عطيه خلال تسليم البطاقة الصحية لابناء رحبة: اليد ممدودة للكل دون. | اقامت بلدية رحبة احتفالا في قاعة عصام فارس في القصر البلدي، تم خلاله تسليم البطاقة الصحية لأصحابها، وافتتاح المختبر الطبي في مركز الخدمات الانمائية التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية. حضر الاحتفال الذي بدأ بالنشيد الوطني، مدير اعمال عصام فارس في لبنان رئيس اتحاد بلديات الجومة المهندس سجيع عطية، رئيس البلدية بالتفويض الدكتور جان فياض، رؤساء البلديات ورابطة المخاتير ومخاتير، وحشد كبير من ابناء البلدة. ثم القى عطية كلمة قال فيها: "المناسبة اليوم لتسليم البطاقة الصحية لأصحابها، التي حملت شعار "ارفع رأسك انت من رحبة"، وجاء اطلاق البطاقة بتاريخ 21 آذار ولمناسبة عيد الام، تكريما لأم الكل، رحبة، والأم هي المثال الاعلى للحب والعاطفة الانسانية، ولتبقى البلدية ام الصبي، اعتمدنا هذا التاريخ". واوضح ان "هذه البطاقة لمدة سنة، وصالحة في كل مستشفيات لبنان وحتى سقف مئة الف دولار اميركي، مع كل الامراض المزمنة، وكل الاطراف والقطع الاصطناعية في حال كان لها حاجة، والعلاقة مع صندوق التعاضد جيدة وممتازة، وتمكنا من معالجة خمس حوادث طارئة في الاسابيع القليلة الماضية، بالتعاون مع صندوق التعاضد الاجتماعي والصحي، كما تغطي البطاقة ايضا خدمات عديدة، مثل تكاليف الدفن بقيمة الف دولار، هدية زواج الف دولار، هدية ولادات، وكل الاولاد تحت 18 عاما يحصلون على منح مدرسية، من صندوق التعاضد ايضا، وهذه التقديمات تبدأ من السنة الثانية للبطاقة، ولكن التأمين الصحي مؤمن فور استلام البطاقة، التي تحمل قيمة معنوية تحفظ كرامتنا". واكد عطية ان "البطاقة لا تتطلب اي التزام او مقابل، هي هدية من بلدية رحبة، لتكون تجربة على مستوى لبنان، هذا تحد كبير، هذه البطاقة لا يوجد مثيل لها في كل لبنان، الدولة لم تجرؤ حتى الان على اصدار بطاقة، دولة الرئيس عصام فارس اخبرني انه اثناء ترؤسه للجان الوزارية تم عقد 32 اجتماعا، ولم يقبل اي من الوزراء الاقدام على هذه الخطوة، مخافة عدم القدرة على التمويل، والصعوبات التي يمكن ان تعترضها، وهنأ دولته بانجاز البطاقة الصحية في رحبة"، معتبرا انه "انجاز كبير جدا"، التحدي في الاستمرارية وان يبقى حامل البطاقة رأسه مرفوعا، ونحن نؤمن التغطية، ولعل الدولة اللبنانية تقتدي بهذه التجربة". وأشار الى ان "اتحاد بلديات الجومة هو المساهم الاكبر في هذه البطاقة والداعم الاساسي"، موجها شكره الى رؤساء البلديات "الذين نشكل معهم فريق عمل واحدا، وبتنا مثلا على مستوى كل الاتحادات في لبنان، ان الجومة باتت مدينة كبيرة، متفاعلين متضامنين، نسعى دائما لتحقيق المزيد من المكاسب لابناء الجومة، هذه المنطقة التي هي مثال العيش الواحد، وهي المنطقة الوحيدة التي لم تعرف خطوط تماس ولم تعرف المتاريس، لم تعرف سوى المحبة والعلاقات الطيبة والاخلاق، ودائما اجراس الكنائس، تعانق اذان المساجد، هذه هي الجومة وهذه هي رحبة". كما تحدث عطية عن افتتاح المختبر الطبي في مركز الخدمات الانمائية، وهو بمساهمة كبيرة من اتحاد البلديات، وبالتعاون مع البلدية، "تعاقدنا مع طبيب ومساعدين تقنيين، منذ اليوم الاول لانشاء المختبر، خفضت مختبرات المنطقة الكلفة، خفضوا نسبة 20 في المئة، وانا اعطي تخفيضا بنسبة خمسين في المئة لابناء الجومة وابن رحبة يدفع 25 في المئة فقط، ليبقى ابن رحبة وابن الجومة راسهم مرفوعا، والمختبر يؤمن كل الفحوصات". واعلن عن افتتاح مهنية بمستوى ليسانس تكنيك LT و TS في رحبة مع اقساط مخفضة بنسبة خمسين في المئة لأبناء رحبة والجومة. وقال: "الهدف هو ان نؤمن الاكتفاء الذاتي للجومة، وتعاونا مع رؤساء البلديات، على ان نكون جاهزين اذا قسمت عكار اداريا لأقضية، في هذه المنطقة التي تعد مئة الف نسمة". بعد ذلك، قدم عطية شرحا لعرض مصور لمشروع ترميم وتجميل السوق القديم وتوسيع الساحة الرئيسية، حيث بوشر العمل برفع مجسم يحمل ساعة كبيرة فيها، اضافة الى حديقة عامة سوف يطلق عليها اسم دولة الرئيس عصام فارس، تقديرا لعطاءاته في رحبة. واعتبر انه بتكاتف جهود البلدية واتحاد البلديات وجهود المغتربين، وجهود دولة الرئيس عصام فارس صارت رحبة مدينة، وان المؤسسات والمراكز والمرافق اينما وجدت في اي بلدة من البلدات هي لخدمة كل ابناء الجومة. اكد انه "لم يكن هناك انماء في الجومة لولا البلديات، النية الطيبة للانماء موجودة، والجميع يتحلون بالأمانة والاخلاق، لتثبيت الناس في بلداتها، الدولة بعيدة عنا واهملتنا، لذلك كان الاتكال على توحدنا وجهودنا، وعلى المخلصين من ابناء المنطقة، ومن كل الذين ساهموا بانمائها من البنك الاسلامي والصندوق الكويتي والاتحاد الدولي، والشيخ سعد الحريري، اضافة الى تقديمات دولة الرئيس عصام فارس هذه الشخصية الكبيرة، الذي اعتبر رحبة بلدته، فقدم لها الكثير، مثل هذه القاعة والقصر البلدي ونصب الشهداء ومن باب الوفاء ومن باب التشجيع لكل من عمل لرحبة، ولرد الاعتبار لكل الناس التي تعطي، نحن سننشىء حديقة وساحة باسم عصام فارس امام البلدية وفاء وتقديرا له". وشكر المهندس جاد وليد الخوري على التصاميم التي انجزها لمشروع السوق القديم، اضافة الى تصميم لحديقة عامة تتوسط مركز الدفاع المدني ودار الراحة او الضيافة الذي سنطلق عليه اسم الدكتور الراحل عبدالله خوري، وفاء لهذا الحكيم الكبير، ولتقديماته، والذي نفتقده هامة كبيرة في زمن الانتخابات. كما وجه تحية الى عائلات فرح وكوسا وحداد وسكاف على تقديماتهم الكبيرة. ثم تحدث عن الانتخابات البلدية، داعيا الى "الحوار والتعقل والتعاون وان اليد ممدودة لكل ابناء رحبة دون استثناء للنقاش والتوصل الى قواسم مشتركة، والى توافق حول المصلحة العليا لأبناء رحبة"، آملا الابتعاد عن لغة المهاترات والاتهامات والرد من هنا ومن هناك، ونبذ فكرة الاقصاء والالغاء، "لأن الأهم هو مصلحة ابناء رحبة وانماء هذه البلدة، التي تتسع للجميع والتي هي فوق الجميع". واعتبر عطية ان "التحدي اليوم هو بالعمل والحفاظ على المؤسسات خاصة البلديات واتحاد البلديات، هذه المؤسسات التي اعطت خلال سنة ، ما لم تعطه الدولة خلال عشرات السنين". فياض بعد ذلك، تحدث نائب رئيس البلدية بالتفويض الدكتور جان فياض، محييا الحاضرين، شاكرا تلبيتهم هذه الدعوة، "والدعوة دائما هي لاطلاعكم على مشاريع الخير، كي نرسم افاقا جديدة، ونبني تحديات، لرحبة المستقبل". اضاف: "في كل مناسبة نطرح مشروعا، لم تعد تكفينا الاسابيع للمشاريع، كل يوم اصبح عندنا مشروع والامكانيات متوفرة والنيات طيبة، 18 سنة مرت مثل غفلة زمن، بسبب الاندفاع ومحبة العمل، نحن اثبتنا باسم رحبة، وباسم الناس الطيبين، جسدنا شخصية جديدة هي شخصية رحبة الابية، رحبة الكبيرة رحبة التي هي فوق الجميع". ونوه ب "عطاءات عطية الذي اعطى طيلة 18 عاما وهو قادر على العطاء ايضا، ان كان رئيسا للبلدية ام في مواقع اخرى، وبات مدرسة في العطاء والتفاني، علينا الافادة من طاقات بعضنا، وان نبتعد عن سياسة الاقصاء، حتى تكون رحبة مع ابناء الجومة نموذجا على مستوى كل لبنان".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع