اطلاق مهرجان الإغنية المسيحية 8 "سلامي اعطيكم" في البترون | أطلقت جمعية "لتكن مشتيئتك" برنامج مهرجان الأغنية المسيحية الثامن لصيف 2015 بعنوان "سلامي أعطيكم"، خلال مؤتمر صحافي عقد ظهر اليوم في المركز الكاثوليكي للإعلام، شارك فيه مدير المركز الخوري عبده أبو كسم، رئيسة الجمعية روزين صعب، في حضور نائبة الرئيسة رينه رفيع يازجي، ورئيس لجنة المهرجان الدكتور كابي يازجي واعلاميين ومهتمين. أبو كسم والقى الخوري ابو كسم كلمة قال فيها: "هذا المهرجان هو مهرجان من نوع آخر، يهدف إلى تثقيف الإنسان المسيحي وتعميق معرفته عبر الأغنية المسيحية بيسوع المسيح وبإنجيله وبالكنيسة، ويهدف أيضا إلى تنمية عقول الشباب والشبيبة لكي ترقى مما يدور حولها من آفات ومن عادات تضر بالشبيبة وتسيء إلى جسم الكنيسة من خلال الشبيبة، ويتوجه نحو يسوع المسيح بكلمات جميلة وبأغان جميلة تهذب النفس وتنير العقول". اضاف: "ككل سنة تطلق الأخت روزين هذا المهرجان وهذه السنة بعنوان "سلامي أعطيكم"، هذه العبارة فاها بها يسوع المسيح عندما قال لتلاميذه "سلامي اعطيكم" سلام الحياة، سلام القيامة، هذا السلام الذي نحن في حاجة إليه في وطننا العزيز لبنان وفي شرقنا المعذب. هذا السلام هو علامة رجاء يبعث في نفوسنا الإيمان لنبقى في هذا الشرق متجذرين في لبنان وفي شرقنا الحبيب نحمل كلمة يسوع إلى كل الناس". وتابع: "نرجو أن يكون مهرجان الإغنية المسيحية هذه السنة "علامة رجاء وسلام في لبنان وفي الشرق"، ونؤمن بأن يسوع الكلمة وأن خلاصنا كان بالكلمة ونحن دائماً ملتزمون أن نعلن هذه الكلمة بشتى الوسائل إلى كل الناس". وختم شاكرا لجمعية "لتكن مشيئتك "نشاطها الدائم في المجال الاجتماعي، الثقافي والرسولي، وهي التي حافطت على كيانها تحت رعاية الكنيسة وحافظت على الأطر التي وجدت من أجلها". صعب وقالت صعب: "تحت عنوان "سلامي أعطيكم "تطلق "جمعية لتكن مشيئتك "وعبر وسائلكم الإعلامية فعاليات مهرجان الأغنية المسيحية الثامن لصيف 2015 في مدينة البترون على ملاعب مدرسة القديس يوسف للآباء الكبوشيين التاسعة مساء كل ليلة. أما برنامج مهرجان الأغنية المسيحية السابع لصيف 2015 فهو كالآتي: - الجمعة 24 تموز المرنم أيمن كفروني. - السبت 25 تموز الأوركسترا الهارمونية التابعة لموسيقى الأمن الداخلي وجوقة شبيبة مار الياس - إنطلياس بقيادة المقدم الدكتور زياد مراد. - الأحد 26 تموز المرنمة جومانا مدور". وعن شعار المهرجان، قالت: "لقد أصبحت كلمة "السلام " كلمة يبحث عنها العالم بأسره. فأينما ذهبنا بعيوننا وآذاننا لا نسمع ولا نرى سوى الحروب والدمار وفقدان الأمل والحيرة والارتباك ونسمع كثيرا بأن رؤساء العالم يبحثون عن السلام، لكن يكون هذا السلام هدنة موقتة لإعادة التسليح وشن الحرب من جديد. جاء مهرجان الأغنية المسيحية لهذه السنة بعنوان "سلامي أعطيكم" لأن السلام الذي يهبه العالم هو سلام الهروب من المتاعب وتجنب الضيقات، سلام عدم مواجهة العواصف والاختباء منها. لكن السلام الذي يقدمه الينا الله هو سلام الانتصار، السلام الذي لا تنتزعه أي هموم أو متاعب. السلام الذي لا يوهنه الحزن والضيق والألم، السلام العميق المستقل عن كل الظروف الخارجية". أضافت: "هذا السلام ما زال موجودا هنا، لأن السيد المسيح ما زال موجودا عبر انجيله بيننا. فلماذا لا نسلمه حياتنا ونحصل على هذا السلام لقلوبنا وأرواحنا وعقولنا وعائلاتنا ومجتمعنا ووطننا، إنه السلام الذي يغمر الحياة. فما أحوجنا الى مثل هذا السلام. كثيرون يتمنون الحصول عليه، ويرغبون من كل قلوبهم أن يتمتعوا به، لكنهم لا يستطيعون، ولا يدركون ما يتمنون". وتابعت: "إن حاجتنا إلى السلام تنبع من وجودنا في عالم مضطرب يبغضنا ويحقد علينا من خلال محاربة الشيطان لنا وغياب الله عن حياتنا. فالمسيح لم يأت لكي يعلمنا عن السلام، بل ليسكن فينا بسلامه الشخصي هذا هو السلام الإلهي. فمهرجان الأغنية المسيحية لهذه السنة يأتي بوقفة تسليم مطلق للعناية الإلهية تلبية لدعاء الهنا ومخلصنا يسوع المسيح ولمحبته اللامتناهية لنا، فبالحري علينا أن نعمل بمشيئته، ونسعى إلى سلامه، لأن السلام الحقيقي يبدأ". واردفت: "بالقلب، السلام الحقيقي هو نزع الأحقاد والبغضاء على مستوى كل انسان، لا بنزع الأسلحة. وعندما يمتلئ القلب بالسلام الحقيقي تنزع الأسلحة وتتوقف الحروب، وتحل المحبة مكان الحقد والضغينة والبغضاء. يتبدل كل شيء إلى الأفضل حتى لو كان القلب حجرا أصم. نعم إن السيد المسيح هو مانح السلام الأوحد. فقد جاء إلى عالمنا المضطرب حاملا سلامه العجيب لكل قلب، فهو يقول "لا تضطرب قلوبكم" لا بل إنه يقول: "سلاما أترك لكم، سلامي أعطيكم". وأشارت الى انه "في هذا الزمن الصعب، نحن أحوج ما يكون إلى سلام حقيقي يعم شرقنا الحبيب الذي يتعذب ويضطهد فيه الإنسان عموما والمسيحي خصوصا في العراق وسوريا وفلسطين. لذلك نحن سعداء لمشاركة إخوة لنا في حضور مهرجاننا لهذه السنة، إخوة إنسلخوا عن أرضهم ووطنهم عنوة وذاقوا الأمرين إستقبلناهم في وطننا وسنستقبلهم في مهرجاننا علها تكون وقفة تأمل لهم وصلاة من أجل السلام في بلدانهم". وذكرت بأن جمعية "لتكن مشيئتك" آلت على نفسها نشر كلمة الرب يسوع المسيح عبر كل الوسائل المتاحة، من خدمة الإنسان ماديا وروحيا ومن دون تمييز باللون أو بالعرق أو بالدين وبأن مهرجاننا هذا يمجد من خلاله الرب يسوع بأصوات نذرت نفسها لتمجيده عبر ترانيم وأغان يرددها كل المؤمنين فكل من يود تمجيد الرب يسوع له حيز في مهرجاننا لأننا نرحب بكل من يفتخر بأنه قريب إلى وجه المسيح". وتابعت: "لا بد لي من توجيه شكر حار إلى كل الذين دعموا ماديا ومعنويا وساهموا في إستمرارنا للسنة الثامنة في إحياء مهرجان الأغنية المسيحية الذي يخدم نشر المحبة والسلام والتآخي بين الناس ويثبت إيمانهم ورجاءهم بالله القدير. وخصت بالشكر كل وسائل الإعلام المرئية والمكتوبة والإذاعات ومحطات التلفزة وشركة كيميائيات لبنان وشركة "حنوش كونسبشن" ورئيس بلدية البترون وشركة عيسى ترافل". واوضحت ان "حضور المهرجان مجاني بالكامل، فجمعيتنا "لتكن مشيئت"، كما تعلمون، لا تتوخى الربح المادي هدفها الأول من هذا المهرجان هو شكر الرب يسوع عبر أصوات المرنمين الأمر الذي يجذب الشباب والعائلات إلى حضوره، علما أن كل المردود من تبرعات ودعم سيعود بالكامل لعمل جمعيتناالانساني والخيري في دعم المعوزين والثقيلي الأحمال وكبار السن المتروكين لقدر بائس والأطفال المشردين الذين لا ينالون قسطهم من العلم والمعرفة والعائلات المستورة التي هي في أمس الحاجة الى المأكل والملبس والدواء. فأدعو الجميع الى مدينة البترون وأقول لهم: "تعالوا لنجعل سلام الله يملأ حياتنا لكي لا نضطرب في مسيرتنا. فأنتم على موعد مع فرح وتهليل وشكر للرب يسوع لثلاث ليال متتالية". ودعت "جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة الداعمة الى تغطية فعاليات هذا الحدث وليبارككم الله وعيالكم وأعمالكم".  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع