النقيب الأيوبي حاضر عن طبيعة عمل الانتربول في جامعة الجنان طرابلس. | حاضر النقيب في قوى الامن الداخلي اسماعيل الايوبي، بعنوان "طبيعة عمل الانتربول في لبنان"، في قاعة مؤتمرات جامعة الجنان في ابي سمراء طرابلس، في حضور كمال زيادة ممثلا الوزير أشرف ريفي ونائب رئيس الجامعة عائشة يكن وحشد من عمداء الجامعة وأساتذتها ومن الطلاب. الأيوبي   بداية النشيد الوطني، استهل الايوبي محاضرته ب"الاشارة الى هيكلية مكتب انتربول بيروت ضمن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي وكيفية عمله وأدوات الانتربول والتعاون بين الانتربول ومختلف القطاعات لمكافحة الجريمة وحملة (TURN BACK CRIME)". وبعد لمحة عن تاريخ نشأة الانتربول العام 1923، وازدياد عدد البلدان الأعضاء فيها على مر السنوات، لفت الى "أنه يتعاون حاليا 190 بلدا عضوا بشكل يومي باستخدام ما توفره المنظمة من قواعد بيانات وأدوات ومنظومات اتصالات مأمونة". وأشار الى "ان لبنان انضم الى المنظمة عام 1949 وكان الدولة العربية الثانية بعد مصر، في حين أن شعبة الاتصال الدولي هي التي تمثل مكتب بيروت المركزي الوطني في منظمة الانتربول وهي وبالاضافة الى ذلك، تعنى بتنسيق كل اشكال الاتصال الدولي بين مختلف مؤسسات انفاذ القانون والخارج، كما تمثل أيضا شعبة اتصال بيروت في مجلس وزراء الداخلية العرب".   وقال:"ان عمل هذا المكتب، بدا كمكتب اداري يقوم بتلقي المراسلات وطلبات التعاون الدولي وتوزيعها على سائر الاجهزة، الا انه وفي ضوء تطور الجريمة وتوسعها تحول الاهتمام الى مستوى متقدم تتطلب جهودت استثنائية من قبل مختلف الاجهزة ومن ضمنها الانتربول، فاكتسب عمل مكتب بيروت طابعا جديدا فاصبح المكتب بمثابة غرفة عمليات دولية تحيل المعاملات الى الاجهزة المختصة وتتابع تنفيذها للوصول الى النتيجة المرجوة عبر التنسيق المباشر مع سائر مكاتب الانتربول وضباط الاتصال المنتدبين من قبلهم في السفارات". وفي سياق حديثه عن وسائل الاتصال والعمل شرح "كيفية الاعتماد على النشرات والتعاميم والرسائل، كما قدم عرضا عن القيمة القانونية للنشرة وفي اشارته الى النشرات الخاصة للانتربول - مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة"، لافتا الى انها "تتوخى توفير معلومات عن أشخاص خاضعين للجزاءات التي تفرضها الأمم المتحدة من أجل: تجميد أصولهم أو حظر سفرهم أو حظر توريدهم للأسلحة، وأنه يمكن أن يصار وفقا لما يسمى النشرات الحمراء توقيف أشخاص مطلوبين على الصعيد الدولي وتسليمهم وذلك بعد توفر العناصر الأساسية وتفاصيل الهوية والمعلومات القضائية، كما التحرك المطلوب عند العثور على الشخص"، مشددا على "ان النشرة الحمراء تستند إلى مذكرة توقيف وطنية سارية المفعول أو إلى قرار محكمة". وختم شارحا "قواعد بيانات الانتربول وفوائد الحملات التي تهدف للوقاية من الجريمة"، منوها ب"دور الاعلام في هذا المجال معددا بعض أسماء الاعلاميين المشاركين في برامج خاصة بمكافحة الجريمة وما يقدمونه في هذا المجال".    

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع