طعمة دعا خلال اطلاق خطة انماء الجومة لتسوية مشرفة لانتخاب رئيس لا. | أطلق مدير اعمال عصام فارس في لبنان رئيس اتحاد بلديات الجومة المهندس سجيع عطية "خطة انماء الجومة"، في احتفال أقيم في مطعم نبع الفوار في بلدة رحبة، حضره النواب نضال طعمة، هادي حبيش، خضر حبيب والنواب السابقون وجيه البعريني، مصطفى الهاشم وطلال المرعبي، وحشد من رؤساء الاتحادات البلدية والبلديات والروابط الاختيارية وفاعليات من مختلف مناطق عكار. بداية، النشيد الوطني ثم كلمة لعريف الاحتفال الزميل عامر الشعار رحب فيها بالحاضرين. طعمة وألقى النائب طعمة كلمة نواب عكار قال فيها: "نلتقي اليوم، وكل لقاء هو تعبير عن وحدة، اتجاسر واقول انه رغم بعض الشوائب الا ان عكار توحدنا، والتنافس الى خدمة انسانها يجمعنا وان اختلفت الرؤى والخطاب". اضاف: "نجتمع اليوم لنشهد لاتحاد بلديات الجومة الذي نجح في تقديم نموذج يحتذى به، ويحتاجه لبنان على أكثر من صعيد، ليجتاز محنه الكثيرة. ففي اتحاد بلديات الجومة شفافية واضحة والتزام بخدمة الناس، هنا نجد الترجمة الحقيقية للشراكة واستثمار المواهب. والفضل في ذلك يعود أولا إلى مناقبية رؤساء البلديات الكرام وسعة فكرهم وقلبهم، ويعود أيضا إلى الحكمة الحنكة اللتين يتمتع بهما رئيس هذا الاتحاد، الذي نعتز بصداقته، ونحيي جهوده المثمرة. فيا "ريس" سجيع قواك الله وأخذ بيدك، ودمت بهذه الهمة التي لا تعرف الكلل، خلاقا مبدعا ومحافظا على التوازنات الوطنية التي تشكل ضمانة لمستقبل هذا الوطن". وهنأ طعمة المهندس عطية على فوزه بعضوية شبكة المدن المتوسطية، وقال: "كعادتك ستسخر هذا المنصب لخدمة عكار وناسها الطيبين". وتابع: "إن المشاريع الإنمائية التي شهدتها وتشهدها منطقة الجومة، تعكس الجهود الكبيرة التي تبذلها البلديات ويبذلها الاتحاد. وإذا كنا اليوم نشهد مجموعة مشاريع تثمر هنا وهناك، فذلك لأن قسما مهما منها قد زرع سابقا. وكلنا نعرف ونذكر الحراك المطلبي الذي تبناه دولة الرئيس عصام فارس، والمشاريع التي سعى فيها لعكار، ولعل إقرار عكار كمحافظة يشكل الحصاد الأول لجهود دولة الرئيس والحق يقال". ولفت طعمة الى ان "عكار كلها وليس فقط الجومة تعتمد على عطاءات الكبار في ظل غياب الدولة، وكما هو واضح عطاء دولة الرئيس عصام فارس، وكذلك واضح عطاء دولة الرئيس الحريري، ونحن اليوم في بلدة نموذجية تشهد لعطاء الرجلين، وبما أننا اليوم في رحبة، فجيد أن نذكر وندعو إلى ضرورة افتتاح الثانوية الرسمية التي قدمها الرئيس الحريري في إطار سلة تقديمات لكل عكار". وتحدث طعمة عن "التحديات المقبلة الكثيرة والمهمة"، وقال: "لنكن جاهزين ومستعدين لتلقف كرة النار في ملف النفايات، فبعيدا عن الشعارات الرنانة، وبعيدا عن سوق المزايدات، وبغض النظر عن نفايات المناطق الأخرى، لدينا مشكلة حقيقية في عكار، بدءا من المكبات العشوائية وصولا إلى افتقادنا للامكانيات والقدرات العملية لنعالج نفاياتنا وفق الأصول العلمية. وإذا كنا نأمل وفي فترة معينة بأن ننجح في حفظ كرامة عكار وعدم تحويلها إلى مكب لكل لبنان وتحميلها وحدها وزر الأزمة، والسعي في الوقت نفسه إلى تحويل مكب سرار المضر وغير البيئي وغير المضبوط إلى مطمر تتوفر فيه ظروف صحية أفضل، مع التخطيط لإنشاء معامل السماد بعد تكريس آلية الفرز في البلد، مستفيدين من التقديمات التي قد نستطيع أن نحصلها من الدولة. ولكن مع الحديث عن ترحيل النفايات ماذا سنفعل؟". وسأل: "هل نستطيع أن نتابع الملف بنفس الزخم؟ وكيف سنتحمل مسؤولية إدارة نفاياتنا المحلية؟ إنه التحدي أمامنا أيها السادة، وكلنا على ثقة بأن الجومة يمكنها أن تكون سباقة وتقدم نموذجا يحتذى به في هذا المجال". ورأى النائب طعمة انه "بغض النظر عما اذا انتخب رئيس للجمهورية في لبنان أم لم ينتخب، لا يمكننا أن ندع الخطر يداهم أطفالنا، في حين ننظر إلى إمكانية نضوج تسوية تساعدنا دون شك وعلى المستويات كافة، أسميها تسوية على أمل تكون مشرفة وواقعية وموضوعية، لا صفقة تهديء الوضع آنيا وتخدرنا، بانتظار أمل لم تظهر ملامحه بعد، ونحن اليوم نعتبر أنفسنا كنواب شركاء لكم في هم التنمية، كما مع كل الاتحادات والطاقات العكارية، ومستمرون في سعينا كي تنصف عكار في مركز القرار، كي لا نبقى أسرى الإهمال المزمن". وختم طعمة مباركا للجومة مشاريعها الإنمائية. عطية ثم ألقى عطية كلمة رحب فيها بالحاضرين، شاكرا كل من هنأه على فوزه بعضوية شبكة المدن المتوسطية، واعلن ان المناسبة اليوم هي لاطلاق خطة انماء الجومة ولقاء كل الفعاليات التي التقت طيلة شهرين خصوصا النواب السابقين والحاليين ورؤساء الاتحادت والمخاتير والفعاليات. وشدد عطية على "الشفافية التي سادت خلال هذه اللقاءات، لسببين اولا للتأكيد على الالية التي اتبعها معالي وزير الداخلية نهاد المشنوق، مع الهيئة العليا للاغاثة ودولة رئيس الحكومة تمام سلام، وكانت نتيجة هذه اللقاءات الاتفاق على خطة انمائية شاملة ومفصلة، توصل الخدمة للناس، بكل اهدافها. وقال: "اتفقنا وزملائي رؤساء الاتحادات على وضع خطة انمائية بشكل شامل، وان نعقد لقاء عاما لكل الاتحادات والنواب وفي حضور كل الاشخاص الذين سعوا الى هذا الموضوع". وأعلن عطية "ان النفايات كانت الدافع وراء التمويل الذي حصلت عليه عكار، والذي جمعنا لنحول المصيبة - الازمة الى نعمة وصلنا فعلا اليها". وأكد "ضرورة ان تأخذ عكار حقها كاملا من الدولة، كما اخذنا حقنا في موضوع النفايات وحصلنا على المئة مليون، وصل منها 20 مليونا للاتحادات، وعندما نتكاتف وكل الناس تشارك وتستفيد وتتعاون فانها ستكسب من الدولة الى حد ما حقوقها التي لها ازمنة في الصناديق". وبارك عطية "للجميع ولكل من تعب من اجل هذا الانجاز خصوصا النواب ورئيس الحكومة تمام سلام الذي تجاوب معنا، لافتا الى انه لأول مرة يحصل تحويل اموال من هيئة الاغاثة الى صناديق الاتحادات، مشيدا بالرئيس سعد الحريري، الذي ساعدنا مع الوزير المشنوق والرئيس سلام، لان عكار مظلومة وحرمت من زمان، وايمانا منا بسياسة الانماء المتوازن اعطيت اتحادات البلدية حصة". واعلن انه سيتم تدشين مبنى الثانوية في بلدة رحبة وهو هبة من الرئيس الحريري، وافتخر بان رحبة التي هي اكبر بلدة ارثوذكسية في لبنان، أن يكون فيها بصمة لزعيم سني حامل لواء الاعتدال. وشكر عطية رؤساء بلديات الجومة، مشيرا الى ان كونه اصبح عضوا في شبكة المدن المتوسطية التي تضم 169 عضوا فهذا دليل ايمان وثقة ومحبة، وخلال ترؤسي للاتحاد منذ 15 سنة، كان التوافق والتزكية تحكم عملنا ولم نصوت يوما على مشروع، والجومة حملتني امانة وهي هذه الثقة، لأنني وبكل تأكيد احمل اسما كبيرا هو اسم عصام فارس، الذي منحني قوة كبيرة فكل الاحترام والمحبة له". واشار في هذه المناسبة، الى ان "مسيرة الانماء التي يكملها السادة النواب الحاليين والسابقين والمشاريع التي ننفذها، هي تكملة لمشاريع بدأ فيها دولة الرئيس عصام فارس"، مشيدا بعطائه ومشجعا كل اصحاب الخير ليمدوا اياديهم لاعطاء هذه المنطقة. وتمنى على النواب دعوة وزير الداخلية لاعلان خطة شاملة لكل عكار، مشددا على توزيع الاعتمادات بشكل مباشر الى البلديات كي لا يكون هناك اتهاما وتسيسا للمشاريع. بعد ذلك عرض عطية لمشاريع مبدئية وليست نهائية وهي بمثابة الاعلان عن تصور عام للمشاريع التي نفذت والمنوي تنفيذها. درع تقديرية بعد ذلك قدمت رابطة مخاتير الجومة درعا تقديرية الى المهندس عطية، وتحدث رئيس الرابطة جمال اسبر بالمناسبة، لافتا الى "ضرورة الاهتمام بحاجات المواطنين اليومية في منطقة الجومة"، ومطالبا "بايجاد حلول لمشكلة مياه، الري بعد جفاف الينابيع، وانشاء مصنع للفاكهة والخضار وهو عصب اساسي للمواطن العكاري، وحماية لمواسم المزاراعين في الازمات التي نشهدها، والتي قد تؤدي الى ارتفاع في نسبة الفراغ السكاني".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع