علم الدين وقع ديوانه الجديد "اخضر في سهول الجراد" في. | وقّع الكاتب غسان علم الدين ديوانه الجديد "اخضر في سهول الجراد" في "مركز الصفدي الثقافي" في طرابلس. واعقب حفل التوقيع ندوة حول الكتاب شارك فيها كلّ من سفير لبنان في جمهورية مصر العربية السفير خالد زيادة والدكتورة وفاء الشعراني والدكتور مصطفى الحلوة وبحضور حشد من الاصدقاء والمهتمين. في البداية، اشارت الشعراني في كلمتها الى ان "في قصائد علم الدين يستسلم الشعر للشاعر إذ أن الأخير يلقي المعنى في ملكوت اللغة، يحرّضها فتستجيب لتساؤلاته وسياقاته"، ولفتت الى ان "النص يخوض عالماً متحركاً بقوةٍ ووحشية، تتلخّص لأجله لغة علم الدين من البراءة والهدوء، ويتقن تحويلها وضبطها في إطار المُفزع". بدوره، اشاد الحلوة بالكاتب واصفاً اياه بـ"الشاعر الجوّاني" معتبراً ان " منذ ولوج غسان ميدان الشعر، رؤي إليه شاعراً واعداً، مُغايراً لمجايليه، لا يخضع لأي تصنيفٍ، ولا يحتويه أيُّ توصيف، وهو خارج عن الأنماط المعروفة والقوالب المعهود". واعتبر ان "عبر "أخضر في سهول الجراد"، بصفحاته السبعين، وبنصوصه الإثني عشر، لا يتكلّمُ غسان علم الدين إلاّ عن قضية، والأسئلة لديه لا تنتهي، موضحاً انه في "كتابه الجديد، يستلُّ المؤلِّف بعض شخصياته من الواقع المعاش؛ وهو كتاب مترجح بين الشعر والخواطر، يتمظهرُ في لبوسٍ غير معهودٍ، و يتدفق معاني عميقةً، تحتاج إلى صبرٍ جميل في تفكيكها: خلفياتٍ وأبعاد". من جهته، لفت زيادة الى ان "علم الدين نشر في غضون عقد ونصف من الزمن خمس مجموعات شعرية قبل "اخضر في سهول الجراد"، وهو دليل على موهبة اكيدة وتمكّن من الادوات وايمان بأداته الشعرية". واشار الى ان "شعر علم الدين هو من العالم الشعري المضاد، يخاطب افراداً او لا يخاطب احداً. كما يمرّ في عالمه الشعري اشخاص او خيالات افراد او صورة او ذكرى لأم واب واخ او لعشيقة وزوجة وزوجات لا اسماء لهم الا نهم ليسوا سوى وجوه للخيبة والاخفاق، خيبة افراد تتحدّث عن خيبة امّة او وطن او جماعة". من ناحيته، وبعد توجيهه كلمة شكر لمؤسسة الصفدي الثقافية ومديرتها العامة سميرة بغدادي والمشاركين في الندوة بالاضافة الى الشاعر عقل العويط، اسف علم الدين "لانتقاء دور النشر حالياً، الشعر الرائج او السهل الذي لا علاقة لكاتبه او كاتبته بمعايير الابداع وانما بالشلّلية والتجارة حتى بتنا نرى زعماء وزعيمات شلل وتجار شعراء وشاعرات وروائيين وروائيات". واعتبر ان "الشعراء مسؤولون عن استخفاف دور النشر لانهم يسعون خلف النشر فقط من دون الاخذ بعين الاعتبار القيمة الحق للشاعر" مشيراً الى ان "المسؤولية هنا مشتركة وهي في الدرجة الاولى مسؤولية الحكومات ووزارة الثقافة". ورأى ان "التبدّل ليس تبدّلاً من الشعر او الناس وانما من التجار الذين تبدلت توجهاتهم" موضحاً انه اذا كانت التجارة في كلّ العصور شأن مشروع محكوم بالاخلاق ومنها تجارة الكتب الا ان اللا مشروع هنا هو طمس اب وام الفنون والابداع والكتابة والشعر".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع