بهية الحريري كرمت أسرة اللواء بحفل غداء: نريد لبنان وطنا كبيرا. | كرمت النائبة بهية الحريري رئيس تحرير“اللواء”صلاح سلام وأسرة الصحيفة بحفل غداء في معرض البيال، في الذكرى الخمسين لتأسيس الصحيفة، برعاية الرئيس سعد الحريري وحضور النائب ايلي ماروني ممثلا الرئيس امين الجميل، رئيس“كتلة المستقبل”الرئيس فؤاد السنيورة، وزير الاعلام وليد الداعوق ممثلا رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي، الرئيس المكلف تشكيل الحكومة تمام سلام ممثلا بعقيلته السيدة لمى سلام، نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري، الاب عبدو ابو كسم ممثلا البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، القاضي غاندي مكاري ممثلا شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن، وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال مروان شربل ممثلا بالسيدة فاتن ابو الحسن، النواب:احمد فتفت، عمار حوري، محمد قباني، زياد القادري، محمد الحجار، امين وهبي، عاطف مجدلاني، رياض رحال، سيرج طورسركيسيان، جان اوغاسبيان، شانت جانجيان، كاظم الخير، جمال الجراح، فؤاد السعد، مروان حمادة، قاسم عبد العزيز ونهاد المشنوق، الوزراء السابقين:محمد شطح، حسن منيمنة، ريا الحسن، محمد رحال، خالد قباني، حسن السبع وعدنان القصار، النواب السابقين:طلال المرعبي، صالح الخير، مصطفى هاشم ومحمد الامين عيتاني. كما حضر رئيس“المجلس الوطني للاعلام”عبد الهادي محفوظ، نقيب الصحافة محمد البعلبكي، مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو، مفتي صيدا الشيخ محمد سليم سوسان، مفتي البقاع الشيخ خليل الميس، مفتي راشيا الشيخ احمد اللدن، مفتي بعلبك الهرمل الشيخ خالد صلح، الاب بولس وهبي ممثلا المطران الياس عودة، مطران بيروت للسريان الارثوذكس دانيال كورية، ممثل العلامة السيد علي الامين السيد حسن الامين، الامين العام للمجلس الاسلامي الشرعي الاعلى الشيخ خلدون عريمط، رئيس بلدية بيروت بلال حمد، رئيس الاتحاد العمالي العام غسان غصن ونائبه سعد الدين حميدي صقر، اعضاء المكتب السياسي والتنفيذي في“تيار المستقبل”، السفير السابق خليل مكاوي، ممثل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة“فتح”في لبنان فتحي ابو العردات، ممثل الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين علي فيصل، أسرة“اللواء”وشخصيات سياسية واجتماعية وفكرية واعلامية وديبلوماسية وروحية وعسكرية واقتصادية. وألقت الحريري كلمة قالت فيها:“كان لقاؤنا هذا مع الصديق العزيز صلاح سلام وأسرة“اللواء”الغراء مقررا قبل شهر رمضان المبارك، شهر الرحمة والخير، إلا أنه حال دونه ما كان يومها وما كان بعدها وما بعد بعدها من تفجيرات وضحايا من الآمنين في بيوتهم، والساعين إلى رزقهم والمصلين في مساجدهم، تشرد من تشرد ودمر ما دمر. وحالت كل تلك الأيام السود دون هذا اللقاء الذي يصادف اليوم عشية اليوم العالمي للتسامح والسلام، لنلتقي حول مسيرة طويلة وذهبية من التسامح والسلام للأستاذين الكبيرين عبد الغني وصلاح سلام مدى خمسين عاما”. أضافت:“أي لبنان كان قبل خمسين عاما وفي بدايات ستينات القرن الماضي مع رواد بناء دولة لبنان الحديثة، لبنان الحلم وعلى أسس علمية وضعتها بعثة“أرفد”التي عملت مدى ثلاث سنوات مع فريق كبير من الخبراء لتدرس كل زاوية في لبنان جغرافيا وبيئيا ومناخيا وبشريا. صاغت القرارت الجريئة، فكان الإصلاح الإداري واستحداث المؤسسات الإدارية العامة. وشرع اللبنانيون في تجسيد أحلامهم في وطنهم الحبيب لبنان، فكانت اللواء في طليعة حشود اللبنانيين الزاحفين لجعل لبنان وطنا يليق بالإنسان وليس ككل الأوطان”. وتابعت:“حملت اللواء منذ نشأتها قيم بيروت المدينة إلى الوطن وقيم الوطن إلى المدينة، فتحلت برحابة أهالي بيروت الحبيبة وتسامحهم. إن جريدة اللواء من كرامات بيروت الكثيرة على كل اللبنانيين. وبيروت هي الجزء الأكثر حميمية في سيرتنا الوطنية والأكثر ودا وعطاء. كانت اللواء تعرف دائما أن لبنان باق ما بقيت بيروت في لبنان. تجرعت اللواء مر الإنتكاسات والحرب والدمار والإحتلال والمجازر والتهجير وخطوط التماس والطائفية والمذهبية وظلم ذوي القربى وعلى رغم كل اللهيب والضجيج بقيت اللواء على الإعتدال والتسامح والأمانة والإبتعاد عن شحن الغرائز والعصبيات. كانت اللواء على مر تلك الأيام وما زالت وفي كل صباح تطفىء الحرائق وتبلسم الجراح، ولا أقول سرا أن الذي كان يدير ولا يزال جريدة اللواء الغراء إعلاميا فوج إطفاء عبد الغني وصلاح سلام”.  وقالت:“هذا التكريم دين علينا، وعلى كل واحد منا ان يفي ديونه. ليس عيبا ان نخطىء أو نفشل، العيب الا نعترف بالخطأ ونصر على الفشل. من حق كل لبنانية ولبناني ان يحلم ويطمح ويكبر ويتعلم ويغتني ويحكم، ومن واجب كل اللبنانيين ان يحترموا القوانين ويحافظوا على سلامة لبنان واستقراره. نعم أريد دورا في بناء وطني، وأحب أن أكون مسافرة متواضعة في سفينة بلدي القوية والجميلة والحديثة، على أن أكون ربان السفينة الوطن، المهشمة والمفككة ومصيرها الغرق. نعم، نريد دورا مع كل المواطنين اللبنانيين في إنقاذ بلدنا. إن لبنان لم يعد يستطيع أن يحلق بجناحيه فقط، بل يحتاج إلى أجنحة كل مواطنة ومواطن فيه”. أضافت:“أردنا في مبادرة مئوية لبنان الكبير أن نحلم بلبنان الذي نحبه في 2020. وذلك لا يمكن أن يتحقق إلا بحب كل اللبنانيين، فردا فردا لوطنهم لبنان. ومن حق كل مواطن أن يسأل:لماذ لا علاقة لنا بدولتنا اللبنانية. أليس لبنان أعرق ديموقراطية في المنطقة أعطى المرأة حقوقها السياسية منذ ستين عاما؟ ألم يشهد لبنان كبارا في الحكم والبرلمان والحكومة وعرف تداول السلطة والأحزاب والتيارات السياسية؟ لماذا لبنان اليوم من دون حياة سياسية ومؤسساتية ودستورية؟ عندنا أفضل قطاع مصرفي عريق وحديث وموثوق به ومتطور فلماذا لم نعد مصرف المنطقة؟ لدينا أفضل عناصر الإبداع في كل مجال ولجان مهرجانات أكثر من إستثنائية وجبارة ودور نشر ومعارض ومسارح وسينما وفرق فنية لماذا لا نكون عاصمة الثقافة والفنون للشرق والغرب؟”. وتابعت:“لدينا مواطنون مستعدون ان يقدموا أرواحهم من أجل وطنهم ويهزموا اعداءهم ويحرروا أرضهم ويرفعوا الوصاية عن دولتهم، عندما يكون لدينا مثل هؤلاء المواطنين لماذا نعيش ليل نهار بخوف ومن دون أمان”. وختمت:“باسمي وباسم الرئيس سعد الحريري أقول شكرا للواء، جريدة التسامح والسلام والإعتدال، في عامها الذهبي وأسرتها الكتابية والشفهية. سنبقى معا إلى مئوية لبنان الكبير 2020 الذي نريده وطنا كبيرا بمواطنيه في دولة المواطنة والعدالة والإستقرار دولة مدنية آمنة”.  ثم تحدث سلام فشكر الرئيس سعد الحريري“لرعايته واهتمامه الشخصي بهذه المناسبة”. وقال:“ان تذكرنا السيدة الجليلة بهية الحريري بحلول مئوية دولة لبنان الكبير، فهذا لعمري ضرب من الخيال، ذلك اننا في زمن التفتت والانقسام، وظهور الصراعات الطائفية والمذهبية، وتصاعد الحساسيات والتنافسات المناطقية، كدنا ننسى وجود لبنان الكبير، الوطن والدولة والمؤسسات”. أضاف:“رغم كل الغيوم السوداء التي ترمي بظلالها السوداء على هذا الوطن المعذب ما زلنا نؤمن بدولة لبنان الكبير. ما زال اللبنانيون يتمسكون بخيار الوطن الواحد والدولة الواحدة والمصير الواحد، ما زالوا صامدين في الدفاع عن العيش معا، متحدين كل العواصف التي تهز بلدان المنطقة، وتحاول ضرب تاريخ العيش الحضاري بين الديانات السماوية على ارض الرسالات والانبياء”. وتابع:“ان مبادرتك بتكريمي شخصيا، وتكريم اسرة اللواء في يوبيلها الذهبي، هي بادرة وطنية تكرم كل صاحب فكر وقلم يؤمن بالاعتدال منهجا، بل هي تكريم لكل لبناني آمن بالانفتاح والحوار سبيلا للتفاهم والتوافق مع الآخر. فقد حافظت، اللواء على مدى 50 عاما على نهج الاعتدال والموضوعية والمصداقية الذي رسخه عميدها الكبير الاستاذ عبد الغني سلام، وذلك رغم كل الصعوبات والتحديات والاغراءات التي واجهتنا سابقا وما زالت تحاصرنا اليوم”. وقال:“لقد ادت الانقسامات الداخلية المريرة وما رافقها من تدخلات خارجية مريبة الى التباعد بين اللبنانيين وحالت دون التلاقي والتجاور في ما بينهم، الى ان جاءت مبادرة الاشقاء في المملكة العربية السعودية بدعوة النواب اللبنانيين الى عقد مؤتمر الحوار الوطني في الطائف، ورعايتهم مناقشاتهم، ومتابعة جلساتهم اليومية مع مهندس الطائف والجندي المجهول آنذاك في اعداده واخراجه الرئيس الشهيد رفيق الحريري. فقد كان الطائف اكبر من اتفاق، أنهى حربا، وكان ميثاقا وطنيا بين اللبنانيين للعيش معا في كنف الحوار والوفاق”. أضاف:“لعل الازمة التي يتخبط فيها لبنان اليوم تؤكد مدى الحاجة الى النهج الذي ارسى قواعده ميثاق الطائف، نهج الحكمة والعقلانية في معالجة الازمات المستعصية واعتماد التخاطب والحوار المباشر في طرح الملفات الخلافية”. واردف:“لم تشغلنا في“اللواء”الصراعات السياسية عن الاهتمام بالمشاكل المناطقية، فخصصنا ملاحق وصفحات اسبوعية لصيدا والجنوب، وأخرى للفيحاء، والشمال، ولم تسعفنا الاحوال للاستمرار في ملحق زحلة والبقاع، وكانت هذه التجربة رائدة في معالجة قضايا المناطق المهملة ورفع صوت الفئات المهمشة عاليا. كما حافظنا على انجاز مميز وفريد في الصحافة العربية، حيث ثابرنا على تخصيص صفحات للفكر الاسلامي وما يتميز به من اعتدال وانفتاح نحو الآخر”. وختم:“ان هذا التكريم يمس بمشاعره الفياضة كل زميل في اسرة“اللواء”لاننا اعتدنا العيش معا في السراء والضراء، ولان التعاون المهني والاسري الذي نحرص عليه كان في صلب هذا الاستمرار والنجاح على مدى 50 عاما. وهو بلا شك تكريم للكلمة الحرة والصادقة الملتزمة بمجتمعها، والمؤمنة بوطنها وعروبتها”. 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع