توقيع كتاب "موج" لحسام فوزي سعيد في فالوغا | أقامت رابطة "سيدات فالوغا" اليوم، حفل توقيع كتاب "موج" للكاتب حسام فوزي سعيد، في قاعة الرابطة في بلدة فالوغا المتن الأعلى. وشارك في الحفل الكاتبة ندى نعمة بجاني، استاذة اللياقة إيميه سكر، الشاعر مهدي منصور والكاتب مروان نجار، في حضور فاعليات من البلدة والمتن. بداية ألقى ماجد زيدان كلمة الرابطة مشددا على "أهمية الدور الثقافي في بناء المجتمع وعلى دور المرأة البناء في هذا المضمار"، تلتها كلمة لبجاني فصلت فيها "كتابات سعيد بتحليل أدبي متوقفة عند بعض مفاصل حواراته القصصية". سكر بدورها تحدثت سكر عن "أهمية الإتيكيت بمعنى اللياقات الإجتماعية التي ترتكز على احترام الآخر"، مشددة على "أهمية تصحيح مسار الشباب المشتت بسبب فوضى التطور التكنولوجي الذي سرق الإنسان من أسرته وحرم الناس من ألفة التواصل". منتقدة "سهرات الشباب حتى ساعات الصباح الأولى دون مراقبة على سلوكياتهم ما يدفعهم للانحراف". وحذرت من "مغبة خسارة الأسس الإجتماعية السليمة إذا استمر الحال دون نهضة إجتماعية لمحاربة هذه الآفات. نجار من جهته اشار نجار ان "هذا الكتاب يبنى على قوالب ثلاثة هي: النهج العام، النموذج الروائي والنموذج الشعري". وقال: "عند تناول أية رواية نبحث عن نقطة تركيز المؤلف هل هي في الحبكة، في الشخصية أو الشخصيات، في الفكرة، في اللغة والحوار، في النغم والايقاع، أم في المشهدية والمكان".؟ أضاف: "من الواضح أن الروائي لا يسرد قصة من أجل السرد بل يسعى إلى استخراج عبرة ورؤية ومسافة جديدة من فهم الطبيعة الإنسانية"، لافتا الى "تحرر هذه الرواية من آفات المبالغة السائدة في مكتبتنا العربية المعاصرة كونها لا تعتبر تحت خانة الرومانسية الاستهلاكية ذات النهايات المصممة". سعيد بدوره شرح المؤلف سعيد "سبب إقامته الحفل في بلدة فالوغا" معتبرا أنه "في الشعر والأدب والفن لا مناطقية لا دولية لا أممية، وعندما يسألني أصدقائي عبر مواقع التواصل الاجتماعي من اين انت، أول جواب بديهي ومنطقي أقول أنا من لبنان". مضيفا "فليحكم الشعر والأدب والفن والجمال في بلد قد يقبض فيه على شخص بتهمة الكتابة، وقد يحارب من يحاول نشر الثقافة". وتحدث سعيد عن كتابه قائلا "وأنا أكتب الحب، آراني الهث عشقا كأني ألفظها أنفاسا لا كتابة، أتسلق الألف في كلمة الحب، ثم أقفز الى اللام كمن يقفز من شجرة الى شجرة وانا هناك في أعلى قمة عشقية، منتشيا فإذا بدوار الأماكن المرتفعة يرميني فأسقط على هضبة الحاء وقد لوعني حبها، أخيرا وبعد محاولات حثيثة أصل مرهقا الى بحيرة الحب كي أنهي خاطرة مرت ببالي في أقل خسائر عاطفية ممكنة فأعيد الكرة، وفي كل مرة أستشعر عطرا نسائيا فأكتب من جديد".

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع