دو فريج دشن مركز تجفيف الخضار والفاكهة في "مركز الصفدي. | رعى وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية نبيل دو فريج حفل تدشين "مركز تجفيف الخضار والفاكهة" الكائن في "مركز الصفدي الزراعي" في دير دلوم - عكار، واختتام مشروع "استغلال الموارد المحلية لتنمية الاقتصاد الريفي في منطقة عكار"، وذلك بحضور ممثل وزير الزراعة أكرم شهيّب رئيس مصلحة عكار السيد محمد طالب، رئيس "مؤسسة الصفدي" النائب محمد الصفدي، محافظ عكار عماد اللبكي، ورؤساء اتحادات البلديات في عكار. علماً أن المشروع قد نفذته "مؤسسة الصفدي" بالتعاون مع مؤسسة AIDA الإسبانية، في إطار برنامج "أفكار-3" الممول من الاتحاد الأوروبي بإدارة مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية، وذلك بهدف تعزيز الحقوق الاجتماعية والاقتصادية للنساء في منطقة عكار وتفعيل البنية الاقتصادية للقطاع الزراعي فيها. كما حضر الحفل أيضاً رؤساء وممثلو البلديات المشاركة في المشروع، ممثلون عن وزارة الزراعة في منطقة عكار، والمستفيدون( 84 سيدة و30 من صغار المزارعين)، وفريق عمل المشروع وحشد إعلامي.     بعد النشيد اللبناني ونشيد الاتحاد الاوروبي، ألقى رئيس "مؤسسة الصفدي" النائب محمد الصفدي كلمة استهلها بتوجيه تحية إلى أهل عكار الجنود والمزارعين والعمال والشهداء والأوفياء، ثم رحّب بالحضور، مؤكداً أن "عكار الحبيبة التي يكثر الكلام حول تنميتها، لم تنل من الإنماء إلا الوعود، بينما جرى في الواقع حرمانها من المشاريع الفعلية التي تحرك عجلة الاقتصاد فيها". أضاف: "إن عكار منطقة زراعية بامتياز، وهي قادرة أن تتحوّل أيضاً إلى منطقة متخصصة للصناعات الزراعية؛ ولكن هذا الدور يرتبط حكماً بتحويل مطار رينيه معوض إلى مطار سياحي – تجاري يفتح أبواب التصدير إلى الخارج ولاسيما إلى الدول العربية وأوروبا". أضاف: "وإذا كانت الحكومة أو بعض القوى السياسية تصرّ، ولأسباب معروفة، على عدم تحويل مطار رينيه معوّض إلى مطار تجاري - سياحي، فإن الحل البديل على الأقل هو بناء سكة حديد تربط عكار ببيروت لتأمين تصريف الإنتاج عبر مطار العاصمة، علماً بأن الحكومتين السابقتين اتخذتا قرارات واضحة بإعادة تشغيل سكة الحديد، وجرى تكليف من يلزم بإجراء المسح الميداني، لتبيان حجم التعديات عليها، لكن المشروع دخل مجددا في أدراج النسيان".   وعن المشروع قال الصفدي: "إنه يقدم لأهلنا المزارعين في عكار، فرصاً جديدة لزيادة إنتاجهم وتأمين تصريفه، وهذا من شأنه أن يرسّخ المزارع في أرضه. ولكي يتحقق هذا الهدف، لا بدّ من أن تتوفر للمزارع مقومات الصمود الاجتماعي وفي طليعتها الضمان الصحي والاستشفاء المجاني". وأكد أن "مركز تجفيف الخضار والفاكهة هو خطوة سليمة على طريق تنمية الاقتصاد العكاري، وآمل أن يفتح للمزارعين آفاقاً جديدة". وختم متوجهاً بالتحية للتعاون البناء لكل من الوزير دو فريج ومؤسسة عايدة الإسبانية والاتحاد الأوروبي، على التنسيق الذي أثمر نجاح المشروع. وبعد عرض فيلم حول نشاطات المشروع بمراحله كافة، ألقى ممثل مؤسسة AIDA في لبنان نيكولاس مارتين كلمة نوه فيها بالشراكة المتينة مع "مؤسسة الصفدي" في مشاريع عدة منذ العام 2007، "والتي بلغت ذروتها مع إنشاء مركز تربية النحل عكار، الذي ما يزال يوفر حتى اليوم الدعم لمربي النحل المحليين في المنطقة. ومنذ ذلك الحين، تعمل مؤسستينا معاً وبدعم من عدة جهات مانحة، لتطوير المبادرات الرامية إلى دعم سكان الريف في عكار". وعن مشروع الزوباع قال:  بعد عامين، حقق المشروع إنجازا كبيرا؛ فقد تم تمكين 85 امرأة وحوالي 45 رجلا من عكار وهم اليوم أصحاب مشاريع ذاتية ويقومون بإدارة مشاريعهم الخاصة في مجال إنتاج الزوباع والفواكه المجففة. ومن دون شك، فإن هذا سيكون له الأثر الاجتماعي والاقتصادي الكبير في حياتهم وأسرهم ومجتمعاتهم، ونأمل في المنطقة أيضاً".   أما ممثل وزير الزراعة، فقد نوه في كلمته بالتنسيق مع مؤسسة الصفدي في المشروع من خلال تأمين رخص للمستفيدين منه لتسويق إنتاجهن من قبل دائرة التنمية الريفية وبعد الكشف على المزارعين". وقال: "إن وزارة الزراعة ترى في زراعة الزوباع وتعميمها قيمة إضافية اخرى ومهمة جداً، وأن الوزارة تهدف إلى تأمين استدامة هذا المنتج وليستعيد دوره البارز في ايكولوجية الغابة وخاصة على صعيد تربية النحل". وختم مؤكداً استعداد الوزارة "للمشاركة في مشاريع مماثلة تخدم أهلنا وتخدم توجهنا نحو تنمية ريفية مستدامة".   بدوره لفت راعي الحفل الوزير نبيل دو فريج في كلمته "الى ان برنامج افكار3 أَوْلى اهتماما خاصا لتنمية الريف، بما يشجع اهل القرى على البقاء في ارضِهم". وقال: "ان تنميةُ الاقتصادِ الريفي ليست حلما مستحيلا. وما يحتاجُه ليتحقّق يكمنُ في لَفْتةٍ واعية ومبادرة ٍحيوية". ولفت الى "ان  الاستفادة من الموارد المحلية، في هذا القطاع ، ينعكس ايجابا على الحياة العامة ككل،  لما يَحمِلُهُ من تأثيراتٍ على الاقتصاد الوطني، وعلى استقرار العائلات والتصاقِها بارضِها". وختم مباركاً "لمؤسسة الصفدي إنجاز مشروعها"، متمنياً على وزير الزراعة الإيعاز بتفعيل مركز العبدة الزراعي ليصبح أكثر إنتاجية.   وبعد توزيع الرخص التي منحتها وزارة الزراعة للمستفيدين، وقص الشريط، جال الحضور على مركز تجفيف الخضار والفاكهة، حيث اطلعوا من القيمين عليه على مراحل التجفيف باستخدام الآلات الحديثة التي تم اعتمادها ضمن المشروع، والتي تضمن سرعة التجفيف وجودة الإنتاج، تلتها جولة على كافة الخدمات التي يقدمها "مركز الصفدي الزراعي" للمزارعين في عكار، من مركز فرز وتشميع وتوضيب الخضار والفاكهة، ومركز تصنيع دبس الرمان، ومركز تدوير شمع النحل، إلى مشتل الزراعة خارج التربة.       

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع