ميقاتي: العدو الاسرائيلي لا يفهم الا بلغة القوة | أعرب الرئيس نجيب ميقاتي عن إعتقاده بأن ما حصل في جنوب لبنان قبل يومين لا يتخطى ردة الفعل على الاعتداء الاسرائيلي الأخير الذي إستهدف عناصر من حزب الله. ورأى في الوقت ذاته "أن لا مصلحة لاحد  في لبنان في ضرب الاستقرار النسبي القائم في الجنوب أو الانقلاب على القرارات  الدولية وفي مقدمها القرار 1701 الذي ترعى قوات اليونيفيل تنفيذه بالتعاون مع الجيش اللبناني".   وقال في موقفه  الاسبوعي أمام زواره في طرابلس اليوم: "إن العملية التي  قامت بها المقاومة داخل مزارع شبعا اللبنانية التي تحتلها إسرائيل حصلت ردا على الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة، جاءت لتؤكد أن العدو الاسرائيلي لا يفهم الا بلغة القوة، وأن  توازن الرعب معه يردعه عن المغالاة في إعتداءاته". وأضاف: "في الوقت الذي يحتاج فيه لبنان الى السلام وتعزيز الاستقرار النسبي فيه لا سيما في الجنوب ، فاننا نتمنى أن تكون هذه العملية قد أعطت مفعولها من دون تعريض لبنان لما لا تحمد عقباه، ونحن على ثقة بحكمة قيادة المقاومة في تجنيب لبنان المخاطر في هذه المحطة الوطنية الدقيقة".   وقال "إن تحصين الموقف اللبناني في هذا الظرف يكون بوقوفنا صفا واحدا في مواجهة غطرسة عدو لا يفهم الرسائل الا بقوتها، من هنا أناشد جميع الفرقاء السياسيين في لبنان الالتزام بتحصين الموقف اللبناني وتوحيده والالتزام بالشرعية الدولية، والتنسيق القائم مع قوات اليونيفيل، لتمرير الوقت الضائع اقليميا ودوليا وغياب التفاهمات الكبرى باقل اضرار على وطننا، فلا ندفع ثمن الوقت الضائع من أرواح أبنائنا، او نفقد وطننا ما تبقى من مقومات إستقرار وصموده".   وعن  تقييمه لعمل الحكومة قال "إن دولة الرئيس تمام سلام  في موقف لا يُحسد عليه وهو يقوم بجهد إستثنائي لتمرير عمل الحكومة بأقل اضرار وبما يؤمن إستمرار عمل الوزارات والادارات، الا أن إستمرار الشغور الحاصل في موقع رئاسة الجمهورية ترك اثرا سلبيا جدا على مجمل الوقاع في البلد وخصوصا على عمل مؤسسة مجلس الوزراء، فبات كل وزير اقوى من رئيس الحكومة، ناهيك عن التباينات الحاصلة في مقاربة الملفات المطروحة، مما يؤدي الى عدم التوافق على القرارات المطلوبة ، كما شهدنا في عدة ملفات. إن الحل للخروج من هذا الواقع المؤلم يكون بانتخاب رئيس جديد للجمهورية لاعادة التوازن المفقود حاليا في البلد، وهذه المسؤولية تقع بالدرجة الأولى على كل الاطراف السياسية الداخلية، لأنه، كما سبق وحذرنا في أكثر من مناسبة، فان المغالاة في ربط انفسنا بالأوضاع الخارجية سيزيد من الهريان والشلل الحاصل على كل المستويات وفي النهاية، لن يكون أي فريق لبناني رابحا في هذه المسالة، بل سنخسر جميعا، والخاسر الأكبر هو لبنان".   وردا على سؤال قال: إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز صديق لبنان واللبنانيين، ويحمل في قلبه مودة خاصة لشعب لبنان، كما ولي عهده الأمير مقرن بن عبد العزيز، وولي ولي عهده الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز. نحن على ثقة بأن علاقات المملكة العربية السعودية  بلبنان ستبقى متميزة، بل ان ستصبح اكثر قوة  وتميزا.   آل كرامي   وكان الرئيس ميقاتي إستقبل في دارته في طرابلس وفدا من عائلة الرئيس الراحل عمر كرامي شكر له تعزيته ووقوفه الى جانب العائلة في مصابها. وضم الوفد  نجلي الراحل خالد والوزير السابق فيصل وصهر الراحل عبد الله كرامي.   لقاءات اخرى   كما إستقبل الرئيس ميقاتي وفودا شعبية وهيئات اهلية ونقابية طرابلسية وشمالية، ثم وفداً من نادي الزهراء الرياضي لكرة الطائرة ضم ادارة النادي واللاعبين. وقدم الوفد للرئيس ميقاتي كأس دورة الراحل الياس جورج التي كان النادي قد فاز ببطولتها.

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع