الشعار : تسريب فيديوهات التعذيب هدفه فتنة سنية - سنية | لفت مفتي طرابلس والشمال الدكتور الشيخ مالك الشعار إلى ان «مَن سرّب فيديوهات وصور التعذيب في سجن رومية هدف الى ايجاد فتنة سنية - سنية، وتجييش المشاعر المذهبية والإنسانية ليحدث خللا في بلدنا حتى يعود البلد إلى حالة من الهيجان والهرج والمرج وإلى حالة من التقاتل وردات الفعل، مشدداً على ان «طرابلس تجاوزت هذه المحنة وأعلن المسؤولون ومعظم القادة السياسيين أنه لا بد من إنزال العقوبة بكل من اعتدى على مطلق سجين أياً كان مذهبه وانتماؤه لأنه إنسان ولأن التعذيب الذي رأيناه يخالف قانون لبنان وشرعة حقوق الإنسان». كلام المفتي الشعار جاء خلال حفل الإفطار السنوي لنقابة المهندسين في طرابلس في مطعم «بيتنا»، حضره بالاضافة الى المفتي الشعار، رئيس أساقفة طرابلس للروم الملكيين المطران إدوار ضاهر، نقيب الأطباء الدكتور إيلي حبيب، نقيب المحامين فهد مقدم، نقيب اطباء الأسنان الدكتور اديب زكريا، نقيب المهندسين ماريوس بعيني وحشد من النقباء السابقين والمهندسين. وحيّا طرابلس على هذا الوعي الذي يسودها ورباطة جأشها على أنها تعالت على كل الجراحات لأنها تريد للوطن أن يسلم من جراحه ويتعافى من آلامه وألأنها تريد ان تدفع الوطن إلى الأمام. ونبه الشعار الى «أهمية اليقظة والانتباه إلى ما يحدث في محيطنا العربي حتى ندرأ الشر عن أنفسنا وحتى نحفظ لهذا الشرق تألقه وازدهاره وتقدمه». وأشار الشعار الى أن «طرابلس، هذه المدينة الأبية الصامدة رغم الإهمال عبر سنوات طوال لمرافقها ومرفئها ولمعرضها ولمطارها ولمنشآت النفط فيها، وحتى لطرقاتها، برهنت أنها مدينة لبنانية بامتياز»، معتبراً انها «تجاوزت كل المحن التي مرت بها من الفتنة الطائفية بين المسلمين والمسيحيين، حيث اعتدي على بعض الكنائس وعلى بعض الرهبان، مروراً بالفتنة بين السنة والعلويين وكأن معارك طاحنة عبر التاريخ، واتضح لدى الجميع ان المعركة بين التبانة وجبل محسن معركة دخيلة ومفبركة وليست من أبناء المدينة وليست ثمرة خلاف بين ابناء التبانة وجبل محسن على الإطلاق، وصولاً إلى فتنة مدمرة هي التصادم مع الجيش وكأن ابناء التبانة او أبناء جبل محسن والقبة وكأن ابناء طرابلس على خلاف مع الجيش وقيادته ومع قوى الأمن وقيادته»، موضحاً أنه «في اليوم الأول الذي بدأت فيه الخطة الأمنية استقبل اهل التبانة والقبة والزاهرية عناصر الجيش بالأرز والأناشيد وماء الزهر والزغاريد لأن الجيش عندنا هو العمود الفقري لهذا الوطن ولن يكون وطن إذا يقم جيش وطني كالذي يرعى الخطة الأمنية في طرابلس وبقية المناطق». وتوجه للمهندسين بالقول: «لكم دور كبير في أن يكون لكم موقف إيجابي معنوي ضاغط على السياسيين وعلى المسؤولين في لبنان حتى لا يشعر المسؤول أنه بعيد عن ضغط المجتمع عليه أو أنه بعيد عن ضغط النخبة الواعية عليه، لأن كل مسؤول وكل وزير وكل نائب وكل مرجعية دينية او سياسية مطلوب منها اليوم أن تبادر إلى موقف من أجل الوصول إلى إنتخاب رئيس لجمهورية لبنان يرضى عنه اللبنانيون ويتحقق معه الأمن والاستقرار والازدهار». وكان الاحتفال استهل بكلمة ترحيب من أمين سر النقابة المهندس مرسي المصري، ثم القى النقيب بعيني كلمة قال فيها: المدينة كانت وستبقى رمزاً للعيش الواحد، مسلمين ومسيحيين، لافتاً إلى ان «لبنان يعيش حالة من الشلل في مؤسساته وفي مقدمها الشغور في رئاسة الجمهورية والتعطيل الممنهج لعمل الحكومة ومجلس النواب». 

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع