعبي العكاري النائب السابق وجيه البعريني بما يمثله من موقع في عكار موقف حيال ذلك حيث ثمن مواقف الرئيس العماد عون بما يخص معرفة مصير رئيس الحكومة واعتبر البعريني ان «الغياب المبهم للرئيس الحريري في السعودية هو اكبر اهانة للبنان واللبنانيين والتعامل مع لبنان بهذه الطريقة المذلة شكل حالة استياء كبيرة لدى الجميع مشيدا بالموقف اللبناني الجامع الذي شكل سدا منيعا بوجه كل الفتن والايادي الخبيثة التي كانت تريد العبث بأمن لبنان وتحرض على الطائفية والمذهبية ونوه بحكمة المسؤولين وبعد النظر عن الرئيس العماد عون والرئيس بري ومفتي الجمهورية مؤكدا ان لبنان يطالب بعودة رئيس الحكومة وكشف الملابسات حول غيابه». تؤكد مصادر عكارية ان السفارة السعودية تدرك ان عكار لن تتجاوب مع دعواتها للتضامن مع الموقف السعودي التصعيدي لعدة اسباب: اولا - لان عكار اليوم هي في حضن العهد الجديد وما يراه الرئيس العماد عون ينسجم مع تطلعات العكاريين المعروفين بانهم نموذج للوحدة الوطنية والعيش الواحد ونبذ التطرف والمذهبية. ثانيا - لان شريحة واسعة من العكاريين لا تزال توالي الحريري في مواقفه الاخيرة وفي سياسته المعتدلة في ادارته للحكومة اللبنانية منذ سنة والى اليوم. ثالثا - لان لا مونة للسعوديين على عكار حيث لم تسهم المملكة السعودية عمليا بأي جهد فعلي مميز للنهوض بعكار وبانمائها وان مساعداتها انحصرت بتقديم مساعدات غذائية ضئيلة لا تسمن ولا تغني من جوع للنازحين السوريين او بعض العكاريين فيما كان المطلوب مشاريع تنمية لم تحظ بها عكار من السعودية. وعلى رغم ذلك فان المصادر العكارية تؤكد ان عكار لن تكون مشاركة في اي مسعى سعودي من شأنه ان يؤدي الى فتنة او توتير الساحة بل هي ترفع شعار المطالبة بعودة الحريري وازالة الحظر عنه ورفضا لمضمون كتاب استقالته المفتعل والمشبوه.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع