جريصاتي بعد اجتماع لجنة مخطوفي اعزاز: هم بخير وخارج أعزاز في منطقة. | عقدت اللجنة الوزارية المكلفة حل مسألة مخطوفي اعزاز اجتماعا في وزارة الداخلية، برئاسة وزير العمل في حكومة تصريف الاعمال سليم جريصاتي، ومشاركة وزراء الداخلية العميد مروان شربل والعدل شكيب قرطباوي والخارجية والمغتربين عدنان منصور، وجرى عرض المستجدات المتعلقة بملف المخطوفين في ضوء ما حصل من أحداث في أعزاز والتطورات المتصلة بمسار المفاوضات. اثر الاجتماع، قال جريصاتي:“تداعينا الى هذا الاجتماع للوقوف على التطورات الامنية الاخيرة وحاصل المفاوضات التي لم تنقطع على الاطلاق لنؤكد النقاط الاتية: اولا–ان ما ورد من معلومات من مصادرنا الموثوقة تفيد ان المخطوفين بخير وبصحة جيدة. ثانيا–ان المخطوفين اللبنانيين موجودون خارج أعزاز وفي منطقة آمنة لم يحصل فيها أحداث أمنية وعسكرية. ثالثا–ان المفاوضات قد تزخمت في الامس حتى ساعات متقدمة من الفجر بين وزير الداخلية والمفاوضين الموثوقين منا حيث تم الاتفاق على بعض الخطوات الاضافية لايصال المفاوضات الى خواتيمها المرجوة. رابعا–ان المعطيات السابقة التي كنا قد أدلينا بها في ما يختص بادانتنا لخطف الطيارين التركيين أو التعرض للمصالح التركية هي ادانة قائمة ولا تزال، ذلك اننا نفاوض من منطلق اننا دولة لديها انتظام قانوني. خامسا–ان المعطيات التي كانت بحوزتكم في شأن المفاوضات السابقة لا تزال هي هي سواء بالنسبة الى الموضوع المسمى بالسجينات أو سوى ذلك من التفاصيل الامنية التي نتحفظ عنها اليوم لانها أصبحت ملك اللجنة الفرعية المشار اليها وملك المفاوضات، كل ما نستطيع قوله ان مسحة من التفاؤل لا تزال قائمة في هذا الموضوع وان الاحداث الاخيرة التي حصلت في أعزاز من تبدل للمواقع العسكرية لم تؤثر في مضمون المفاوضات أو في مداها الزمني الذي أعطي لنا والذي لا نستطيع ان نلتزم به قبل ان نتحقق من جديته”. وردا على اسئلة الصحافيين، أوضح جريصاتي ان“اللجنة الوزارية تتواصل مع المفاوضين الموثوقين منها ولا علم لنا على الاطلاق بأي مفاوض لبناني آخر في هذا الموضوع”، مؤكدا ان“المخطوفين في حالة سليمة وهذا أساس بالنسبة الينا وهذا الامر تم التحقق منه وبالتالي الخطوات لا تزال موضع تفاوض على الصعيد العملي والميداني البحت”، مشددا على ان“الدولة مهتمة جدا بملف المخطوفين وكل كلام غير ذلك فيه الكثير من الظلم”، مشيرا الى ان“المفاوضات تجري من دولة الى دولة والمعطيات السابقة تقدمت كثيرا وان لا تغيير في الصورة بعد أحداث أعزاز وهذا في حد ذاته موضع تفاؤل”. من جهته، أشار قرطباوي الى ان“هناك تهمة موجهة الى الموقوفين الثلاثة بمسألة خطف الطيارين التركيين ولا يمكن لاحد ان يحل محل القضاة الذين يتابعون الملف بهدوء وروية، هناك ملف قضائي فلنتركهم يقومون بواجبهم”. وأوضح شربل ان“المخطوفين اللبنانيين التسعة ليسوا على الاراضي التركية بل لا يزالون على الاراضي السورية وفي منطقة آمنة”، مشددا على ان“الاتراك جادون في تقديم المساعدة للافراج عنهم كما نحن جادون في العمل على اعادتهم الى ذويهم في لبنان وفي تحرير الطيارين التركيين واعادتهما الى بلدهما وهذا واجب الدولة اللبنانية”. وردا على سؤال يتعلق بالخطة الامنية في الضاحية، كشف شربل انه“وقع على قرار استدعاء الفي عنصر من احتياط قوى الامن الداخلي لتعزيز جهوزية هذه القوى في مهام حفظ الامن والنظام”، مشيرا الى ان“الاجهزة الامنية من جيش وقوى أمن داخلي وأمن عام ستبدأ في مطلع الاسبوع المقبل انتشارها في الضاحية الجنوبية للمحافظة على الامن وتبديد هواجس وتوجس بعض المواطنين”، مشددا على ان“الامن الذاتي مرفوض”.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع