الجمعية الأرثوذكسية لرعاية المساجين اقامت عشاءها السنوي : السجناء. | اقامت الجمعية الأرثوذكسية لرعاية المساجين عشاءها السنوي، برعاية راعي أبرشية طرابلس والكورة وتوابعهما للروم الأرثوذكس المتروبوليت افرام كيرياكوس وحضور ممثلين عن وزير العدل أشرف ريفي والوزيرين السابقين محمد الصفدي وفيصل كرامي، ندى ميقاتي ورؤساء جمعيات ومهتمين. بداية تحدثت رانيا ديبو باسيلي تلاها رئيس الجمعية الأب باسيليوس دبس قائلا:"انطلقت الجمعية الأرثوذكسية من هذا المبدأ، أن ليس هنالك من مصداقية ايمانية من دون فعل محبة، وليس من فصل بين ما نعلم ونعمل، ولا يستقيم العمل إلا بالإتكال على الله أولا والمشاركة مع الآخرين. إن رعاية المساجين خدمة مميزة، لانك تتعامل مع القابعين خلف القضبان وهم مدانون بحكم الناس أو القانون، وهذا يتطلب منك أن تنزع عنك فكرة إدانة الآخرين مدركا انك في الضعف قائم وإنك بإدانتك للآخرين بأي شيء كان، هو سبب كاف لوقوعك أنت في الخطر نفسه، وان عليك أولا أن تنشغل بخطاياك وبضعفاتك أنت وليس بالآخرين". واشار الى "ان الرأي العام في وطن قائم على الطائفية، يجعلك في صراع مع أبنائك أولا والذين يتنفسون بروح الطائفية، فليس من الهين أن يستقطب هذا النوع من الخدمة الكثير من المتطوعين، أو الداعمين، لكونك ستتعامل بنظرهم من مجرمين وإرهابيين وفوق ذلك من خارج طائفتك او ديانتك". وتابع:"ان الخدمة لا تقتصر على المساعدة الإجتماعية للسجين إنما تتعداها إلى المساعدة الروحية والنفسية والقانونية، وتستلزم أيضا التعاون مع كافة قوى المجتمع المدني ومؤسساته وجمعياته، لما من التوعية والتوجيه والتثقيف داخل السجون وخارجها من أهمية". وقال:"علينا ان نكون أمناء لربنا في الخدمة، لكي لا نقع في فخ الماسة وننسى هدفها، وهذا الامر يتطلب منا اولا الصلاة الدائمة من أجل نفوسنا وكل من يعمل لخدمة الفقراء والمحتاجين والمشردين والمخطوفين ومن أجل كل سجين". وتابع:"نثني على الجهود التي يقوم بها وزير العدل أشرف ريفي في ما يتعلق بالسعي الحثيث لإطلاق الموقوفين بالحراك المدني وملاحقة موضوع الجنود المخطوفين ليعودوا إلى أحضان وطنهم وأهلهم، كما نعول على الدور التي تقوم به دار الإفتاء برعاية مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان والهيئة الجديدة المنتخبة لرعاية السجناء وأسرهم، برئاسة الشيخ محمد أنيس الأروادي مدير عام الأوقاف الإسلامية وعلى الدعم الدائم الذي تقوم به مرشدية السجون في لبنان، وإننا ننتهز هذه المناسبة لنطلب من كل الوزارات المختصة الإسراع في المحاكمات، للموقوفين على ذمة التحقيق، أو أولئك القابعين في السجون من دون محاكمة لشهور عديدة، إطلاق سراح الأبرياء والمظلومين." وختم قائلا:"نطالب الدولة "بأن تعمل على تثقيف شعبها وتوعيته وتأمين الحياة الكريمة له أو عليها بالمقابل، إن لم تستطع ذلك، أن تزيد عدد السجون وتهيئتها من كل النواحي الطبية والصحية والنفسية والتربوية، فالسجناء طاقة عمل وخدمة، قادرون على الإبداع والعطاء وإن تهيأت لهم الإمكانيات والظروف نرعاهم ونوجه قدراتهم نحو عمل منتج، يكون منطلقا لفتح آفاق الخلاص من قيود الضعف الذي فيهم، لأن السجين صاحب حق، ومهما كان جرمه أو تهمته فهو يبقى إنسانا، مواطنا، ووارثا بتوبته لملكوت الله".      

Tripoli Scope - أخبار طرابلس لبنان - Lebanon News Now 24 | تريبولي سكوب - موقع طرابلسي يتفرد بتسليط الضوء على مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة. طرابلس ، لبنان ، تريبولي سكوب ، أخبار... - Akkar,lebanon,tripoli,tripoliscope,news,scope,north , Lebanon, News, Middle East, Lebanon News, Middle East News, News in Lebanon, Breaking News Lebanon, Lebanese news portal, Politics, Economy, Sports, Entertainment لبنان ٢٤، لبنان، أخبار، الشرق الأوسط، أخبار لبنان، أخبار الشرق الأوسط، خبر عاجل لبنان، سياسة، إقتصاد، رياضة، ثقافة

Back End Admin
 
تواصل معنا
        
خاص بالإعلانات
آخر الأخبار
 

خاص الموقع