نضال طعمة: نحن مع التشريع لأنه ضرورة في هذه الظروف الحساسة | اعتبر النائب نضال طعمة في تصريح اليوم،"ان من أهم المؤشرات السلبية في بلد كلبنان، دفع ما دفعه خلال الحرب الأهلية، فشله في الاستثمار الإيجابي لاتفاق الطائف. وعوض أن يأخذ الانتماء للوطن بعده الحقيقي بحسب بعض نصوص هذا الاتفاق، كرسنا الانتماء الطائفي وطبقنا الطائف على هوانا، ووفق مصالحنا الصغيرة وبحسب ما فرضت قوى الأمر الواقع. وبدل أن نخطو ولو خطوة في مسيرة إلغاء الطائفية السياسية، تعمق مفهوم الحصص وتقاسم الجبنة، وبات كل فريق يشعر بالغبن والإقصاء، وهذا طبيعي فكلنا سنخسر في حال بقينا أسرى طوائفنا وعشائرنا ولم نرتق بتفكيرنا لنكون على مستوى الوطن. والمؤكد أيضا أننا لا يمكن أن نربح إلا إذا أدركنا القواسم المشتركة في ما بيننا كمواطنين، وعملنا على تكريس ما يجمعنا كقيم سامية تشكل المخافظة عليها وحمايتها مسؤولية وطنية وأخلاقية". أضاف:"جيد أن تكرس المثاقية مفهوم الشراكة، وجيد أن نأخذ رأي الآخرين بعين الاعتبار، ولكن استعمال الميثاقية حجة من أجل التعطيل، ومن أجل الابتزاز والمساومة، هو آفة تقود البلد إلى المزيد من التقوقع، وما أحوجنا في هذه الأيام إلى ثقافة الانفتاح، وكسر القيود والحدود الوهمية. إن التعطيل بحجة المصالح الشخصية مرة، أوحقوق طائفة مرة أخرى، يغرق البلاد والعباد، ويقوض إمكانية قيام الدولة، ويكرس عدم احترام مرجعيتها، وعدم الاكتراث لمؤسساتها الشرعية". وتابع:"نحن اليوم مع التشريع، لأنه ضرورة فعلا في هذه الظروف الحساسة. ونريد تشريع الضرورة، ليس لأننا نريد كسر المسيحيين كما يحاول البعض أن يصور. بل العكس تماما هو الصحيح، فنحن نريد المسيحيين أقوياء بشراكتهم مع سائر مكونات هذا البلد، كي تكون قوتهم صمام أمام يقي البلد ويحميه من المنزلقات، فعندما ينكسر مكون ينكسر معه الآخرون، وعندما يقوى مكون يقوى به الآخرون، وهذا هو المعنى الحقيقي للشراكة الوطنية، بعيدا عن كل تنظير، أو كلام معسول". وقال:"نحن مع تشريع الضرورة كي نقول أولا أن ثمة مرجعية قانونية في البلد رغم كل مايجري، وكي نصون القواعد المالية المتبعة، والتي تؤمن سير القروض والهبات الدولية، فواجب علينا أن نحول دون حرمان لبنان من بعض المشاريع التي ينتظرها، ودون أن تترتب عليه الخسائر، ويفقد ما تبقى له من ثقة المجتمع الدولي به. لذلك لا بد من إقرار مقترحات القوانين المتعلقة ببعض القضايا العالقة والمهمة". ولفت النائب طعمة الى "ان محاولة البعض إيهام الناس أن وقوف تيار المستقبل إلى جانب المرأة اللبنانية في حق إعطاء جنسيتها لأولادها، هو لأسباب طائفية، أوهو بهدف تجنيس الغرباء في لبنان، بعيد كل البعد عن المنطق الحقوقي والبعد الإنسانيّ لهذه المسألة. فالأم من أية منطقة أو ملة كانت، قد تجد نفسها محرومة من أبسط حقوقها الإنسانية نتيجة عدم قدرتها على الحصول عل حقوق أبنائها في بعض الظروف الحرجة. فلنكف عن قياس كل فكرة تطرح في ميزان الطائفية والمصالح الضيقة، ولنقارب قضايانا الوطنية من باب مفهوم الحق، والحقوق لا تعرف طوائف ولا مناطق ولا انتماءات".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع