وفد كتلة التحرير والتنمية زار رئيس القومي حردان: مبادرة بري الحوارية. | التقى رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي النائب أسعد حردان في مركز الحزب، وفدا من“كتلة التحرير والتنمية”موفدا من رئيس مجلس النواب نبيه بري ضم النواب:ياسين جابر، ميشال موسى وعلي بزي، في حضور رئيس المجلس الأعلى للحزب الوزير السابق محمود عبد الخالق، عضو الكتلة القومية الاجتماعية النائب مروان فارس وعضوي المكتب السياسي وائل الحسنية ومعن حمية. وأفاد بيان للحزب ان“الوفد أطلع حردان على مضمون نقاط مبادرة الرئيس بري التي تحث الكتل النيابية والسياسية على الحوار حول مواضيع وشؤون أساسية تسهم معالجتها في خلق بيئة تعزز الوحدة الداخلية، وتصون الاستقرار الوطني، وتنجز الاستحقاقات الوطنية المطلوبة، بما يصب في مصلحة لبنان واللبنانيين”. وأكدت قيادة القومي ترحيبها بالمبادرة، وصرح حردان:“التقينا اليوم مع اللجنة المكلفة من دولة الرئيس نبيه بري نقل المبادرة التي أطلقها إلى الكتل النيابية والقوى السياسية، وقد تبادلنا الآراء مع اللجنة حول مضمون المبادرة وتوقيتها والهدف منها، ونحن في هذا السياق نريد التأكيد على ثلاث نقاط: الأولى:اننا نقدر للرئيس بري هذا الموقف الوطني المميز، فهو يندفع دائما عند كل مأزق يمر به البلد، فيتحسس المسؤولية الوطنية، ويندفع نحو إيجاد الحلول، واليوم نحن نعتبر أن البلد يمر بمأزق سياسي كبير، فعلى الأقل كل مؤسسات البلد معطلة، وهذا التعطيل ينعكس على مصالح المواطنين في لبنان. ولذلك نحن نقدر هذه المبادرة ونؤيدها. الثانية:نعتبر الحوار حاجة وطنية بصورة دائمة، لا سيما في البلاد التي تمر بمآزق وأزمات، ونحن نعتقد أن لبنان يمر في أزمة، وأن الحوار حاجة وطنية، ومسؤولية القوى السياسية، أن تنخرط في الحوار وتقدم الآراء وتناقش المشاكل، وتطرح الحلول، على طاولة الحوار لإخراج البلد من مشاكله ومن أزماته. الثالثة:لقد طالبنا ونجدد المطالبة بالكف عن المراهنات على الخارج، ونقول لبعض القوى السياسية التي لا تزال تراهن على الخارج، أوقفوا هذه الرهانات لأنها واهية لا تقدم ولا تؤخر، المصلحة العليا اليوم تقتضي الحوار وتقتضي التخلي عن الرهانات الواهية، وعلى بعض القوى التي لا تزال تطلق مصطلحات وشعارات تؤشر على استمرار رهاناتها على الخارج، أن تدرك بأن الرهانات على الخارج غير مجدية ولا تخدم البلد واستقراره”. وردا على سؤال عن إعلان بعبدا، قال حردان:“إن مبادرة الرئيس بري شاملة لكل شيء، وربما موضوع تنفيذ إعلان بعبدا يحتاج إلى نقاش حقيقي وقراءة حقيقية، ونحن نسأل من هي القوى التي لم تتحمل مسؤولياتها في تنفيذ إعلان بعبدا، وأين يكمن الخلل في موضوع تنفيذه حتى من قبل المؤسسات الرسمية في الدولة؟”. أضاف:“إن أبرز ما في إعلان بعبدا أنه حاول وضع لبنان خارج المحاور في اللحظة السياسية التي كانت قائمة ولا تزال، وهو أوصى بألا يكون لبنان ممرا ولا مستقرا للمسلحين وللسلاح، فهل تحقق هذا الأمر؟ وهل هذا هو المشهد الذي نراه اليوم، أو الذي رأيناه منذ ما يزيد على السنتين؟”. وختم:“نحن نقول إن المسؤولية تقع على من قام بأعمال أو غطى أعمالا خرقت إعلان بعبدا، وهناك أيضا مسؤولية تقع على الدولة التي لم ترع تنفيذ هذا الإعلان منذ بدء الأحداث في سوريا، حيث استمر تسلل المسلحين وتمرير السلاح الى سوريا بشكل يخالف كل الاتفاقات والمعاهدات الموقعة بين لبنان وسوريا”. 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع