إحتمالات فوز لائحة «العزم» في الضنيّة بأحد المقاعد السنيّة | لا يخفى على احد ان التنافس الانتخابي في الضنية حاصل بين النائب السابق جهاد الصمد المرشح على لائحة «الكرامة الوطنية» التي يترأسها الوزير السابق فيصل كرامي، والنائب قاسم عبد العزيز مرشح التيار الازرق وكلاهما من بلدة بخعون، ومرشحا «تيار العزم» محمد الفاضل ابن بلدة سير الضنية، وجهاد اليوسف ابن بلدة قرصيتا في جرد الضنية.. تلاحظ اوساط ضناوية ان الصوت التفضيلي سيد الموقف في المدينة في كل من لائحة «العزم» الميقاتية ولائحة «المستقبل» فيما لائحة «الكرامة» اكتفت بمرشح واحد هو النائب السابق جهاد الصمد الذي تحول الى ظاهرة انتخابية في الضنية دفعت بالتيار الازرق الى استهدافه مباشرة والى تحشيد الصوت التفضيلي الازرق ليصب في خانة النائب قاسم عبد العزيز باعتبار ان فرص فوزه اكبر من فرصة المرشح الآخر سامي فتفت الذي بدا ان التيار اهمله لضيق مساحة فوزه ، ولفتت مصادرالى ان انصباب الاهتمام الازرق بتأمين فرص فوز عبد العزيز كونه ابن بلدة بخعون مرده الى ان منافسه جهاد الصمد بات رقما لا يمكن تجاوزه ويشكل خطرا على عبد العزيز بحيث يخسر الازرق مقعدي الضنية لصالح جهاد الصمد ولصالح احد مرشحي لائحة «العزم» جهاد اليوسف او محمد الفاضل، وان حظ محمد الفاضل بات مرتفعا في مواجهة سامي فتفت كونهما من بلدة واحدة سير الضنية.. وفرصة الفاضل بالفوز باتت متوفرة لسببين: - اولا: كونه يتمتع بحيثية شعبية ورثها من عهد جده نصوح آغا الفاضل الى عهد والده النائب الراحل احمد آغا الفاضل. - ثانيا: كونه ينتمي الى «تيار العزم» الذي تمدد شعبيا الى الضنية وحقق واقعا في الضنية لا يمكن تجاوزه، وقد سبق لمحمد آغا الفاضل أن انسحب من دورة 2009 الانتخابية برعاية الرئيس ميقاتي حينها.. كما بدا ان حظ مرشح العزم الآخرجهاد اليوسف مرتفعا كونه من جرد الضنية وابن بلدة قرصيتا ومرد ذلك الى عدة اسباب ابرزها: - اولا: ان جهاد اليوسف هو المرشح الاقوى في جرد الضنية بعد عزوف النائب السابق اسعد هرموش. - ثانيا:  كون اليوسف طبيب اشتهر بخدماته الانسانية العفوية قبل أن ترد الى خاطره فكرة الترشح مما اسس له حالة شعبية في منطقته وفي مدينة طرابلس. - ثالثا: كونه نجل مسؤول سابق في تيار المستقبل وهو كان محسوبا على الازرق قبل ان ينسحب وينتمي الى تيار العزم وحصل التفاف شعبي حوله مهد لدخول تيار العزم الى قرصيتا والى الضنية. رابعا: يستفيد من الحالة الشعبية في جرد الضنية التي خلت من مرشح آخر منافس بحيث تصب في خانته وتوفر له فرص متقدمة للفوز. ازاء هذا المشهد الانتخابي الضناوي ترى الاوساط ان الفوز بالمقعد الضناوي الاول معقود لمصلحة جهاد الصمد حيث امكانية خرقه تكاد تكون معدومة،وان التنافس سيكون على المقعد الثاني في الضنية بين احد مرشحي لائحة «العزم» الفاضل او اليوسف من جهة، ومرشح المستقبل قاسم عبد العزيز من جهة ثانية، وان احتمالات فوز لائحة «العزم» باحد المقعدين متقدمة جدا رغم كل ما يبذله المستقبل لتأمين فوز عبد العزيز غير ان الخلاف الناشب وسط التيار الازرق بين انصار فتفت وانصار عبد العزيز بعد ملاحظة انصار فتفت ان اهتمام المستقبل والايعاز الازرق هو تأمين الصوت التفضيلي لعبد العزيز، جعل مساحة الخلاف بين فتفت وعبد العزيز تتوسع وتحدث ارباكا داخليا من شأنه ان يصل الى الانشقاق وردة فعل قد تكون في صالح لائحة «العزم».

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع