الرافعي استقبل سفيرة الاتحاد الأوروبي | استقبل رئيس اتحاد بلديات الفيحاء رئيس بلدية طرابلس المهندس عامر الطيب الرافعي في مكتبه سفيرة الاتحاد الأوروبي في لبنان كريستينا لاسن والتي تزور مدينة طرابلس على رأس وفد بحضور أعضاء المجلس البلدي عزت دبوسي، الدكتور محمد شمسين وعربي عكاوي. بداية رحب الرئيس الرافعي بالسفيرة لاسن في مدينة طرابلس، متقدماً بالتعازي الحارة للضحايا الذين سقطوا في تفجيرات باريس، مؤكداً على أن الأعمال الارهابية تضرب كافة الدول العربية والغربية بسبب الجهل والتخلف، وبالطبع فان مدينة طرابلس لم تكن بعيدة عن هذه الأعمال وهي قد عانت لسنوات طويلة من الجولات القتالية التي استنزفت كل قدراتها المعيشية والاقتصادية وحتى ساهمت في تشويه صورتها، ونحن اليوم في بلدية طرابلس نقوم بالتعاون مع كل الزملاء في سبيل استعادة الصورة الحقيقية للمدينة، بيد ان الامكانيات ضئيلة جداً والدولة في الوقت الراهن تعجز عن تقديم المشاريع لهذه المدينة والتي تعد منكوبة بكل ما للكلمة من معنى، وفي هذا الاطار نتقدم بالشكر الجزيل من الاتحاد الأوروبي والذي ينفذ العديد من المشاريع بين مناطق التبانة وجبل محسن والقبة والتي عانت الأمرين طيلة السنوات الماضية، هذه المشاريع والتي تطال البنى التحتية والمدارس داخل الأحياء الشعبية كل هذا بهدف خلق فرص العمل أمام الشباب بهدف الحد من البطالة المستشرية بفعل الازدياد الحاصل بأعداد النازحين السوريين والذين تضج بهم المدينة، وهنا أود أن اخص بالذكر صندوق التنمية الاقتصادي الاجتماعي والذي يعد نقطة الوصل فيما بيننا وبين الاتحاد الأوروبي بغية تنفيذ المشاريع، وهنا لا بد من ذكر الجهود التي يقوم بها زميلنا في المجلس المهندس فواز حامدي والذي يحرص كل الحرص على انجاح هذه الزيارة.   من جهتها السفيرة لاسن عبرت عن مدى حبها واعجابها بهذه المدينة والتي تزورها للمرة الأولى كسفيرة، بعدما كانت قد زارتها كمواطنة وتجولت في أسواقها التاريخية العريقة، الزيارة اليوم تأتي في وقت يسود فيه التفاؤل بسبب الأمن المستتب والذي يعكس ارتياحاً في النفوس بعد السنوات العصيبة التي عصفت بالمدينة. نحن على يقين تام بأننا نعاني واياكم نفس التحديات، ونعلم جيداً بأنه لا علاقة للاسلام بالارهاب الذي يضرب العالم أجمع، من هنا كان من الضروري التعاون فيما بيننا لتخطي المرحلة الصعبة، ونعلم بأن الضغط الحاصل على المدينة بسبب النازحين السوريين كبير جداً، ولذا فاننا نسعى لتقديم الخدمات ليس فقط للشعب السوري وانما أيضاً المجتمعات التي تحتضنهم ومنها طرابلس والتي تربطها بالشعب السوري علاقات عائلية وثيقة سيما منها منطقة حمص، ونحن اليوم هنا لنقدم كل الدعم لهذه المدينة والتي دفعت ثمناً كبيراً جراء الأزمة السورية. وفي سياق حديثها تساءلت السفيرة لاسن عن صحة خبرية هجرة الشباب الطرابلسي بأعداد كبيرة الى الدول الأوروبية فأجباها الرئيس الرافعي بأن الأزمات التي عصفت بمدينة طرابلس بسبب الجولات القتالية قضت على الأوضاع الاقتصادية ورمت بالشباب في مهب الريح، وبالفعل هم اتجهوا نحو الهجرة بعدما أقفلت في وجوههم كل الأبواب، وهنا أشير الى انني سمحت مؤخراً لعاملين في بلدية طرابلس من العودة الى عملهم بعدما هاجروا فجأة الى ألمانيا ومن ثم عادوا الينا بعدما تم رفض استقبالهم، هذا الكلام يؤكد حرصنا الشديد على بقاء شبابنا في الوطن، بيد ان الظروف قاسية ونحن نحتاج لدعم كل المنظمات الفاعلة على الأرض والاتحاد الأوروبي تحديداً ونحثها على تقديم المشاريع التي من شأنها خلق فرص العمل سيما وانه في ظل الأمن المستتب يمكن تحقيق الكثير من المشاريع، قد نبقى عرضة للتفجيرات كما سائر المناطق والدول الا اننا على يقين تام بأن الأمن ممسوك والقوى الأمنية تقوم بواجباتها كاملة وستبقى العين الساهرة على حماية الوطن. من جهتها السفيرة لاسن أكدت على أن هناك برنامج نسعى لتحقيقه مع القطاعات الخاصة بهدف التنمية اضافة الى ايجاد فرص العمل من خلال دعم المؤسسات الصغيرة وتمويلها بالقروض، الحقيقة ان الاتحاد الأوروبي يعمل على تعزيز قدرات الجيش اللبناني والسلطات على الحدود بغية الحد من أي هجمات متوقعة أو دخول الارهابيين .

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع