توفيق سلطان دعا إلى تفعيل المرافق الأساسية في طرابلس | دعا السيد توفيق سلطان رئيس الحكومة نجييب ميقاتي الى”الاسراع في تنفيذ المشاريع التي رصّد من أجلها مئة مليون دولار قبل أن تتبخر”، مشدداً على     ”تنفيذ المشاريع بعيداً ن المحاصصة التي رأيناها في التعيينات ، ولتعلم ومن معك أن هذه الأموال بعض حّق طرابلس وليست منّة من أحد”.وعدد سلطان جملة مشاريع مهملة في عاصمة الشمال ، مستذكراً  “تعاطي الدولة مع هذه المدينة منذ ما يزيد عن ثلاثة عقود دمرت خلالها بعض الأحياء في حروب متعددة“، وأشاد بـ”نتائج الجمعية العمومية في الأمم المتحدة وما حققه الرئيس الفلسطيني محمود عباس من انجازات تجسدت بقبول فلسطين دولة مراقبة في الأمم المتحدة”، واستبشر سلطان خيراً”بما يقوم به جبهة النضال النائب وليد جنبلاط من دور لاعادة الأمن والاستقرار الى ربوع لبنان“، وقال في مؤتمر صحفي عقده في دارته في ميناء طرابلس:”قبل ثلاثة عقود دمرت طرابلس وخاصة باب التبانة ، من أجل اخراج الشهيد ياسر عرفات من المدينة ؛ لقد أجرت شركة أوجيه لبنان في حينه مسح ، تبين بنتيجتها أن ما لحق طرابلس من ضرر يفوق ما لحق بيروت أثناء العدوان الاسرائيلي عام 1982 ؛أثناءها استطاع الرئيس الشهيد رشيد كرامي تخصيص مبلغ 300 مليون ليرة لبنانية من أجل اعمار ما تهدم ، ووضعها تحت تصرف مجلس الانماء والاعمار (المرحوم مالك سلام)، لم تنفذ الأعمال في ذلك الوقت وتبخر المبلغ بهبوط العملة ولا تزال أغلب المناطق منكوبة وخاصة باب التبانة ؛وما لم يتهدم في حينه طاولته يد تجار العقارات فأفرغت المدينة من صروح علمية ومراكز ثقافية تراثية(الفرير – الراهبات – الطليان – الأميركان)وبعض المباني التراثية المصنفة الممنوع هدمها”. أضاف:“في الآونة الأخيرة أقرت حكومة الرئيس ميقاتي مبلغ مئة مليون دولار لطرابلس ورغم أنه مبلغ تافه بالنسبة لمشاريع المدينة المتوقفة ولحقّها الضائع ، ان كان في وزراة المهجرين أو غيرها من المشاريع المقره والملّزمة ،                               ولكن عدم الجدية في الملاحقة والمراقبة جعلت طرابلس المدينة التاريخية قرية سبقتها كثير من القرى المحيطة بها .لقد قال أحد الوزراء بأن الحكومات السابقة منعته من العمل!فمن يمنعه اليوم ؟ المنطقة الصناعية الحرة الذي بادر الرئيس بري الى اقرارها بأول جلسة بعد اغلاقه مجلس النواب ، لماذا لم يعّين الى الآن مجلس ادارتها ؟ محطة التكرير التي دشنت قبيل الانتخابات الأخيرة أين صارت ؟ الملعب الأولمبي الذي شوّه مدخل طرابلس الجنوبي والذي كلف الدولة 25 مليون دولار والذي أصر الرئيس لحود على مكانه رغم معارضة الوزير محمد يوسف بيضون، جرت فيه مباراة يتيمة ، واليوم أصبح شبه أنقاض اذا أرادو اصلاح أرض الملعب فكلفتها أكثر من مليون دولار ، وهو اليوم لا هو ملعب ولا هو ثكنة عسكرية ، فمقارنة بسيطة من قبل المسؤول بين المدينة الرياضية في بيروت والملعب الأولمبي في صيدا وملعب طرابلس يتضح جلياً الواقع الأليم الذي تعيشه طرابلس رغم أن رئيس الحكومة منها وأربعة وزراء بمن فيهم وزير الشباب والرياضة . لن أتكلم عن المعرض(مساحته أكثر من مليون متر بحجم السوليدير)استملك بأقل من عشرة دولارات للمتر ، واليوم ، يساوي المتر الواحد أكثر من خمسة آلاف دولار ، لقد انتزعنا قانون حصرية المعارض في لبنان بمعرض طرابلس الدولي(معرض الشهيد رشيد كرامي)ولكن القانون لم ينفذ ، وكل يوم يقام مبنى مرخص من الدولة مخصص للمعارض في أكثر من منطقة خلافاً للقانون . فقانون الاستملاك من أجل المصلحة العامة ينص صراحة ،اذا لم يحقق الغاية من الاستملاك يعاد العقار الى أصحابه ، فلتقرر الدولة هل ستنفذ قانون الحصرية أو فلتعاد الأملاك الى أصحابها”. وتابع:”لن أعدد المشاريع المهملة الملّزمة والتي بوشر العمل بها وتوقف ، ولولا مشروع المرفأ الذي نفذ بجهد مشكور من الوزير العريضي ، رغم المعارضات والافتراءات والتشويهات ، أستطيع أن أؤكد أن طرابلس ام ينجز بها أي مشروع يستحق الذكر ، وما أنجز وخاصة من قبل مجلس الانماء والاعمار يشكل فضيحة مماثلة لفضيحة الدواء أخيراً وعلى سبيل المثال لا الحصر المدرسة الفندقية التي تعمل مضخات بصورة مستمرة لسحب المياه الجوفية منها والتي يؤكد أهل الخبرة أنها مهددة بالسقوط . لبنان يشكو من الجمود وهـبوط النمو من 7 % الى 5،1 % ، ونحن في طرابلس لم نشعر بهذا الجمود لأنه واقع مستمر ، لبنان يشكو انحسار السواح ، ونحن لم نشعر بهذا الانحسار لأن لا سواح بالأصل يزورون طرابلس . لماذا كل ذلك ؟ لأن المدينة يتيمة ولا قيادة لديها ، مرافقها وشوارعها مستباحة ، بلديتها معطلة ، المخالفات متمادية بحماية رسمية ، فمن سمع كلام فخامة الرئيس ويرى الواقع المزري في مدينة رئيس الحكومة منها ومعه أربعة وزراء مضاف اليهم رئيس مجلس الانماء والاعمار وقائد قوى الأمن الداخلي ، يصاب بالاحباط واليأس“. وخاطب سلطان الرئيس ميقاتي بقوله:”فيا دولة الرئيس ميقاتي ، قبل أن تتبخر المئة مليون دولار ، كما تبخرت منذ ثلاثة عقود مبلغ الـثلاثماية مليون ليرة ، سارع الى وضعها في المكان المناسب ، بعيداً عن المحاصصة التي رأيناها في التعيينات ،ولتعلم ومن معك أن هذه الأموال هي بعض حق طرابلس وليس منّة من أحد . ويا سعادة رئيس مجلس الانماء والاعمار تذكر أنك ابن المدينة ، ويا حضرة مدير عام قوى الأمن الداخلي الذي نقدر دورك الوطني وانجازاتك ، تذكر أن طرابلس هي مدينتك ، وأن استباحة القانون وأنت رأس القوى الأمنية المنوط بها تنفيذه هو خطيئة وليس خطأ“.  

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع