مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 21/5/2014 | مقدمة نشرة أخبار“تلفزيون لبنان” أتبع رئيس الجمهورية رسالته البرلمانية بدعوة النواب الى المشاركة في الجلسات حتى انتخاب الرئيس الجديد، ورافق ذلك تأكيد رئيس المجلس النيابي أن الجلسات مفتوحة الى حين إتمام الإنتخاب. وفيما ناقش المجلس الرسالة الرئاسية وجهت بكركي بعد إجتماع البطريرك والمؤسسات المارونية، نداء لإنجاز الإستحقاق الرئاسي في موعده. ومن المعلوم أن الموعد لنهاية المهلة الدستورية أصبح على قاب قوسين أو أدنى، وما يمكن قوله إن جلسة الغد لن تأتي برئيس جديد لأن لا شيء تغير في المعطيات. وفي رأي متابعين أن الأسبوع المقبل سيشهد تحركا خارجيا على مستويات فرنسية واميركية وسعودية وإيرانية للضغط بإتجاه إنجاز الإنتخاب الرئاسي ليضاف الى الإستقرار الأمني وينتج صيفا سياحيا هادئا ثم انتخابات نيابية في تشرين الثاني. وقد عاد الرئيس سلام من جدة بأجواء مفادها أن الظرف الإقليمي الصعب سينتج في تموز إتفاقا أميركيا-إيرانيا بدأت ارتدادته الإيجابية منذ الآن على الصعيد السعودي-الإيراني والتي تعززها زيارة أمير دولة الكويت لطهران آخر هذا الشهر. وفي الأجواء أيضا أن الإتصالات السعودية الإيرانية على مستويات أمنية ودبلوماسية ستعطي نتائج إيجابية تكرَّس بلقاءات رفيعة المستوى. ويقول المتابعون إن الإنتخاب الرئاسي اللبناني ممكن عن طريق واحد من ثلاثة: -تفاهم أقطاب الموارنة، وهو ما ركز عليه الرئيسان سلام والحريري. -تفاهم قوى الرابع عشر من آذار على مرشح مقبول من اللقاء الديمقراطي بزعامة النائب جنبلاط. -تفاهم فريقي الثامن والرابع عشر من آذار على مرشح مقبول من الأطراف الخارجية المؤثرة. وفيما ناقش المجلس النيابي الرسالة الرئاسية، يوجه الرئيس سليمان كلمة عبر نقابة المحررين قبل ساعات من انتهاء ولايته وانتقاله الى عمشيت ليل السبت-الأحد. =========================== مقدمة نشرة أخبار ال“ال بي سي” شبح الفراغ يخيم على بعبدا. الجلسة الخامسة التي تعقد ظهر غد، بلا نصاب، ما لم تحدث مفاجآت. المرشحان هنري حلو وسمير جعجع توجها إلى بكركي، وكذلك المؤسسات المارونية، لكن فراغ الأمر الواقع يبدو أقوى من كل المحاولات لتجنبه. جعجع تحدث بعد لقائه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي عن الأسى المشترك لتعطيل النصاب، داعيا العماد ميشال عون إلى حضور الجلسة وحث النواب على انتخابه، معلنا أنه سيكون أول المهنئين له إن حصل على أكثرية خمسة وستين صوتا. جعجع الذي لم يكشف عن رأيه بإمكان التمديد للرئيس ميشال سليمان، رأى أن هذا الطرح انتهى قبل أن يبدأ، لأن الفريق الآخر رفضه. وإذا كانت أجواء الحداد في بكركي، فإن المأتم جرى في المجلس النيابي الذي اجتمع ظهرا لتلاوة الرسالة التي وجهها الرئيس ميشال سليمان إلى النواب لحثهم على انتخاب رئيس للجمهورية. وقد أعلن الرئيس نبيه بري أن جلسة الغد ستكون مفتوحة حتى انتهاء الولاية، أي أن جلسة انتخاب ستعقد في أي وقت يلوح فيه توافق يؤمن النصاب. باختصار، وضع النائب وليد جنبلاط عنوان المرحلة حين قال في ساحة النجمة:“الله يسترنا من يلي جايي على الميلتين”. =========================== مقدمة نشرة أخبار“المنار” زحمة إستحقاقات محلية وإقليمية على مدى أسبوعين بدءا من الغد، إنتخابات رئاسية في مصر يوم الإثنين، يبدو عبدالفتاح السيسي فائزا فيها بلا منازع، وإنتخابات رئاسية في سوريا في الثالث من حزيران المقبل، تتنازعها حرب داخلية وتدخلات خارجية. أما الإنتخابات الثالثة، فلبنانية، حولها تحتشد المواقف والإتصالات والزيارات، لكنها لن تكون غدا كما لن تكون بعده أو بعد بعده. دعوة رئيس المجلس للنواب قائمة ومفتوحة، لكن لا نصاب ولا شيء تغير، وكل على موقفه وفي موقعه، وفخامة الفراغ سيحل بدءا من الأحد في القصر الجمهوري. وفي القصر بدأت ترتيبات نهاية عهد ميشال سليمان، وداع للاعلاميين يوم الجمعة وخطاب في السياسيين يوم السبت، ومن هناك رئيسا سابقا الى عمشيت. والى الجنوب تعود الذاكرة الى 14 عاما الى 14 ربيعا من عمر التحرير، ففي مثل هذا اليوم في الواحد والعشرين من أيار كانت فاتحة تحرير الجنوب والبقاع الغربي من الإحتلال الإسرائيلي. ثلاثة أيام أخر وإكتمل المشهد، وإحتفالية النصر تكتمل هذا العام بخطاب الأمين العام ل”حزب الله”السيد حسن نصرالله يوم الأحد في بنت جبيل عاصمة التحرير. المقاومة حق كامل غير منقوص، بعض مما قاله رئيس تكتل“التغيير والإصلاح”النائب العماد ميشال عون في مقابلته الخاصة مع قناة“المنار”بمناسبة عيد“المقاومة والتحرير”. =========================== مقدمة نشرة أخبار ال“أو تي في” إذا كان الإستحقاق الرئاسي يغرق في ضبابية تامة حيال إمكانية إنتخاب رئيس الجمهورية العتيد قبل نهاية الولاية منتصف ليل السبت المقبل، فإن الرئيس نبيه بري اخذ كل إحتياطاته، معلنا“أن الجلسة مفتوحة إبتداء من الغد وحتى إنتهاء ولاية ميشال سليمان”. وجاء إعلان الخارجية الروسية عن إلغاء لقاء كان مقررا غدا بين رئيس“تيار المستقبل”سعد الحريري ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ليشعل كل المخيلات. وفيما كشف اليوم عن لقاء جمع ليل أمس العماد ميشال عون وطلال أرسلان للبحث في إحتمالات المرحلة المقبلة، بدا أن مواقف الأفرقاء كافة تراوح مكانها، في إنتظار ما ستؤول اليه الإتصالات في ظل سعي نواب الرابع عشر من آذار الى نقل المعركة الرئاسية من إسم الرئيس الى نصاب الجلسة. وفي وقت شهد الصرح البطريركي إجتماع ثلاث مؤسسات مارونية، حذرت من الشغور الرئاسي، إنتقل سمير جعجع من باريس الى بكركي لمواكبة الإتصالات حول الإستحقاق الرئاسي، وهذه المرة معلنا من دون تفسير خاطئ كما حصل في باريس، أنه سيكون أول مهنئ للعماد ميشال عون إذا حضر جلسة الغد ونال الأكثرية. النائب وليد جنبلاط لم يزل لسانه أيضا تحت قبة البرلمان كما فعل في بريح، رغم دعوة بري له كي يعتلي المنبر عله يخطئ مرة أخرى. أما إذا كانت جلسة الغد تحتاج لشفاعة قديسة الأمور المستعصية ريتا في عيدها لتنتج رئيسا، فإن جنبلاط حذر من الآتي. =========================== مقدمة نشرة أخبار“المستقبل” خير السماء من امطار شهدها لبنان هذا النهار لم يصل الى مجلس النواب الذي تدل كل المؤشرات ان جلسته يوم غد ستكون بلا نصاب، وبالتالي تعطيل جلسة انتخاب رئيس جديد للجمهورية للمرة الخامسة على التوالي. الجلسة المعروفة النتائج سلفا، تأتي قبل اقل من اثنتين وسبعين ساعة على انتهاء المهلة الدستورية، وغداة جلسة مناقشة رسالة رئيس الجمهورية ميشال سليمان. الجلسة شهدت كلمات اشادت بمواقف سليمان ووصفه النائب وليد جنبلاط بأنه كان شجاعا في الطريقة التي يخرج منها من سدة الرئاسة، مشيرا الى ان التجارب مع الغير كانت مريرة وأحيانا كانت بالمدفعية. ومن رحم النصاب المفقود، عادت الاسئلة تطرح مجددا، عن دور حزب الله وحلفائه، ومصلحتهم، في تطيير النصاب بعدما بدت مقاطعة الحزب للجلسة النيابية اليوم، كأنها عقاب للموقع المسيحي الاول في الدولة، على المواقف التي اتخذها. التحذير من مخاطر المقاطعة وتداعياتها، عبر عنه رأس الكنيسة، البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، من خلال المؤسسات المارونية، باطلاق صرخة مدوية، للنواب، من أن تعطيل انتخاب رئيس للجمهورية يخالف الدستور والميثاق الوطني، ويهدد الكيان. ========================== مقدمة نشرة أخبار ال“أن بي أن” ايام فاصلة يمر بها لبنان، لا توافق بعد حول إنتخاب رئيس الجمهورية، ما يعني أن الشغور قادم. والسؤال ليس كيف، بل بات الى متى؟ لا تفاؤل بتأمين النصاب في جلسة الغد، لكن رئيس المجلس النيابي نبيه بري سيبقي الجلسات مفتوحة حتى ساعة إنتهاء الولاية الدستورية. فإذا علم أن النصاب مكتمل سيعقد جلسة إنتخابية ولو في منتصف الليل. في المجلس اليوم أمنت رسالة رئيس الجمهورية نصابها، لكن من يؤمن نصاب الثلثين لجلسة الإنتخاب كي تنعقد؟ الكتل السياسية تدور حول مواقفها، ورئيس المجلس جدد اليوم التأكيد على أن موضوع نصاب الثلثين لم يخترعه بل هو المكرس منذ دستور عام 1926، آنذاك كان المسيحيون في المجلس 6/5، وكان بإمكانهم الإتيان برئيس للجمهورية دون أي إعتبار لرأي المسلمين حتى العام 1989، مع ذلك لم يقبلوا أن يلجأوا الى ذلك. بكركي إستنفرت اليوم وجمعت المؤسسات المارونية الثلاث، وحذرت من أن تعطيل إنتخاب الرئيس سيضرب رأس هرم السلطات، وأبقت البطريركية المارونية إجتماعتها مفتوحة، فحضر اليها رئيس حزب“القوات اللبنانية”سمير جعجع دون القدرة على رص الصفوف المسيحية خلف رؤية أو هوية الرئيس العتيد للجمهورية. المؤسسات ستواصل مهامها كما ينص الدستور لم تتعطل، ومجلس الوزراء يكمل في الساعات المقبلة جلساته الدسمة ببنود حافلة. في الخارج ألغت موسكو اللقاء الذي كان مقررا غدا بين الرئيس سعد الحريري ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، فيما ترصد العواصم تطورات سوريا الميدانية من ريف درعا جنوبا حيث ينجز الجيش السوري ويتراجع المسلحون، الى لحلب شمالا التي شدت الأنظار بعد تقدم الجيش نحو سجن حلب. الحدث ليس عاديا ويحمل أبعادا بحجم مساحات كانت تخضع لسيطرة المسلحين طيلة الفترة الماضية. القراءة في الإنجازات العسكرية ستعطف حتما على ما يجري من معارك محتدمة بين“داعش”و”النصرة”شرق سوريا، والحصيلة إرتياح متدرج للدولة السورية يرصد في التعاطي بشأن الإنتخابات الرئاسية. =========================== مقدمة نشرة أخبار ال“ام تي في” جلسة انتخاب الرئيس، ستكون الأخيرة قبل انقضاء ولاية الرئيس ميشال سليمان، ولو أعلن الرئيس بري أن جلسات مجلس النواب ستظل مفتوحة لأن الوطن يستحق أن يكون له رئيس قبل 25 أيار. وكانت الضغوط الدستورية التي مارسها الرئيس سليمان من خلال رسالة الحض التي وجهها الى المجلس، والضغوط المعنوية التي قامت بها المجالس المارونية الثلاثة برئاسة البطريرك الراعي، قد ذهبت كلها أدراج الرياح، من خلال تغيب الكتلة المسيحية الكبرى في البرلمان، وبازدراء رسالة الرئيس من قبل أحد النواب المتملقين الذي طالب بردها الى مرسلها، ما استدعى ردودا نيابية غاضبة. في المحصلة فإن فرصة انتخاب رئيس ماروني بإرادة لبنانية جامعة قد أجهضت، ومنذ اليوم صار حراما أن نسأل عن الرئيس المقبل في الحاضنات اللبنانية، والتسكع على أبواب الإقليم والعالم لاستجداء رئيس سيكون عنوان المرحلة. وفي السياق لا بأس من تقصي مصير اللقاء السعودي-الإيراني الذي تفيد التقارير أن عقبات موضوعية تحول دون انعقاده بما يرضي الاستعجال اللبناني. وكان إلغاء زيارة الرئيس سعد الحريري الى موسكو للقاء الرئيس بوتين، بسبب سفر الأخير الى الصين، قد طير فرصة إضافية مسهلة ربما لانتخاب رئيس. وفيما تطوى الصفحة الرئاسية مأسويا اندلعت منذ اليوم سجالات سياسية بغلافات دستورية حول شرعية التشريع من دون رئيس إضافة الى البحث عن وسائل عملية للتشريع في الظروف الاستثنائية. ========================== مقدمة نشرة أخبار“الجديد” بكركي تشحذ الهمم، جعجع يقصدها، راعيها يطرح التمديد، مجلس النواب يتلو على نفسه رسالة الرئيس، والرئيس يوزع الدعوات لاحتفال نهاية العهد يوم السبت وبداية عهد جديد في عمشيت يوم الأحد. عناوين لا تنتج رئيسا فجلسة مجلس النواب يوم غد ستصدر مراسم التشييع وتضفي على الفراغ تاج الفخامة، وإن كان رئيس المجلس سيستمر في عقد الجلسات حتى اليوم الأخير من نهاية الولاية والجلسات المتتالية بإمكانها أن تكون مفتوحة أو أن تختتم بتصديق المحضر ليفتح الرئيس جلسة جديدة لا تنعقد إلا بتأمين نصاب الثلثين، وأيا جاء كيان الجلسة فإنها سوف تحتاج الى النصاب أولا والانتخاب سيعوزه ستة وثمانون نائبا في الدورة الأولى وهذا لن يؤمنه إلا التوافق والتوافق مفقود. ومن بكركي تمنى الدكتور سمير جعجع على الجنرال ميشال عون حضور جلسة الغد، وإذا نال الثلثين فإنه سيكون أول المهنئنين، ما يعني أن قائد القوات يدعو رئيس التيار الوطني إلى مناظرة بالأصوات، لكن ذلك أيضا لن يؤتي رئيسا. فكلا الجنرال والحكيم في عوز شديد إلى تأمين نصاب التوافق ولو صرفا عهد الفراغ كله على انتظار الفرصة فإنها لن تأتي إلا بجمع الأضداد أو بقرار فرض عين تصدره جهات خارجية. وما بين مرشح معراب وجنرال الرابية، فإن فريقي الثامن والرابع عشر من آذار لا يقصران في تأمين التعطيل والطرفان متفقان على الخراب، وإذا القوة الثامنة قد مارست هذا الفعل في جلسات الانتخاب، فإن الفرقة الرابعة عشرة سبق فضلها وهي اختبرت تعطيل جلسات مجلس عشر مرات متتالية على زمن حكومة الرئيس نجيب ميقاتي خلافا على جدول الأعمال. وأمام التكافؤ في التعطيل لماذا لم تأت صرخة البطريرك الراعي شاملة بالاتجاهين بحيث يؤنب قوى الرابع عشر من آذار على مسارها كما يفعل مع القوى النقيضة، ويطلب من سمير جعجع تاليا سحب ترشيحه لأن التجارب أثبتت أن لا أمل له بالكرسي وأن خمس جلسات كافية لكي تتضح الأمور لكونه مرشحا يستفز قوى أخرى في الوطن. وصرخته بالانسحاب قد تسري على ميشال عون لو كان الرجل قد أعلن ترشيحه ووقف عنده لا يزيح من دون أن يؤمن التوافق على شخصه لكن عون كان أكثر حنكة ولم يدخل في لعبة الحرق واللعب بأوراق ترشحه من خارج الصحن الرسمي. وإلى الفراغ نستدير، أما الآمال في إنتاج فخامته فلا تزال معلقة على الحوار الإيراني-السعودي وطلائعه هلت من إعلان الخارجية الإيرانية أنها بدأت إعداد الترتيبات اللازمة لزيارة ظريف للرياض، وحبذا لو يستعجلون لأن اللبنانيين أول من سيقطف الثمار.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع