حفل تدشين جسر رشعين التاريخي والسياحي | إحتفل المجلس البلدي في بلدة رشعين - قضاء زغرتا، بتدشين جسر رشعين التاريخي والسياحي الذي يميز البلدة ويصلها بالكثير من البلدات والقرى المجاورة، والذي تم تأهيله وتوسيع طريقه وزرع الإنارة على جانبيه بتمويل من إبن البلدة مارون بو عبدالله، في حضور الوزير السابق يوسف سعادة ممثلا رئيس "تيار المردة" النائب سليمان فرنجية، النائب إسطفان الدويهي، رئيس إتحاد بلديات الزاوية الزعني خير، رئيس إتحاد بلديات قضاء الضنية محمد سعدية، نقيب الأطباء السابق في الشمال الدكتور إبراهيم جوخدار، نقيب اطباء الأسنان السابق الدكتور راحيل الدويهي، رئيس بيت ودير مار شربل ممثلا بالزميل جوزيف محفوض، ورؤساء بلديات المنطقة ورئيس رابطة مخاتير الزاوية ومخاتيرها، مديري مدارس ورؤساء جمعيات ونوادي ولفيف من الكهنة والرهبان وأبناء البلدة والجوار. بعد تدشين الجسر وإزاحة الستارة عن اللوحة الصخرية التذكارية التي تحمل إسم مارون بو عبدالله على وقع موسيقى كشافة بيبلوس، أقيم احتفال في قاعة مطعم جسر رشعين تخلله تكريم بو عبدالله، إستهل بالنشيد الوطني، فكلمة ترحيب وتقديم للزميل بدوي حبق، تحدث فيها عن "عطاءات وتقديمات بو عبدالله ومساهماته في شتى المجالات وعلى كافة الأصعدة"، شاكرا "أعماله الطيبة بإسم جميع أبناء البلدة والمجلس البلدي ونوادي رشعين". راضي بعدها ألقى رئيس بلدية رشعين باخوس راضي كلمة، شرح فيها "المعاناة التي كان يتكبدها الوافدون الى بلدة رشعين جراء ضيق الجسر"، شاكرا بو عبدالله على "مبادرته القيمة بالنسبة للبلدة والمنطقة"، وقال: "نلتقي في رحاب مطعم جسر رشعين، وفي هذه البلدة الحبيبة على قلوبنا جميعا، للاحتفال بإنتهاء أعمال تأهيل جسر رشعين وتوسيع طريقه. هذا الجسر التاريخي الذي شكل محطة إلتقاء للكثيرين من أبناء البلدة والجوار. صحيح أن بلدية رشعين أشرفت بشكل مباشر على أعمال تنفيذ المشروع ومتابعة تفاصيله بدقة وعناية، إلا أن الشكر الكبير نوجهه الى إبن بلدتنا البار، صاحب الأيادي البيضاء في عملية الإنماء والإعمار على أكثر من صعيد ومستوى، السيد مارون بو عبدالله، الذي تبقى الكلمات ناقصة التعبير من عطاءاته وتقديماته في سبيل الخير العام. نذكر على سبيل المثال لا الحصر، بناء كنيسة مار أنطونيوس ودعمه المستمر لنادي الشبيبة. كما لا بد لنا أن نوجه الشكر أيضا، لإدارة مطعم جسر رشعين، الذي نعتبره مطعم البلدة، لما يقدمه من مساعدات وهبات ورعاية لأكثر من عمل في أكثر من مجال، والذي لا يبخل في مساهماته العديدة في شتى المجالات، لما فيه دعم أبناء البلدة ومشاريعهم وكل ما يصيب الشأن العام". كما شكر "الرهبنة اللبنانية المارونية التي أصرت على عدم توجيه أي شكر لها على ما قامت به، سيما وأنها تعتبره واجبا أخلاقيا ودينيا وإجتماعيا، لان منفعته تصيب العامة، ولكن في النهاية نحن بشر والوفاء جميل وكلمة الشكر تسعد قائلها"، موضحا انه "منذ تسلمي مهام رئاسة البلدية في رشعين وضعت نصب عيني جعل رشعين بلدة نموذجية"، معتبرا ان "الظروف الإقتصادية والضائقة المالية الصعبة التي تمر فيها بلديتنا، كما في كل البلديات اللبنانية جعلت تنفيذ هذا الحلم صعبا للغاية. لكن المجلس البلدي إستطاع تحقيق بعضا من المشاريع التي يحلم فيها وأهمها كان مشروع رصف حارة بيت نجيم بالحجارة الإسفلتية وتنفيذ مشروع جر المياه لري المزروعات. كما أن البلدية لا تزال تقوم بشكل منتظم بجمع النفايات من داخل البلدة بشكل يومي، وهذا وحده يشكل ضغطا ماليا على صندوقها، لكن النظافة العامة هي من أولوياتنا نحن كمجلس بلدي في بلدة رشعين"، واعدا "بأننا سنواصل العمل كما لو أننا في السنة الأولى، في سبيل تحقيق ما يمكن تحقيقه من أجل إزدهار بلدتنا رشعين وتطورها وفي سبيل تقديم الأفضل لأبناء هذه البلدة العزيزة لأنهم يستحقون منا كل عطاء وتضحية وتفاني في العمل". خير وقال رئيس إتحاد بلديات زغرتا الزاوية: "يسعدنا ويشرفنا دعوتكم لنا للمشاركة بافتتاح هذا المشروع الى جانبكم، لان كل مشروع حيوي وحضاري في اي بلدة من بلدات هذا القضاء الحبيب هو فخر للقضاء بكامله وهو قيمة حضارية يجب ان تكون شاملة لبلداتنا جميعا ونحن من موقع مسؤوليتنا نعتز ونفتخر بكل بلدية متضامنة تضع نصب عينيها تطور وتقدم بلدتها. ان الجهد الذي بذلتموه لانجاز هذا المشروع التجميلي هو جهد مبارك ومشكور وهو فخر لنا جميعا وهدية لكافة بلداتنا، فالتطور يجب ان يعم جميع مناطقنا وجميع بلداتنا وهذا واجب مقدس انتدبنا ابناء بلداتنا لتحقيقه وحملونا مسؤولية انجاز مثل هذه المشاريع الحضارية. فهذا القضاء لا يقل جمالا عن اي بقعة من بلادنا وهذه المنطقة تذخر باجمل وارقى المناطق السياحية على خريطة الوطن وواجباتنا كبلديات العمل على ابراز جمالها وتحسينها وتجميلها لما لهذا التحسين من اثر سياحي واقتصادي وانمائي لكافة بلدات القضاء. ونحن كاتحاد بلديات قضاء زغرتا نقف الى جانبكم في جميع مشاريعكم ضمن الامكانات المتوفرة. فهذا حقكم علينا وهذا واجبنا تجاهكم وتجاه كل بلديات قضاء زغرتا المنضوية في الاتحاد. وعلى هذا الاساس نعتمد في اتحادنا دعم البلدات والقرى بمعيار الحاجة الملحة في ظل الظروف المادية الصعبة للاتحاد والبلديات على السواء". واشار الى ان "الوضع المادي للبلديات اليوم كما هو معلوم سيء والامكانات المادية ضئيلة ومتطلبات التطور والتحسين كثيرة. لكن يوجد دائما من هم من اهل الوفاء والخير الذين يريدون ان تكون بلداتهم في الطليعة من حيث التقدم والتطور والجمال. فالمغترب الاخ مارون بو عبد الله الذي ساهم في انجاز هذا المشروع الحضاري مشكورا، له منا اسمى آيات التقدير والشكر، وندعو الله تعالى ان يعوضه صحة وعافية، وهنا اؤكد لكم ان مغتربينا جميعا بحاجة لكي ينظروا بلداتهم جميلة ومتطورة وهم على استعداد للمشاركة والمساهمة في كل المشاريع التنموية، وعلى هذا الاساس نحن ندعوهم للعودة الى بلداتهم وقراهم والمساهمة في تطويرها، فهذا حق البلدة عليهم فهم ابناؤها وهي امهم"، مضيفا "نحن اذ نبارك ونفتخر بالعمل الزاهر الذي قدمته بلدية رشعين رئيسا واعضاء مجلس بلدية نتقدم منهم باجمل التهاني ونتمنى لكم مزيدا من التقدم والازدهار". الدويهي وألقى النائب الدويهي كلمة بإسم نواب المنطقة، رحب فيها بالمشاركين بتكريم بو عبدالله، وتوجه اليه بالقول: "أنت الأخ والصديق ورجل الخير والعطاء بوركت، بورك كرمك من الله وكل من يقترب من الله من الناس، فهو أنفعهم بالذات كنت ومازلت وستبقى نبع خير وعطاء. لقد مضت خمس وثلاثون سنة على معرفتي به، اليوم أكثر، وبالصوت العالي أن تكريمك هو تكريمنا، اليوم أشهد أنك منظومة من الأخلاق والقيم والسيرة المسيحية الحقة، اليوم أشهد أنك رجل من أنواع الرجال النادرة نزين بها بيادر رشعين ورشعين وقضاء زغرتا وزغرتا وكلنا نفخر بك، اليوم نشهد أنك عنوان الصدق ومقرع الرجولة كرمك تجاوز حاكم الضاحي كرمك تزنره بالإيمان فأعليت حجارة الكنيسة كنيسة مار مطانيوس الكبير، تخليدا لذكرى الغائب الباقي فينا أقصد الحبيب طوني. ساهمت في توسيع جسر رشعين والطريق فليوسع الله عليك من رحمته وتكبر في قلوب الناس. طوبى لك على هذا العطاء الدائم. وإن أيام المحن والصعاب التي يمر بها وطننا العزيز وأنه بحالة الإحتضار والله وحده يعلم متى تأتي الساعة، بوجود رجال أمثالك سيبقى لبنان دائما مرفوع الرأس ومستمر". اضاف: "الشكر الكبير لأهالي وأبناء هذه البلدة الجميلة بيادر رشعين ورشعين ووفائها الشكر كل الشكر لبلدية رشعين وعلى رأسها رئيس البلدية وأعضائها. أذكر كل من ساهم ودعم عمل الإنماء إن كان من إخوتنا من جسر رشعين أو الرهبنة أو غيرهم أشكرهم جميعا على تكريم أخينا أبو طوني. وفي الختام أقول في حضرة العطاء تعجز الكلمات وتتلعثم الحروف عشتم وعاشت بلدية رشعين ورشعين وبيادر رشعين وقضاء زغرتا ولبنان". بعد ذلك قدم النائب الدويهي وخير وسعدية وراضي درعا تكريمية لبو عبدالله الذي إرتجل كلمة، شكر فيها المجلس البلدي وكل المشاركين، لافتا الى "انني اعمل دائما من إيمان بمحبتي للناس ولأبناء بلدتي رشعين وساستمر دائما في خدمة البلدة وأبنائها شاكرا لكم التكريم". وفي الختام كوكتيل بالمناسبة.        

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع